خمول الطفل حديث الولادة

تقلق الأمهات على أطفالها خصوصًا عندما تكون هذه تجربتها الأولى، ماذا تعرفين عزيزتي الأم عن خمول الطفل حديث الولادة؟ ومتى يستحق الأمر أن يثير القلق؟

خمول الطفل حديث الولادة

أثناء وجوده في الرحم يقضي الطفل وقتًا طويلًا في النوم حيث يحيطه الدفء والأنس بصوت الأم الهادئ، فهل يفسر هذا خمول الطفل حديث الولادة؟

خمول الطفل حديث الولادة

بمجرد الولادة فإنه من الطبيعي أن يقضي الطفل حديث الولادة معظم اليوم نائمًا، إذ إن معداتهم صغيرة مما يساهم في الشبع السريع، كما أن احتضانهم بحنان من قبل أمهاتهم يعزز نومهم المريح.

حيث ينام المعظم من المواليد الجدد ما يقارب ثماني إلى تسع ساعات خلال النهار وثمان ساعات في الليل، ويستيقظ معظمهم كل 3 ساعات على الأقل من أجل الرضاعة، لكن برغم ذلك يختلف هذا التوقيت على نطاق واسع بين المواليد الجدد.

حيث قد ينام بعض الأطفال حديثي الولادة لمدة 11 ساعة فقط، ويمتد نوم اخرين لمدة 19 ساعة في اليوم، وفي الغالب لا ينام المواليد الجدد نومتهم مرة واحدة، وعادة ما ينامون ساعة إلى ساعتين فقط في كل مرة.

مع نمو الأطفال حديثي الولادة عادةً ما يستقر جدول النوم الخاص بهم، ويبدأون في النوم لفترات أطول ليلًا، وبحلول الشهر السادس ينام 90% من الأطفال طوال الليل، ومع ذلك يظل هناك اختلاف كبير من طفل لاخر.

ومن الطبيعي أن ينام الطفل حديث الولادة لمدة أطول من المعتاد حالما يكون مريضًا بالزكام مثلًا، لكن إذا لاحظ الوالدين خمول الطفل حديث الولادة بشكل خاص فيجب أخذه إلى الطبيب للتأكد من صحته وتشخيص السبب وتقديم العلاج المناسب له والرعاية الصحية.

خمول الطفل حديث الولادة والتغذية

خلال الأسبوعين الأوليين من الولادة من الطبيعي جدًا أن يستيقظ المولودة للتغذية ثم يعود مباشرة للنوم، لكن قد يمتد هذا النوم على حساب الاستيقاظ لتناول الطعام دون وجود مشكلة صحية فماذا قد نفعل حيال خمول الطفل حديث الولادة؟

تقوم الأم بمراقبة عدد رضعات الطفل حديث الولادة وعدد مرات إخراجه، كما يقوم الطبيب بوزن الطفل وتقييمه خلال مراجعاته بعد الولادة، حيث يجب أن يرضع معظم الأطفال حديثي الولادة كل ساعتين إلى ثلاثة، في حالات معينة قد يوصي الطبيب بأكثر من ذلك إذا كان الطفل منخفض الوزن.

بصورة طبيعية لا يحتاج معظم الأطفال حديثي الولادة لإيقاظهم من أجل الطعام، إلا أنه تحت عمر الشهر قد لا يستيقظ الرضع عند الشعور بالجوع في هذه الحالة يجب أن لا يزيد الوقت الذي يمر على الرضيع دون طعام عن 4 - 5 ساعات.

لإيقاظ الطفل لتناول الطعام يمكن مداعبة جانب الخد الخاص بالطفل مما قد يؤدي لإيقاظه، إذا لم ينجح الأمر فيمكن هز أصابع قدمه بلطف أو مداعبة أسفل قدمه برفق.

لا بد من الإشارة مجددًا لكون الحاجات الغذائية تختلف من طفل لاخر، لذلك يجب على الاباء استشارة مقدمي الرعاية الصحية لتقديم المشورة الفردية بناء على احتياجات الطفل ونموه.

علامات خمول الطفل حديث الولادة التي تستدعي مراجعة الطبيب

خمول الطفل حديث الولادة قد يعبر عنه بكون الطفل يعاني من هذه الأعراض التي تعد خطيرة نوعًا ما ومنها:

  • أن يكون الطفل حديث الولادة محدقًا بالفضاء والفراغ.
  • أن لا يتفاعل الطفل باللعب أو الابتسام.
  • لا ينتبه الطفل للأصوات والإشارات البصرية.
  • أن يكون الطفل هزيلًا ضعيفًا غير قادرًا على البكاء.
  • أن يستيقظ بصعوبة حتى عند إيقاظه للرضاعة.

قد تشير هذه الأعراض لوجود أحد المشكلات الصحية الاتية التي تستدعي مراجعة الطبيب كما قلنا:

  1. علامة على وجود عدوى مثل: الزكام، الإنفلونزا، التهاب السحايا.
  2. أمراض القلب.
  3. أمراض الدم مثل: الثلاسيميا.
من قبل براءة حسن - الخميس ، 30 ديسمبر 2021