خلع الورك الولادي

ما هو خلع الورك الولادي؟ وما هي أسبابه؟ هل من الممكن علاجه؟ لمعرفة أهم المعلومات حول خلع الورك الولادي تابع قراءة هذا المقال.

خلع الورك الولادي

للتعرف على كافة التفاصيل حول خلع الورك الولادي (Developmental dysplasia of the hip) أو ما يعرف بخلل التنسج الوركي الخلقي تابع القراءة:

خلع الورك الولادي

خلع الورك الولادي هو خلل في مفصل الورك الذي يربط بين عظم الفخذ وتجويف عظم الحوض، فيكون المفصل غير مستقر في مكانه وفي بعض الحالات يكون المفصل منفصل بشكل كامل، حيث يخرج رأس عظمة الفخذ من تجويف الحوض بشكل جزئي أو كامل.

قد يؤثر الخلع على أحد الوركين أو كلاهما، لكنه أكثر شيوعًا في الورك الأيسر، وتعد نسبة إصابة الإناث بخلع الولادة أعلى من نسبة إصابة الذكور. 

أعراض خلع الورك الولادي

خلع الورك الولادي قد يصيب أحد الوركين أو كلاهما، وتختلف الأعراض بناءً على ذلك كالآتي:

  1. أعراض خلع الورك الولادي في حال إصابة أحد الوركين

تكون الأعراض أكثر وضوحًا في حال إصابة أحد الوركين، إليك أبرز هذه الأعراض: 

  • تكون إحدى الساقين أطول من الاخرى.
  • العرج أثناء المشي. 
  • قلة الحركة والمرونة بأحد الجوانب. 
  • بروز الورك المصاب عند تحريكه.
  • الشعور بألم في الفخذ أو الورك عند التحرك أو القيام بالأنشطة.
  • الشعور بأن المفصل غير مستقر في مكانه.

2. أعراض خلع الورك الولادي في حال إصابة كلا الوركين

في حال إصابة كلا الوركين تكون الأعراض الآتية هي الأبرز:

أسباب وعوامل خطورة خلع الورك الولادي

إن سبب الخلع الولادي غير معروف بدقة، لكن هناك بعض الأسباب والعوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بخلع الورك الولادي، سنذكر أهمها في الآتي:

  • الولادة الأولى. 
  • ولادة التوائم المتماثلة.
  • التهاب المفصل القيحي. 
  • التراخي الرباطي الذي يربط العظام أو الغضاريف. 
  • النمو غير الكامل للحبل الشوكي. 
  • التشوهات الخلقية.
  • لف الأغطية حول الرضّع بقوة.
  • كسر في نهاية العظم حيث تنمو العظام.

تشخيص خلع الورك الولادي

يتم التشخيص بالفحص البدني للأطفال حديثي الولادة خلال 72 ساعة من ولادتهم، حيث يتم تحريك مفصل ورك الطفل ومفصل الفخذ للتأكد من عدم وجود أي مشكلات.

بالإضافة إلى الفحص بالموجات الصوتية للوركين عندما يبلغ عمره 4 - 6 أسابيع في الحالات الآتية:

  1. وجود أي مشكلات تبين للطبيب أن مفصل الفخذ غير مستقر، أو اذا كان أحد أفراد العائلة لديه خلع في طفولته.
  2. إذا ولد الطفل في وضع المقعد الخلفي بعد 28 أسبوع من الحمل.
  3. إذا ولد توأمان وكان لدى أحدهما مشكلة في الورك.

علاج خلع الورك الولادي

إن اكتشاف المرض مبكرًا يساعد في علاجه بطرق غير جراحية، لذلك فإن التشخيص والعلاج المبكر مهم للوقاية من حدوث المضاعفات، إليك طرق العلاج:

  • استخدام رابط طبي مخصص (Pavlik harness) لتثبيت الورك لمدة ثلاثة إلى ستة أشهر ويتم فحص وركي الطفل كل أسبوع، حيث تساعد هذه الدعامة على استقرار المفصل.
  • تجبير الورك المخلوع باستخدام جبيرة طبية لبضعة أسابيع، في حال لم تكن الدعامة كافية لتثبيت الورك.
  • العلاج الجراحي في بعض الحالات لتصحيح المشكلة عن طريق فتحه لإعادة المفصل لوضعه الطبيعي.
  • العلاج الطبيعي إذا كان الطفل بحاجة إليه، حيث يقوم بالتمارين لاستعادة الحركة وزيادة قوة عضلات الساقين.

يجب مراجعة الطبيب المختص والإلتزام بالعلاج المقترح والفحوصات حسب تعليمات الطبيب.

مضاعفات خلع الورك الولادي

مع التقدم في العمر قد يؤدي خلع الورك الولادي إلى مضاعفات، لذلك يجب علاجه قبل أن يتفاقم الوضع ويصبح العلاج أصعب، ومن هذه المضاعفات:

  1.  هشاشة العظام.
  2.  تمزق الشفا الوركي، وهذا يسبب ألمًا شديدًا في الفخذ عند تحريكه والقيام بالأنشطة.
  3. التهاب المفصل أو تلفه.
من قبل د. ميرنا صباح - الاثنين 24 تموز 2017
آخر تعديل - الثلاثاء 26 تشرين الأول 2021