قواعد هامة في تغذية الطفل الرضيع

تعرفوا على القواعد العامة لتغذية الطفل الرضيع, متى وكيف تبداون بالتغذية؟ كل هذه الاسئلة ستجدون الاجابة عليها فيما يلي:

قواعد هامة في تغذية الطفل الرضيع

إن تغذية الطفل الرضيع هي مهمة سهلة وممتعة سواء كانت إرضاعاً طبيعياً أو إرضاعاً اصطناعياً على أن يتوفر لهذه التغذية الشرطين التاليين:

1. أن تؤمن للطفل حاجته الغذائية الكافية والمتضمنة القدر الكافي من الشعرات الحرارية اللازمة للحركة وحرارة الجسم والعناصر الضرورية لنموه وتطوره وعمل أجهزة جسمه.
2. أن تؤمن للطفل على مدى الأيام العاطفة اللازمة لتوازنه النفسي بإعطائه حصته الغذائية عندما يكون بأمس الحاجة لها، مما ينمي لديه الشعور بالأمان وبأنه محاط بكل العناية والحب الضروريان لتطوره النفسي ولتفتح ملكاته العقلية كتفتح الزهور.

فمن أجل تغذية جيدة للطفل لا يكفي أن نتعلم طرق جاهزة للتغذية مع أرقام محددة لكل مادة غذائية يحتاجها الطفل، فكل هذه الأمور أصبحت الان مدروسة ومعروفة من قبل أخصائيي التغذية، ولكن يجب أن نتعلم كيف نراقب الطفل، ونعرف أنه بحاجة للغذاء من دون أن يطلب منا هذا، فهو لا يستطيع الكلام للتعبير عن حاجته، وبذلك نلبي رغباته ولا نفرض عليه الغذاء ضمن ساعات محددة وبكميات قد لا تكفي حاجته. ولكن بالمقابل دون أن تصبح التغذية غير متوازنة وعشوائية ومتعبة للأم وطفلها. والان نقوم بشرح بعض القواعد الغذائية البسيطة التي يمكن أن تساعدك مهما كانت طريقة التغذية التي تتبعينها (طبيعية أو اصطناعية).

القواعد العامة للتغذية:

1. التغذية بعد الولادة مباشرة:
الطفل الوليد يشعر بالجوع مباشرة بعد الولادة حيث أن جسمه لا يحتوي على أي مخزون غذائي، ومستوى السكر بدمه ينخفض بشكل سريع في حالة الجوع ولذلك فإن العادة التي نتبعها حالياً بترك الطفل الوليد بعد الولادة مباشرة دون غذاء لمدة يوم أو يوم ونصف هي عادة شاذة وقد تكون ضارة بالطفل. فيجب تغذية الطفل الوليد منذ البداية وخاصة حينما نشعر أنه يطلب الغذاء بأن يبحث عن حلمة الثدي، وتكون التغذية بالحليب وليس الماء المحلى الذي لا يؤمن وارداً غذائياً كافياً للطفل الوليد.
فالطفل الوليد يعرف الرضاعة بالغريزة منذ ولادته، فإذا وضع بقرب الثدي يستطيع أن يرفع رأسه ويتحسس حلمة الثدي بأنفه وبشفتيه ثم يضعها بفمه ويبدأ بمصها لكي يرضع. وهذا المنعكس الغريزي موجود منذ بداية الولادة فيتوجب علينا عدم إعاقته، وأخيراً فإن الطفل الوليد يعلم حاجته الغذائية منذ وجبة الرضاعة الأولى فلندعه يرضع كمية الحليب المناسبة له.
2. التغذية تبعاً لطلب الطفل الوليد:
كل طفل هو كائن حي له طباعه الخاصة ومختلف عن بقية الأطفال، فيوجد أطفال هادئون واخرين متوترون كما يوجد أطفال بدينون واخرون أقل وزناً، وأطفال يبكون ويطلبون الغذاء في معظم الأوقات واخرون يميلون للنوم وأقل بكاءً. فلا نستطيع أن نفرض برنامجاً غذائياً واحداً له نفس المواعيد ونفس الحصص لأطفال مختلفين تماماً ولكن من الممكن أن نبدأ ببرنامج التغذية تبعاً لطلب الطفل الوليد:
 لا توقظي طفلك بإعطائه الرضعة وانتظري أن يستيقظ ويطلب الحليب (في حال كون الطفل غير خديج ووزنه طبيعي وبحالة صحية جيدة ).
لا تجبريه على أخذ كمية من الحليب تزيد عن حاجته بأن تعطيه الثدي بعد أن يرفضه أو تجبريه على إكمال زجاجة الحليب في حال الرضاعة الاصطناعية. فلتدعيه يأخذ الكمية التي تناسبه والتي يرغب بها ولتعلمي أنه أحياناً يرضع كميات أقل بكثير.
بعد عدة أيام حاولي أن تجدي نظاماً مبدئياً للوجبات على أن تفصل بينها مدة تتراوح من ساعتين ونصف إلى ثلاث ساعات وهي المدة اللازمة لهضم الوجبة. ولتعلمي أن طفلك قد يبكي لأمر اخر غير الجوع قد يكون العطش أو التعب أو حرارة الطقس أو الرغبة بمداعبة الأبوين أو الحاجة لتغيير الفوط الصحية. ومن الهام أيضاً معرفة أوقات نومه واحترامها.
وجبات الليل: كما تكلمنا سابقاً، الطفل الوليد لا يحتوي على أي مخزون غذائي بالبداية ولا يتحمل فترات الجوع الطويلة خلال الليل الذي يستمر من ست إلى ثماني ساعات، لذلك لا ترفضي إرضاعه بالليل، وبالمقابل لا تجعلي ليله نهاراً ونهاره ليلاً وعليك أن تحاولي أن تجعلي نظام نومه يتوافق مع نظام نوم العائلة خلال فترة من الزمن قد تكون طويلة وتصل إلى ثمانية أسابيع، فعليك بالصبر وبالرقة مع طفلك حتى يعتاد على نظام نوم الأسرة.
3. كيف تعرفين التغذية الملائمة لطفلك:
إن أفضل اختبار عملي لمعرفة أن الوجبة الغذائية كافية وأن الطفل يتغذى بشكل جيد هو مشاهدته بعد الوجبة مباشرة حيث ينام بشكل هادئ وتكون أطرافه مسترخية تماماً وتنفسه غير مضطرب في حال كانت التغذية جيدة.
وتمتد فترة النوم من ساعتين ونصف حتى الثلاث ساعات.
والطريقة الأخرى لمراقبة تغذية الطفل هي وزنه أسبوعياً حيث يزداد وزنه بشكل طبيعي 150-200 غ في كل أسبوع خلال الثلاثة الأشهر الأولى من عمره ثم يتناقص معدل ازدياد الوزن بالأشهر التالية، ويوجد مخطط علمي لوزن الطفل حيث يقابل كل فترة من عمر الطفل وزنها المناسب.

جدول الوزن والطول بالأشهر الأولى من عمر الطفل

العمر الوزن الطول

شهرين

ثلاثة أشهر

أربعة أشهر

خمسة أشهر

ستة أشهر

سبعة أشهر

ثمانية أشهر

تسعة أشهر

عشرة أشهر

أحد عشر شهراً

اثنا عشر شهراً

خمسة عشر شهراً

ثمانية عشر شهراً

إحدى وعشرين شهراً

أربع وعشرين شهراً

5.4 كغ

6.2 كغ

6.8 كغ

7.2 كغ

7.85 كغ

8.2 كغ

8.5 كغ

8.8 كغ

9.1 كغ

9.4 كغ

9.7 كغ

10.3 كغ

11.2 كغ

11.8 كغ

12.4 كغ

 58.7

61.2

63.5

65.3

67.1

68.8

70.1

71.4

72.6

73.9

74.9

77.0

81.0

82.6

86.1

من قبل ويب طب - الثلاثاء ، 4 أغسطس 2015