تعرفي على عدد أيام التبويض

تعد أيام التبويض الأيام المناسبة لمن يخطط للحمل، بالتالي من لا يريد الحمل يجب عليه تجنب الجماع خلال هذه الأيام. لكن ما هي عدد أيام التبويض؟

تعرفي على عدد أيام التبويض

تحدث فترة الإباضة كل شهر لدى المرأة، وعادةً ما تكون ما بين اليوم 13-15 من الدورة الشهرية التي تكرر كل 28 يومًا، لكن ما هو عدد أيام التبويض تحديدًا؟ 

ما هو عدد أيام التبويض؟

من الجدير بالذكر أن التبويض يحدث عندما تخرج البويضة من المبيض، وبعد ارتفاع هرمون اللوتين. 

تستمر فترة الإباضة من 12 إلى 48 ساعة تقريبًا، لكن تكون المرأة في مرحلة خصوبة، أي أن فرص الحمل تكون مرتفعة، لفترة تستمر إلى سبعة أيام تقريبًا! 

لكن هل يعني هذا أن عدد أيام التبويض هي سبعة أيام؟ الإجابة لا بالطبع، إذ إن الحيوانات المنوية قادرة على العيش داخل جسم المرأة لفترة تصل إلى خمسة أيام تقريبًا، هذا يعني أن الجماع قبل موعد الإباضة بفترة قصيرة من شأنه أن يرفع من فرص الحمل أيضًا. 

ما هي فرص الحمل خلال أيام الإباضة؟

بعد أن تعرفت على عدد أيام التبويض، من المهم أن تعرف فرص حدوث الحمل خلال هذه الفترة أيضًا، وهي على النحو الاتي:

  • قبل خمسة أيام من فترة الاباضة: احتمالية حدوث حمل بنسبة 0.4% إلى 7%.
  • قبل أربعة أيام من الاباضة: احتمالية حدوث حمل بنسبة 8% إلى 17%.
  • قبل التبويض بثلاثة أيام: احتمالية حدوث حمل بنسبة 8% إلى 23%.
  • قبل التبويض بيومين: احتمالية حدوث الحمل بنسبة 13% إلى 29%
  • قبل التبويض بيوم واحد: احتمالية حدوث الحمل بنسبة 21% إلى 34%.
  • يوم التبويض: تكون احتمالية فرص الحمل من 8 إلى 33%.
  • بعد يوم واحد من الاباضة: احتمالية حدوث حمل بنسبة 0.8% الى 11%.
  • بعد يومين من الإباضة: تكون خلال هذه الفترة احتمالية الحمل من 3 إلى 9%. 

علامات التبويض

من الممكن أن تمر النساء بفترة الإباضة دون ملاحظة أي تغيرات في أجسامهن، والبعض الاخر يمر بعدد من التغيرات والأعراض المختلفة! 

فمن العلامات التي قد تسهل عليك معرفة أيام الاباضة نذكر ما يأتي:

1. التغيرات في سائل عنق الرحم

في حال لاحظت وجود سوائل وإفرازات من عنق الرحم فهذه تعد علامة على حدوث التبويض أو حدوثها في الأيام القليلة القادمة.

يكون سائل عنق الرحم شفافًا أو رطبًا أو خيطيًا يشبه بياض البيض.

2. تغييرات في درجة حرارة الجسم

قد تلاحظ بعض النساء ارتفاعًا قليلًا في درجة حرارة الجسم أثناء فترة التبويض، لكن يوجد مشكلة أن بعض النساء لا يعانين من ارتفاع في درجة حرارة الجسم إلا بعد يومين أو ثلاثة من وقت الخصوبة.

مع ذلك يعد مقياس الحرارة الأساسي أداة مفيدة لمراقبة درجة حرارة الجسم وتحديد فترة الإباضة.

ومن الجدير بالذكر أن هذا الانخفاض يكون طفيفًا ويليه ارتفاع أيضًا.

3. أعراض أخرى للإباضة

ومن الممكن أيضًا ملاحظة الأعراض الاتية:

  • يصبح عنق الرحم أقل سماكة.
  • تشنجات.
  • تورم منطقة المهبل.
  • بعض النساء قد يلاحظن نزيف مهبلي طفيف، وهو ما يسمى بالاستحاضة.
  • ارتفاع الرغبة الجنسية
من قبل سيف الحموري - الجمعة ، 2 أكتوبر 2020