تجنبي هذه العادات السيئة أثناء الرضاعة

إن كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية وتتّبعين عادات سيئة أثناء الرضاعة فعليك التوقف عنها بالحال فهي مضرة بطفلك:

تجنبي هذه العادات السيئة أثناء الرضاعة

قد تقومين ببعض العادات الخاطئة أثناء إرضاعك لطفلك دون قصد، مما يفقده بعض العناصر الغذائية الضرورية لنموه بشكل سليم، لذلك عليكِ التنبه جيدًا لمجموعة عادات سيئة أثناء الرضاعة:

عادات سيئة أثناء الرضاعة

تعرفي على مجموعة عادات سيئة أثناء الرضاعة الطبيعية لتجنبها قدر الإمكان في ما يأتي:

1. عدم إعطاء طفلك الوقت الكافي للتغذية

تمر تركيبة حليب الثدي بتغييرات عدة حتى أثناء تغذية طفلك، حيث يحصل طفلك على الحليب المقشود ثم الحليب الكامل الدسم الضروريان لطفلك خلال مرحلة النمو، لذلك عليك منحه وقتًا كافيًا لإنهاء الحليب.

هذه الملاحظات قد تساعدك في معرفة أن طفلك حصل على ما يكفيه من الحليب:

  • استهلاك ما لا يقلّ عن 6-8 حفاضات خلال اليوم ويخرج بول دون رائحة.
  • الشعور بفراغ الثدي بعد الرضاعة فهذا يدل على أن طفلك حصل على احتياجاته من الغذاء.
  • نوم طفلك الرضيع وقت القيلولة بعد تناوله الرضعة مباشرة.

2. تغذية طفلك فقط ضمن جدول زمني

ليس سيئًا أبدا أن تلتزم بجدول زمني محدد لإرضاع طفلك، لكن قد يكون صعبًا عليه انتظار وجبته إلى حين الموعد، وقد يؤدي ذلك إلى فقدانه للوزن، لذلك عليك تفقده بين الوجبات المنظمة له.

3. التشتت أثناء تغذية طفلك

قد تشاهدين التلفاز أو تتصفحين مواقع التواصل الاجتماعي أثناء إرضاع طفلك، وهذه ضمن عادات سيئة أثناء الرضاعة.

وذلك لأنه تعد الرضاعة الطبيعية وسيلة تواصل بين الأم وطفلها خلال سنواته الأولى التي تعتمد على تبادل النظرات العميقة بينهما، قد يؤدي تشتتك أثناء إرضاعه إلى التأثير على سلوك طفلك المستقبلي والشعور بالوحدة.

4. التدخين 

عليك الإقلاع عن التدخين والابتعاد عن الأماكن الملوثة بالمصادر الكيميائية، فكلاهما يؤثران سلبًا على صحة طفلك.

تنتقل ملوثات التدخين إلى حليب الثدي الذي يعد المصدر الرئيسي لغذاء طفلك.

5. ارتداء الملابس الضاغطة على الصدر

من ضمن عادات سيئة أثناء الرضاعة ارتداء حمّالة الصدر الضيقة، فقد تضغط على ثدييك وتؤدي إلى تسرب الحليب منه الأمر الذي يسبب التهاب أنسجة الثدي مما يؤثر على تغذية مولودك الصغير.

عليك تجنب النوم على البطن أو الضغط الشديد بأصابعك لثدييك لأنه أيضًا من مسببات التهاب الثدي.

6. تناول الأعشاب الضارة

تعد العلاجات الطبيعية هي الخيار الأكثر أمانًا عندما يتعلق الأمر بمشاكل الرضاعة الطبيعية، لكن لا يجب عليك العلاج الذاتي وبدء تناول الأعشاب دون استشارة الطبيب، فبعض الأعشاب قد تؤثر سلبًا على إدرار حليبك.

7. الشعور بالخجل من الرضاعة الطبيعية

تعد الرضاعة الطبيعية للطفل من أجمل الأمور التي تحظى بها الأم لذلك لا يوجد سبب يدفعك للخجل من تغذية طفلك الذي يعتمد عليك في النمو.

بدلًا من التركيز في ما يفكر فيه المجتمع عليك إرضاع طفلك في أي وقت وفي أي مكان حينما يحتاج ذلك.

وننصحك هنا عند إرضاع طفلك استلقي على ظهرك فهذا صحيّ لك وله.

8. الإكثار من تناول مصادر الكافيين

قللي من استهلاك الكافيين اليومي فهو ليس جيدًا لصحة أجهزة طفلك الوظيفية.

أظهرت دراسات عدة أن تناول أكثر من 300 ملليغرام من الكافيين في اليوم يؤدي إلى نفاذه إلى حليب طفلك مما يجعل تغذيته غير صحية.

من قبل سلام عمر - الاثنين 23 نيسان 2018
آخر تعديل - الأحد 24 تشرين الأول 2021