آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل

تظهر خلال الحمل مجموعة من الأعراض الطبيعية والتي تصاحبها بعض الآلام، ولكن بعض الأعراض تستدعي زيارة الطبيب للتأكد من أنها لا تشكل خطرًا على صحة الحامل والجنين، تعرفي على عدة آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل.

آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل

من الطبيعي أن تشعر الحامل بالعديد من التغيرات في الجسم، كما أنها تعاني من بعض الآلام نتيجة الضغط على الجسم ووجود حمل يزداد بمرور الوقت.

ولكن هناك بعض الآلام التي تشير إلى وجود مشكلة صحية وتحتاج إلى متابعة من الطبيب للاطمئنان والتأكد من عدم وجود خطورة على الجنين والأم.

إليكِ أبرز عدة آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل:

آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل

فيما يأتي آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل:

1. آلام في البطن

في حالة الشعور بألم شديد في البطن، يجب معرفة سبب هذا الألم، فقد تعاني المرأة من عسر الهضم أو اضطراب في المعدة.

أما السبب الآخر الأكثر خطورة، هو الإصابة بتسمم الحمل، وعادةً ما يكون هذا في النصف الثاني من الحمل، وتشعر المرأة بألم في وسط البطن، ويستدعي التدخل الفوري من قِبل الطبيب.

كما أن آلام أسفل البطن الشديدة قد تكون علامة لوجود مشكلة متعلقة بصحة الجنين وبقائه، وخاصةً إذا كانت مصحوبة بنزيف، ولذلك يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور حتى لا تتعرض الحامل للإجهاض.

2. ألم وحرقة في البول

لا يتعلق الأمر هنا بالحمل، ولكن يمكن أن تكون المرأة مصابة بالتهاب المسالك البولية نتيجة عدوى بكتيرية.

ولأن الحمل يسبب كثرة الحاجة إلى التبول، فيكون الشعور بالألم والحرقة بشكل مستمر، وتحتاج المرأة إلى أخذ علاج لهذه المشكلة حتى تتخلص من الآلام.

ويمكن ملاحظة بعض الأعراض الأخرى للتأكد من وجود مشكلة، مثل: الغثيان وتغير لون البول ليصبح قاتمًا، ورائحة البول الكريهة.

3. الحكّة الشديدة في الجسم

ربما تشعر المرأة الحامل بحكّة خفيفة نتيجة تمدد الجلد، ولكن قد تزداد هذه الحكّة لتصبح غير محتملة، وخاصةً في فترة الليل.

كما يمكن أن تشير الحكة الشديدة التي تحدث عادة في اليدين والقدمين بدون طفح جلدي إلى وجود مشكلة في الكبد تسمى الركود الصفراوي داخل الكبد وتحدث في أواخر الحمل.

لذا يفضل اللجوء إلى الطبيب لمعرفة سبب الحكّة وليصف لكِ علاجًا يساعد في تخفيفها.

4. آلام الساق الحادة

تعد آلام الساق من الأمور الشائعة خلال الحمل نتيجة زيادة وزن الحامل والضغط على المفاصل والعظام.

ولكن آلام الساق خلال الحمل تكون محتملة، وإذا كانت شديدة وتسبب الشعور بالثِقل في قدم واحدة، أو ظهور احمرار وتورم بها، فيجب إجراء أشعة للتأكد من عدم وجود جلطة دموية.

حيث تزداد فرص الإصابة بالجلطات الدموية في الساق بصورة أكبر خلال الحمل، وتسمى جلطة الأوردة العميقة، وذلك لأن ضغط الرحم المتزايد على العروق يمكن أن يعيق الدورة الدموية في التدفق، مما يسبب تجمع الدم في الساقين والقدمين.

5. آلام الظهر المستمرة

تعد آلام الظهر أيضًا من أعراض الحمل الطبيعية، ولكنها لا تستمر طوال الوقت أو تزداد حدتها بصورة شديدة.

وإذا حدث ذلك يجب التوجه إلى الطبيب فهي من عدة آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل، وذلك للتأكد من عدم وجود عدوى بالكلى أو المثانة إذا كانت الآلام في منطقة الجانب من الظهر.

كما أن بعض الحوامل يعانين من عرق النسا، وهي من المشكلات التي تسبب آلام حادة ولا تتوقف.

وبالتالي فإن مراجعة الطبيب سيكون أمر هام للكشف عن سبب هذه الآلام وعلاج أي مشكلة قبل تفاقهما.

6. آلام الرأس الحادة

إن الصداع من الأمور التي تزداد خلال الحمل، ولكنه ليس من الأعراض التي تحدث بصورة شديدة لا يمكن تحملها.

بعض الحوامل يتجاهلن آلام الرأس، وهذا أمر خاطىء، فهي من عدة آلام لا يجب أن تتجاهلها الحامل أيضًا لأنها يمكن أن تكون أحد علامات الإصابة بمشكلات عديدة ومنها تسمم الحمل.

ولذا ينصح بمعرفة سبب هذا الصداع الدائم والحاد، ويمكن أن يصف الطبيب علاج مناسب لتقليل هذا الشعور إذا لم تكن هناك مشكلة صحية وراءه.

من قبل ياسمين ياسين - الخميس 7 شباط 2019
آخر تعديل - الاثنين 15 شباط 2021