لماذا يصاب الطفل بطفح الحفاض؟

لماذا يصاب الطفل بطفح الحفاض؟

لماذا يصاب الطفل بطفح الحفاض؟

بالرغم من حرصك الشديد على طفلك والاعتناء به جيداً إلا أنه من المتوقع ان يصاب بطفح الحفاض في مرحلة من طفولته الشقية، لكن لا داعي للقلق، فمعظم الأطفال يصابون به. وما عليك إلا معرفة أسبابه لحمايته، لذا نقدم لك العرض المرئي التالي حول أسباب الإصابة بطفح الحفاض.

 

تهيج من البراز والبول

تهيج من البراز والبول

أن التعرض لهما لفترة طويلة دون تغيير الحفاض المتسخ من شانه أن يهيج بشرة الطفل الحساسة، ويكون معرض بشكل كبير للإصابة بطفح الحفاض وبالأخص في حال اصابته بالإسهال، فهو أكثر ازعاجا لبشرة الطفل من البول.

 

الاحتكاك

الاحتكاك

تسبب الحفاضات الضيقة والمشدودة لاحتكاك بشرة الطفل، مما يعمل على تهييجها، ويزداد الأمر سوءاً في حال كان جلد الطفل رطباً مما يزيد من الاحتكاك مع الحفاض. لذا استخدام كريمات تمنع هذا الاحتكاك وتشكل طبقة عازلة ما بين جلد الطفل والحفاض مثل ®DESITIN يعتبر الحل الأفضل لذلك.

 

منتجات جديدة

منتجات جديدة

قد تبدي بشرة الطفل ردة فعل تحسسية اتجاه المحارم المعطرة الجديدة أو تغيير نوع الحفاض المستخدم من قبل او حتى بسبب استخدام بعض منتجات الأطفال مثل البودرة وكريمات الجسم الخاصة بالأطفال. 

 

عدوى بكتيرية

عدوى بكتيرية

قد تسبب العدوى بالبكتيريا أو الفطريات الإصابة بطفح الحفاض، وبالأخص في منطقة الحفاض والفخذين والأعضاء التناسلية، وذلك باعتبار هذه المناطق بيئة مناسبة لنمو البكتيريا والفطريات، فهي دافئة ورطبة.

 

طعام جديد

طعام جديد

عند بدء الطفل في تناول الأطعمة الصلبة، من الطبيعي أن يتغير البراز الخاص به، مما يرفع من خطر إصابته بطفح الحفاض، كما أن تعريفه وتناوله لنوع جديد من الطعام يعرضه لنفس الخطر. أما في حال الرضاعة الطبيعية فقد يصاب الطفل بطفح الحفاض نتيجة لتناول الأم نوعا معينا من الطعام.

 

بشرة حساسة

بشرة حساسة

يميل الأطفال الذين يملكون بشرة حساسة إلى الإصابة بطفح الحفاض أكثر من غيرهم، كما قد تتأثر أماكن اخرى من جسمهم بالطفح نتيجة حساسية الجلد لديه.

 

تناول المضادات الحيوية

تناول المضادات الحيوية

 تقوم هذه المضادات بقتل البكتيريا بجميع أنواعها الضارة والنافعة، بالتالي عندما يتناول الطفل هذه الأدوية يكون اكثر عرضة للإصابة بطفح الحفاض بالإضافة إلى الإسهال، كما أن الأطفال في مرحلة الرضاعة الطبيعية قد يتأثرون بالمضادات الحيوية المتناولة من قبل الأم ويرتفع لديهم خطر الإصابة بطفح الحفاض.

 

من قبل ويب طب