متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل؟

الأوميغا 3 هو أحد الأحماض الدهنية الأساسية لصحة الجسم، في ما يأتي سنتحدث عن أهميته للجنين إضافًة إلى متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل؟

متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل؟

إليكم في ما يأتي إجابة على سؤال متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل:

متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل؟

تُنصح المرأة عادَة بالبدء بتناول مكملات الأوميغا 3 قبل وخلال الحمل وأيضًا خلال الرضاعة؛ وذلك للحفاظ على صحة الأم والطفل.

تنصح المرأة باستشارة الطبيب قبل البدء بتناول مكملات الأوميغا 3 سواء قبل الحمل أو خلال الحمل، وعادةً ما تنصح المرأة بتناول مكملات الأوميغا 3 على الأقل قبل 6 شهور من الحمل؛ وذلك لبناء هذه الدهون الأساسية.

يجب أيضًا وضع اعتبار أن الحمل المتكرر قد يستهلك مخزون الأم من هذه الدهون خاصة إذا كان الحمل متقارب.

أنواع الأوميغا 3

تشمل أنواع أوميغا 3 على ثلاثة أنواع رئيسة وهي، كالآتي:

  • حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA).
  • حمض الإيكوسابنتاينويك (EPA).
  • حمض الألفا لينوليك (ALA).

وتُسمى هذه الأنواع بالدهون الأساسية لأنها لا تُصنّع داخل الجسم فيجب الحصول عليها بتناول الغذاء الذي يحتويها أو بتناول المكملات الغذائية.

فوائد أوميغا 3 للحامل والجنين

تزداد خطورة نقص الأوميغا 3 خلال فترة الحمل وذلك بسبب استخدامه لنمو الجنين لذلك عادًة ما تُنصح المرأة بتناول مكملات زيت السمك لتوفير حاجتها من الأوميغا 3.

يُعد حمض الدوكوساهيكسانويك وحمض الإيكوسابنتاينويك مهمين للمرأة الحامل؛ لكن حمض الألفا لينوليك له الأهمية الأكبر خلال فترة الحمل وخلال المراحل الأولى من حياة الرضيع.

واستكمالًا في الحديث عن إجابة متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل ننوه أن لتناول مكملات زيت السمك أثر إيجابي على الجنين والأم، نذكر منها الآتي:

  • قد يزيد من وزن الجنين.
  • قد يعمل على تحسين تطور دماغ الجنين.
  • قد يساعد في تقليل خطر الإصابة بالشلل الدماغي، واكتئاب ما بعد الولادة عند الأم.
  • قد يكون لمكملات زيت السمك آثار محتملة في زيادة فترة الحمل أو منع الولادة المبكرة.
  • قد يساعد في منع حدوث تسمم الحمل.
  • يوجد للأوميغا 3 دورًا هامًا في تكوين الجهاز العصبي للجنين، وتكوين الدماغ والنظر لديه.
  • قد يكون لمكملات الأوميغا 3 دورًا في تأخير المخاض، وبالتالي زيادة فترة الحمل والحصول على مولود بوزن أكبر؛ وذلك من خلال تثبيط هرمون البروستاغلاندين (Prostaglandins) الذي يُحفز انقباضات عنق الرحم.

بالرغم من الفوائد التي ذكرناها إلا أن الدراسات لم تُثبت فعاليتها لجميع النساء في حال تناول مكملات زيت السمك بشكل يومي، ولكن يوجد إجماع على أن مكملات زيت السمك يُمكن استخدامها كوسيلة تساعد على زيادة فترة الحمل. 

مصادر الأوميغا 3 للحامل

بعد أن تحدثنا عن متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل، وفوائده للحامل والجنين. سنتحدث هنا عن أهم مصادره للحصول على ما يكفي منه.

بالرغم من أن الأسماك تُعد مصدر هام جدًا للدهون الأساسية للأوميغا 3، إلا أنها تحتوي على عناصر سامة قد تكون ضارة خلال فترة نمو الجنين.

مثال على هذه المواد السامة التي تتراكم في الأسماك: الزئبق لذلك تُنصح المرأة الحامل بتناول حاجتها من الأوميغا 3 من مصادر مختلفة، منها: تناول حُصتين من الأسماك قليلة الزئبق أسبوعيًا، أو تناول المكملات الغذائية، مثل: زيت السمك.

ومن الأسماك قليلة الزئبق والغنية بالأوميغا 3 الآتي:

  • سمك القد.
  • سمك السلمون.
  • سمك السلور.
  • سمك السردين.

يُمكن أيضًا الحصول على الدهون الأساسية للأوميغا 3 من مصادر نباتية، مثل: البيض.

جرعات الأوميغا 3 للحامل

بعد التعرف على متى يؤخذ أوميغا 3 للحامل نخبرك هنا تختلف جرعات أحماض الدوكوساهيكسانويك والإيكوسابنتاينويك باختلاف الكمية المطلوبة لتحقيق الفائدة للأم وطفلها.

تتراوح الجرعات في مختلف الأبحاث بين 133 ملليغرام إلى 3 غرام يوميًا، تُعادل هذه النسب ما يقارب 300 غرام من السلمون المطبوخ لتحصل المرأة الحامل على احتياجها.

يُنصح باستشارة طبيبك للحصول على ما يناسب حالتك واحتياجك خلال فترة حملك.

من قبل د. دعاء حلبي - الخميس 22 تشرين الأول 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 3 آب 2021