علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال

هل تريد أن تتعرف على كيفية علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال؟ جمعنا لك أهم المعلومات في المقال الآتي، تابع وتعرف.

علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال

غالبًا ما يشعر بعض الآباء بالارتباك بشأن ما يجب عليهم فعله عندما يبدأ أطفالهم بالقيء والإسهال، فهل تعرفت من قبل على كيفية علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال؟ هذا ما سنقدمه لك في المقال الآتي بالإضافة إلى بعض النصائح المهمة:

علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال

بالتأكيد تتساءل عن علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال، والذي يشمل الآتي:

1. علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال من خلال محلول الجفاف

غالبًا يعطي الآباء محلول معالجة الجفاف عن طريق الفم لمساعدة الطفل، حيث أنه يحتوي على السكر والإلكتروليتات والبوتاسيوم، وفي المقابل إن الكمية العالية من السكر ونقص الصوديوم في السوائل الأخرى، مثل: عصير التفاح قد تجعل صحة الطفل أسوأ.

ويفضل البدء بكمية ما بين 5 ملليلتر إلى 15 ملليلتر كل 5 - 10 دقائق لأول ساعة أو ساعتين، ثم يجب زيادة المحلول إلى بضع ملاعق كبيرة في كل مرة بمجرد أن يقل القيء والإسهال.

2. علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال الذين يرضعون من الثدي

إذا تقيأ الطفل أكثر من مرة فينصح بإرضاعه لمدة 5 دقائق كل 30 - 60 دقيقة، وبعد مرور 2 - 3 ساعات دون تقيؤ يجب العودة إلى الوضع المعتاد من الرضاعة الطبيعية، وغالبًا الذين يرضعون رضاعة طبيعية لا يحتاجون إلى أملاح الإماهة الفموية ومع ذلك يمكن استخدامه إذا ساء القيء والإسهال.

أما إذا كان الطفل يرضع حليب صناعي فمن الأفضل التبديل إلى تركيبة خالية من اللاكتوز، حيث أن اللاكتوز يجعل الحالة أسوأ.

3. علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال الأكبر سنًا

في الغالب الأطفال الأكبر من عام واحد ويعانون من القيء والإسهال يحتاجون إلى أملاح الإماهة الفموية، وتعطى كميات صغيرة من السوائل أي ما يقارب 2 - 3 ملاعق صغيرة كل 5 دقائق، وبعد مرور 4 ساعات بدون تقيؤ يجب زيادة كمية محلول الإماهة.

أما إذا مرت 8 ساعات دون التقيؤ يفضل العودة إلى السوائل العادية، مثل: الحساء الصافي مع تجنب عصائر الفاكهة والمشروبات الغازية، حيث أنها تجعل القيء والإسهال أسوأ.

4. علاج الترجيع بشكل عام عند الأطفال

لا ينصح باستخدام أدوية للارتجاع للأطفال المصابين بالارتجاع غير المعقد، ومع ذلك إذا كان الطفل لا يشعر بالراحة بسبب الترجيع فقد يصف الطبيب بعض الأدوية، وهي:

  • الأدوية المضادة للحموضة والمناسبة للأطفال من عمر الشهر إلى السنة، مثل: سيميتيدين (Cimetidine)، وفاموتيدين (Famotidine).
  • الأطفال الأكبر من عام واحد فقد يوصي الطبيب بحاصرات مستقبلات الهيستامين 2، مثل: هيدروكسيد المغنيسيوم (Magnesium Hydroxide).
  • مثبطات مضخة البروتون، مثل: لانزوبرازول (Lansoprazole)، وبانتوبرازول (Pantoprazole)، والرابيبرازول (Rabeprazole).

5. جراحة الترجيع عند الأطفال

غالبًا لا تكون الجراحة ضرورية لعلاج الترجيع عند الأطفال، ومع ذلك في بعض الحالات قد يضطر الطبيب لإجراء جراحة تتضمن لف الجزء العلوي من المعدة حول المريء لتشكيل صفعة تتقلص وتغلق المريء كلما تنقبض المعدة مما يساعد على التقليل من الترجيع عند الأطفال.

نصائح عند علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال

نقدم لك بعض النصائح المهمة عند علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال، ويشمل الآتي:

  • الاستمرار في إطعام الطفل الأطعمة الصلبة بمجرد أن يخف الترجيع والإسهال خاصة إذا مرت 8 ساعات.
  • العودة إلى نظام غذائي مناسب لعمر الطفل في أسرع وقت ممكن، وعدم إجراء تغييرات على حليب الطفل.
  • الابتعاد عن استخدام أي أدوية بدون وصفة طبية وبدون استشارة الطبيب، حيث أن بعضها قد يجعل الأعراض أسوأ.
  • رفع رأس السرير للأطفال الأكبر سنًا، وجعل الطفل في وضع مستقيم لمدة ساعتين على الأقل بعد تناول الطعام.
  • التأكد من عدم الإفراط في إطعام الطفل عند استمرار الترجيع، وتقليل المشروبات التي تؤدي لتفاقم الترجيع والإسهال لدى الطفل.

مضاعفات عدم علاج الترجيع والإسهال عند الأطفال

ترتبط الخطورة بدرجة أكبر بمدة استمرار القيء والإسهال ولكن الخطر الرئيس للتقيؤ والإسهال هو الجفاف، حيث أن الجفاف يعني أن الجسم فقد الكثير من السوائل والذي قد يؤدي لفقدان الوزن، ويجدر التنويه على أن الطفل كلما كان أصغر زادت نسبة خطر الإصابة بالجفاف.

ويجب استشارة الطبيب فورًا بمجرد أحد هذه الأعراض، وهي:

  • عدم التبول لأكثر من 8 ساعات، ولون البول الأصفر الداكن.
  • إسهال مستمر لأكثر من أسبوع.
  • ظهور علامات الجفاف على الطفل.
  • جفاف اللسان وداخل الفم.
  • وجود دم في البراز.
  • ألم وانتفاخ في البطن.
  • جفاف العيون.
  • بقعة لينة غائرة.
  • تهيج الطفل.
  • التعب.
  • دوار شديد.
  • ألم في المعدة.
  • الحمى أعلى من 40 درجة مئوية. 
من قبل أمل صباح - الأحد 14 تشرين الثاني 2021