أضرار شرب الماء للرضيع: ما هي؟

ما هي أضرار شرب الماء للرضيع؟ تعرف في هذا المقال على أهم المعلومات حول الماء للرضيع.

أضرار شرب الماء للرضيع: ما هي؟

سنتعرف فيما يأتي على أضرار شرب الماء للرضيع:

أضرار شرب الماء للرضيع

لا ينصح الخبراء الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر بشرب الماء، فالأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية لا يحتاجون إلى مياه إضافية؛ ذلك لأن حليب الثدي يحتوي على 80% من الماء، الأمر الذي يضمن الحفاظ على رطوبتهم.

فيما يأتي أضرار شرب الماء للرضيع:

1. يسبب اختلالات كيميائية

قد يؤدي شرب الطفل الرضيع لكميات كبيرة من الماء إلى إصابته بتسمم الماء (Water Intoxication)، وهي حالة خطرة تصبح فيها شوارد الجسم، مثل: الصوديوم، والبوتاسيوم مخففة في مجرى دم الطفل.

يمكن أن يؤثر ذلك على وظائف الجسم الطبيعية للطفل، مما يؤدي إلى ظهور أعراض، مثل: انخفاض درجة حرارة الجسم، أو نوبات الصرع، أو تلف الدماغ، أو الوفاة.

2. يمكن أن يؤدي إلى نقص المغذيات

قد يصاب الطفل الذي يقل عمره عن ستة أشهر وتستبدل حاجته من الرضاعة الطبيعية بشرب الماء بفقدان العناصر الغذائية المهمة التي يحصل عليها الرضّع عادةً من حليب الأم والرضعات الصناعية.

3. يمكن أن يسبب فقدان الوزن

إذا أصبح طفلك الرضيع يشرب الماء بانتظام بالإضافة إلى حليب الأم أو الحليب الاصطناعي هذا يعني أن طفلك لن يحصل على السعرات الحرارية التي يحتاجها لاكتساب القدر المناسب من الوزن، وقد يحصل على وزن أقل من الطبيعي.

4. انخفاض إدرار الحليب

إذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية فإن إعطائه الماء يمكن أن يقلل في النهاية من إدرار الحليب بسب انخفاض رغبته في شرب المزيد من الحليب، فالأطفال الذين يمتلئون بالماء سوف يتغذون بشكل أقل من حليب الثدي.

فوائد شرب الماء للأطفال الأكبر سنًا

على الرغم من أضرار شرب الماء للرضيع إلا أنها لا تشمل الأطفال الذين تجاوزوا عمر ستة أشهر فما فوق، إذ يساعد الماء في الحفاظ على رطوبة الجسم، والتي بدوها تساهم في حصول الأطفال على الفوائد الآتية:

  1. يساعد في نقل المغذيات والأكسجين إلى خلايا الجسم.
  2. يزيل السموم من الجسم.
  3. تسهيل حركات الأمعاء.
  4. يحافظ على تليين المفاصل والأنسجة، وحجم الدم.

نصائح عند شرب الماء للأطفال

بعد أن تعرفت على فوائد وأضرار شرب الماء للرضيع، فيما يأتي أبرز نصائح شرب الماء للأطفال الرضّع والأكبر سنًا:

  1. استشر الطبيب قبل إعطاء طفلك الذي يقل عن عمر ستة أشهر الماء خلال أشهر الصيف الحار، لمعرفة الكمية الموصى بها ومخاطرها على طفلك.
  2. ابدأ بإدخال الماء إلى نظام طفلك الغذائي بعد عمر ستة أشهر، بالتزامن مع تناوله للأطعمة الصلبة.
  3. لا تقدم لطفلك العصير بدلًا عن الماء، فهو قد يتسبب في مخاطر أكبر من أضرار شرب الماء للرضيع، فقد يسبب السمنة على المدى الطويل.
  4. لا تضف الكثير من الماء إلى بودرة الحليب الصناعي، فقط اتبع تعليمات العبوة.
  5. لا تعطِ طفلك الذي يتجاوز عمره الستة أشهر ماءً من الصنبور، قم بغليه أولًا لمدة لا تقل عن دقيقة، ثم تأكد من ملائمة الحرارة له قبل شربه.
  6. تأكد من أن كمية الماء التي يحصل عليها طفلك الرضيع الذي تجاوز ستة أشهر تعمل على ترطيب جسمه، فالرضع في عمر العام يحتاجون إلى كوب واحد من الماء.

متى يجب زيارة الطبيب؟

ينبغي عليك التوجه لزيارة الطبيب في حال رغبت في حال أردت التأكد من رطوبة طفلك الرضيع، أو كان طفلك يعاني من القيء، أو الإسهال، أو علامات الجفاف التي تشمل الآتي:

  • برودة في اليدين والقدمي.
  • انخفاض عدد مرات التبول، لأقل من ست حفاضات خلال اليوم.
  • بول أصفر غامق.
  • تشقق الشفاه.
  • البكاء بلا دموع.
  • بشرة جافة.
  • الخمول.
  • ظهور بقعة اللينة أعلى رأس الرضيع.
  • نعاس غير طبيعي.
  • البكاء المستمر.

من الجدير بالذكر أنه في حال كنت تشك بإصابة طفلك الرضيع الأقل من ستة أشهر بالجفاف لا ينبغي عليك إعطاء الطفل الماء بل زوده بحليب الثدي وتوجه إلى الطبيب فورًا.

من قبل سلام عمر - الأحد 2 كانون الثاني 2022