الحمل بعد إجهاضين: أبرز المعلومات

هل تخشين من الإجهاض الثالث؟ نقدم لك في هذا المقال الدليل الشامل حول الحمل بعد إجهاضين.

الحمل بعد إجهاضين: أبرز المعلومات

سنتعرف فيما يأتي على أهم المعلومات حول الحمل بعد إجهاضين:

هل يمكن الحمل بعد إجهاضين؟

يعد الإجهاض أمرًا شائعًا جدًا بين الحوامل، فهو قد يصيب حالة واحد من بين ست حالات حمل، ومن الممكن أن تزداد هذه النسبة بعد إجهاضين إلى واحد من بين أربع حالات حمل، وعلى الرغم من ذلك إن معظم النساء اللاتي تعرضن إلى إجهاضين كان لديهن فرصة للحمل بشكل صحي بعد ذلك.

ويجدر التنويه أنه في حال كنتِ تحاولين الحمل بعد إجهاضين متكررين ولمدة عام تحديدًا أو إذا كان عمرك يزيد عن 35 عامًا، عليك استشارة الطبيب الذي سوف يساعدك في عمل الاختبارات المناسبة لحالتك لمعرفة الأسباب ومعالجتها للحصول على حمل ثالث صحي.

اختبارات من أجل الحمل بعد إجهاضين

في حال الإجهاض المتكرر قد يطلب الطبيب من المريضة إجراء مجموعة من الفحوصات الطبية، لمعرفة الأسباب الجسدية التي تؤدي إلى الإجهاض ومعالجتها للحصول على حمل ثالت سليم، تتمثل هذه الاختبارات في الآتي:

  1. تصوير الرحم الصوتي: الذي يساعد في اكتشاف أي مشكلة في بطانة الرحم.
  2. اختبارات الكروموسومات: الذي يحدد ما إذا كان الإجهاض يحصل بسبب الكروموسومات.
  3. تنظير الرحم: يفحص الطبيب عن طريق تنظير الرحم فتحات قناة فالوب وجدار الرحم، ويتم هذا الفحص عن طريق إدخال تلسكوب صغير عبر عنق الرحم إلى داخل الرحم.
  4. الموجات فوق الصوتية: التي تستخدم لفحص الأعضاء الداخلية.
  5. فحص الدم: الذي يكشف وجود أي خلل في التوازن الهرموني أو في جهاز المناعة.

حالات طبية يجب معالجتها قبل الحمل بعد إجهاضين

في حين أن أسباب الإجهاض مرتان متتاليتان في كثير من الأحيان غير واضحة، إلا أن هناك العديد من الحالات الطبية التي قد تكون سببًا في الإجهاض مرتين، والتي تستلزم العلاج حتى تتمكنِ من الحمل بعد إجهاضين، تتمثل في الآتي:

  1. تشوهات الكروموسومات عند الجنين، وهو أحد الأسباب الرئيسية للإجهاض خلال الثلث الأول من الحمل.
  2. خلل خلقي في الرحم، مثل الرحم المزدوج.
  3. مشكلات الأورام الليفية أو الأورام الحميدة في الرحم لدى بعض النساء.
  4. اضطرابات الغدد الصماء التي تتطلب العلاج، مثل: أمراض الغدة الدرقية والغدة النخامية أو مرض السكري أو متلازمة تكيس المبايض.
  5. أمراض المناعة الذاتية التي تحدث عندما تنتج الأم أجسامًا مضادة تسبب بشكل غير مباشر تخثر في الأوعية الدموية المسؤولة عن تطور الجنين، مما يؤدي إلى حرمان الجنين من العناصر الغذائية والموت داخل الرحم.
  6. التعرض لبعض المواد الكيميائية والأدوية والأشعة السينية التي تزيد من خطر الإجهاض.

نصائح للتخطيط لحمل ناجح بعد إجهاضين

إليكِ بعض النصائح الهامة للتخطيط لحمل ناجح بعد اجهاضين، والتي تتضمن الآتي:

  • امنحي نفسك بعض الوقت

لا بد لكِ من اتخاذ فترة من الراحة لمدة لا تقل عن شهر أو عن دورتين حيض قبل محاولة الحمل مرة أخرى، يساعدك هذا الوقت في التعافي جسديًا وعاطفيًا والتخلص من المشاعر السلبية، مثل: الحزن، والغضب.

  • استشيري طبيبك النسائي

يجدر بكِ استشارة طبيب الأمراض النسائية قبل الحمل للمرة الثالثة، سوف يوصي الطبيب ببعض الاختبارات للبحث عن أي مشكلات صحية قد تسبب مضاعفات أثناء الحمل.

  • عالجي أي مشكلة صحية كامنة

قد يساعد علاج الحالات الصحية المزمنة، مثل: مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، والأمراض المنقول جنسيًا، ومشكلات الغدة الدرقية، في تقليل مخاطر الإجهاض خلال الحمل.

  • حافظي على وزن صحي

يساهم الحصول على وزن مثالي في التمتع بحمل صحي، في المقابل قد يؤثر نقصان أو زيادة الوزن على زيادة مخاطر الإجهاض.

  • حاولي التحكم في توترك

عليك السيطرة على التوتر والقلق لديكِ خاصةً بعد اجهاضين، حاولِ الاسترخاء من خلال ممارسة التمارين الرياضية أو اليوغا أو التأمل أو التنفس العميق أو الوخز بالإبر.

  • قللي من تناول الكافيين والكحول

يساعد التقليل من تناول الكافيين والكحول في خفض خطر الإجهاض، لذلك التزمِ بتناول 200 ملليغرام من الكافيين أو أقل يوميًا، أيضًا توقفِ عن التدخين فهو يؤثر بشكل سلبي على الخصوبة ويزيد من فرص الإجهاض.

من قبل سلام عمر - الاثنين 2 آب 2021