أعراض البواسير للحامل

تعد البواسير من المشكلات الشائعة خلال الحمل، فما هي أعراض البواسير للحامل؟ وكيف يتم تشخيص هذه الحالة؟ تعرف على الإجابات وكل ما يهمك في هذا المقال.

أعراض البواسير للحامل

البواسير (Hemorrhoids) هي أوردة منتفخة تحيط بفتحة الشرج تسبب الألم والنزيف، وهي مشكلة شائعة أثناء الحمل وعادةً ما تختفي بعد الولادة، فما هي أعراض البواسير للحامل؟

أعراض البواسير للحامل

تختلف أعراض البواسير عند الحامل اعتمادًا على نوعه داخلي أم خارجي، وتشمل أبرز الأعراض الآتي:

1. أعراض البواسير الخارجية عند الحامل

يتكون هذا النوع من البواسير على الجزء الخارجي من فتحة الشرج، وتشمل الأعراض:

  • حكة حول فتحة الشرج.
  • ألم في الشرج يزداد سوءًا عند الجلوس.
  • ظهور كتلة مؤلمة وصلبة بالقرب من فتحة الشرج.
  • تورم.
  • حركة الأمعاء المؤلمة أي الشعور بألم عند التبرز.
  • نزيف في بعض الأحيان.

قد يستمر ظهور أعراض البواسير للحامل لبضعة أيام ومن ثم يختفي، ويجدر التنويه أنه يمكن أن تتكون جلطة في الباسور الخارجي، ويعرف هذا بالباسور المتخثر وعادةً ما يكون قاسي وملتهب ويسبب ألمًا شديدًا.

2. أعراض البواسير الداخلية عند الحامل

يتكون هذا النوع من البواسير داخل المستقيم ويسبب ظهور الأعراض الآتية:

  • نزيف المستقيم، فقد تلاحظ الحامل ظهور دم فاتح على ورق الحمام أو في المرحاض.
  • تدلي الباسور، والذي يحدث عندما يسقط الباسور الداخلي عبر فتحة الشرج بسبب الإجهاد.
  • انتفاخ البواسير، قد يسبب زيادة الضغط من الرحم الذي ينمو ويكبر انتفاخ البواسير.

لا تسبب البواسير الداخلية أي ألم عند الحامل عادةً، ولكن في حال تدلي الباسور قد تشعر الحامل ببعض الألم وعدم الراحة.

طرق تشخيص البواسير للحامل

تعد البواسير من المشكلات الشائعة خلال الحمل لدرجة أن الطبيب سوف يستطيع تشخيص الإصابة من خلال الأعراض التي ستذكرها الحامل، ولكن سوف يقوم الطبيب بالآتي لتأكيد تشخيص الإصابة:

  1. الفحص البدني لفتحة الشرج، والذي يمكن الطبيب من تشخيص البواسير الخارجية.
  2. فحص المستقيم الرقمي، وذلك من خلال إدخال إصبعه بعد ارتداء قفاز لتشخيص البواسير الداخلية.
  3. تنظير الشرج أو التنظير السيني وهي إجراءات سريعة وبسيطة تسمح للطبيب رؤية ما بداخل المستقيم.

نصائح لتخفيف أعراض البواسير للحامل

تختفي البواسير الناتجة عن الحمل تدريجيًا من تلقاء نفسها بعد الولادة، ولكن يمكن للحامل التخفيف من الأعراض المزعجة خلال الحمل باتباع النصائح الآتية:

  • شرب الكثير من الماء.
  • ممارسة تمارين كيجل.
  • الاستلقاء على الجانب الأيسر.
  • تناول مكملات الألياف.
  • استخدام ملينات البراز.
  • استهلاك المزيد من الألياف في النظام الغذائي.
  • تجنب الإجهاد أثناء التبرز والجلوس على المرحاض لفترات طويلة.
  • وضع بندق الساحرة على البواسير الخارجية باستخدام الشاش أو القطن.
  • وضع صودا الخبز على المنطقة لتخفيف الألم والحكة.
  • التحرك كثيرًا وعدم الجلوس لفترات طويلة لتجنب الضغط الإضافي على فتحة الشرج.
  • الحفاظ على منطقة الشرج نظيفة وجافة من خلال استخدام مناديل مبللة وليس جافة لتنظيفها.
  • استخدام حمام المقعدة لنقع منطقة المستقيم في ماء دافئ عدة مرات في اليوم لمدة 10 دقائق كل مرة.
  • تطبيق كمادات ثلجية أو كمادات باردة لعدة دقائق وتكرار ذلك عدة مرات في اليوم، حيث تقلل البرودة من الألم والتورم.

ويجدر التنويه أنه من الضروري على الحامل استشارة الطبيب قبل تناول مكملات الألياف أو ملينات البراز أو استخدام أي أدوية موضعية، حتى تتجنب أي ضرر يمكن أن يحدث على الجنين.

من قبل د. بيسان شامية - الخميس 4 آب 2022
آخر تعديل - الخميس 4 آب 2022