الليزر المنزلي للحامل: هل هو آمن؟

الليزر المنزلي للحامل، هل هو آمن؟ وفي حال لم يكن آمن ما هي البدائل عنه؟ الإجابات بالتفصيل تجدونها في المقال.

الليزر المنزلي للحامل: هل هو آمن؟

فلنتعرف فيما يأتي على مدى أمان الليزر المنزلي للحامل إضافةً لمعرفة طرق إزالة الشعر الأفضل للحامل:

الليزر المنزلي للحامل: هل هو آمن؟

لا يُمكن اعتبار الليزر المنزلي للحامل آمن، فهو كغيره من الأجهزة يُسلط أشعة الليزر على بصيلات الشعر لإضعافها تمامًا ومنع خروج الشعر منها.

والسبب في عدم أمان الليزر المنزلي للحامل يعود إلى عدم وجود دراسات علمية كافية تُشير إلى أمانه ومدى تأثيره على الحامل وجنينها، لذا يجب البقاء في الجهة الآمنة وعدم استخدامه.

أما منطقًا فيُمكن القول أن الليزر المنزلي للحامل وكذلك الليزر المتواجد في مراكز التجميل سيكون بلا فائدة للحامل، وذلك يعود إلى عدة أسباب تمثلت في الآتي:

1. حدوث تغيرات في طبيعة الجلد

في فترة الحمل يحدث العديد من التغيرات في الجلد عند بعض النساء، فتُلاحظ الحامل ظهور بقع صفراء وبنية على جسدها وهذا يُدعى الكلف، واستخدام أشعة الليزر على الجلد قد يزيد الأمر سوءًا فكما هو معروف أن الليزر يُسبب اغمقاق لون البشرة بدرجة أو بدرجتين.

كما أن البشرة في فترة الحمل تزيد من إفراز الدهون مما يُظهر عليها الحبوب والبثور، وتعريض البشرة لليرز وهي تُعاني من هذه المشكلات ممنوعًا طبيًا تحسبًا من تفاقمها.

2. زيادة نمو الشعر في الجسم

معظم النساء في فترة الحمل يزداد نمو الشعر في جسدهنّ وحتى أنه قد يظهر بمناطق جديدة لم يكن متواجدًا عليها مُسبقًا، مثل: منطقة الثدي أو ما بين الثديين، ومنطقة البطن، وكذلك منطقة الذقن.

هذه التغيرات في الشعر ناتجة عن تغيرات في هرمونات الجسم وبعد الولادة أي في فترة النفاس أو بعد الانتهاء من الرضاعة الطبيعية يتساقط هذا الشعر لوحده فالهرمونات تعود لطبيعتها.

هذه المعلومات تُشير إلى أن الليزر المنزلي للحامل أو الليزر في العيادات التجميلية لا داعي له، كون أن الجسم يُعاني من اضطرابات هرمونية لا يُمكن السيطرة على نتائجها من نمو الشعر بالليزر، وهذا يعني هدر المال بالفراغ.

دراسة ذكرت الليزر للحامل

كما ذُكر آنفًا أنه لا يوجد دراسة تُشير إلى مدة أمان الليزر المنزلي للحامل، لكن يوجد دراسة اختصت بذكر أهمية وضرورة استخدام أشعة الليزر لبعض الحالات الصحية للحامل، ومنها: الورم الحبيبي والورم اللقمي، وكان استخدام الليزر لهذه الحالات ولحالات أخرى مثل: حصوات الكلى والثآليل التناسلية آمن ولم يترافق بأعراض جانبية. 

طرق إزالة الشعر الآمنة للحامل

الليزر المنزلي للحامل لا يُمكن استخدامه كما ذُكر سابقًا، إذًا ما هي الطرق الأنسب والأفضل لإزالة الشعر للحامل؟ الإجابة هي اختيار أحد الطرق الآتية فجميعها آمنة:

  • الشمع

الشمع طريقة إزالة شعر آمنة للحامل وتهدف إلى إزالة الشعر من الجذور مما يُساهم في إطالة المدة لظهور الشعر مُجددًا، ومعظم النساء تتناسب معهنّ هذه الطريقة، لكن لعدد قليل منهنّ قد تُسبب الحساسية، وفي هذه الحالة يجب البحث عن طريقة أخرى.

  • الحلاقة

الحلاقة من أسهل الطرق وأسرعها في إزالة الشعر، لكنها ذات مفعول قصير؛ إذ أن الإزالة تكون بقص الشعرة وليس إزالتها من الجذور، وهذا يعني استمرار نمو الشعرة وظهورها بعد يوم أو يومين.

وفي حال اختيار طريقة الحلاقة فيجب دائمًا اختيار أنواع الشفرات الجيدة وكذلك يجب تطبيق المرطبات باستمرار وخاصةً التي تحتوي على فيتامين هـ.

  • طرق إزالة الشعر للحامل الأخرى

تمثلت بالآتي:

  1. السكر.
  2. الخيط.
  3. الآلات الخاصة لإزالة الشعر.

ونهايةً يجب الذكر أن كريمات إزالة الشعر للحامل لا يُفضل استخدامها كونه لا توجد دراسات تُشير إلى مدى أمان مركباتها الكيميائية على صحة الحامل وجنينها. 

من قبل رشا أحمد - الأربعاء 6 نيسان 2022
آخر تعديل - الأربعاء 6 نيسان 2022