النعناع للحامل: هل هو آمن؟

يبدو أن النعناع أثناء الحمل غير ضار، قد قيل إنه يساعد في التخفيف من أعراض الحمل الشائعة، لنتعرف حول النعناع للحامل من خلال هذا المقال:

النعناع للحامل: هل هو آمن؟

إن النعناع يُستخدم عادة من أجل الغثيان والغازات، ولكن قد يزيد النعناع من حرقة المعدة في بعض الحالات وهي مشكلة شائعة أثناء الحمل، فهل يعد النعناع للحامل آمنًا حقًا؟ هذا ما سنجيب عنه من خلال المقال الآتي:

النعناع للحامل: هل هو آمن؟

نعم، يُعد النعناع من النباتات والأعشاب المفيدة التي من الأمن استخدامها خلال فترة الحمل، حيث تكمن أهميته في التخلص والحد من العديد من مشاكل الحمل كالغثيان وحرقة المعدة، حيث يفضل استخدامه عادةً كمغلي النعناع.

ومن أهم فوائد النعناع للحامل ما يأتي:

1. يحافظ على برودة الجسم

خلال الحمل قد يحدث اختلالات هرمونية من الممكن أن يكون لها تأثير واضح على درجات حرارة الجسم الداخلية، وهنا تكمن أهمية أوراق النعناع للحامل في مساهمتها في ترطيب الجسم والحفاظ على حرارته.

2. يخفف الغثيان

الغثيان هو أحد أعراض الحمل، وتعاني منه معظم النساء في الثلث الأول من فترة الحمل، وتكمن أهميته في أنه يساعد في التخفيف من الغثيان.

ومع ذلك فإن بعض النساء لا تتمكن من تحمل رائحة النعناع وبالتالي يجب الامتناع عن استخدامه في هذه الحالة.

3. يحافظ على رائحة الفم

قد تتقيأ بشكل سيئ في الأشهر الأولى من الحمل، وقد يستمر لنهاية الحمل في بعض الأحيان عند بعض النساء، وقد تترك النوبات المتكررة من القيء والغثيان طعمًا سيئًا في فمك.

حيث يُعد مضغ بعض أوراق النعناع طريقة رائعة لدرء تلك الرائحة والطعم الغريب في فمك في مثل هذه الحالات.

4. يحافظ على مشاكل الجهاز الهضمي

قد تواجه المرأة الحامل مشاكل في الجهاز الهضمي أثناء الحمل، لذلك ينصح بتناول أوراق النعناع لما لها من مساهمة في الحد من الإصابة بأمراض المعدة والجهاز الهضمي بشكل عام.

5. يساعد على الشعور العام بالسعادة

يؤثر الحمل على المرأة الحامل في الكثير من الحالات بشكل سلبي؛ مما يجعلها تشعر بالتعب والإرهاق.

لذلك في مثل هذه الحالات ننصح بمغلي النعناع الذي يهدئ العقل، ويزيل التهيج ويساعد في تخفيف من الشعور بالتعب، كما يساعد في التخلص من الأرق والقلق.

الآثار الجانبية لنبات النعناع للحامل

على الرغم من فوائد النعناع للحامل العديدة، إلا أنه له بعض الآثار الجانبية، منها:

  1. قد يسبب رد فعل تحسسي: إذا كان لديك حساسية من المنثول أو أي منتجات تحتوي على المنثول، فعليك تجنب النعناع أثناء الحمل؛ لأنه يحتوي على كميات كبيرة منه.
  2. قد يسبب الإجهاض: يحتوي النعناع على خصائص مرخية للعضلات، فإذا تم استخدامه في الوقت الخطأ في الحمل، فقد يرخي عضلات الرحم ويؤدي إلى الإجهاض.
  3. قد يسبب الضرر: الاستهلاك المفرط للنعناع بأي شكل من الأشكال قد يسبب الشعور بالنعاس وألم العضلات وتباطؤ معدل ضربات القلب ومضاعفات أخرى أثناء الحمل.
من قبل سيف الحموري - السبت 28 آذار 2020
آخر تعديل - الثلاثاء 9 آب 2022