الملينات الآمنة للحامل والملينات غير الآمنة

ما هي الملينات الآمنة للحامل؟ وهل يمكن أن تسبب أي آثار جانبية أو مضاعفات على الحامل؟ إجابات على هذه الأسئلة وأكثر في المقال الآتي.

الملينات الآمنة للحامل والملينات غير الآمنة

إليكم أبرز المعلومات عن الملينات الآمنة للحامل:

الملينات الآمنة للحامل

فيما يأتي بعض الملينات الآمنة للحامل: 

1. الملينات الكُتليّة (Bulk-forming laxatives)

تساعد المليّنات الكتلية على امتصاص الماء باتّجاه البراز فتجعله أكبر حجمًا وأكثر ليونة وأسهل في المرور عبر الأمعاء الغليظة والمستقيم، ومن الأمثلة عليها: بزر القطوناء (Psyllium)، والميثيل سيلولوز (Methylcellulose)، والبولي كربوفيل (Polycarbophil).

يمكن أن يسبب هذا النوع من الملينات الشعور بالمغص وعدم الراحة، لذلك يجب البدء بتناول جرعات صغيرة والتأكد من شرب كميات كافية من الماء.

2. ملينات البراز (Stool softeners)

تضيف ملينات البراز، مثل مليّن الدوكوسات (Docusate) الماء إلى البراز فتساعد في جعله أكثر ليونة وأسهل في المرور عبر الأمعاء.

3. المليّنات المزلقة (Lubricant laxatives)

تضيف الملينات المزلقة مادة زلقة إمّا إلى البراز أو باطن جدران الأمعاء للمساعدة في مرور البراز عبر الأمعاء، ومن الأمثلة عليها: تحاميل الجلسرين، لكن في حين أنّها من الملينات الآمنة للحامل إلّا أنّه لا بدّ من استشارة الطبيب قبل استخدامها. 

4. الملينات الأسموزية (Osmotic laxatives)

تعمل الملينات الأسموزية عن طريق سحب المزيد من الماء إلى الأمعاء وبالتالي تساعد على تليين البراز، كما أنّها تسمح بتقلّص الأمعاء أكثر لتحريك البراز خلالها لكن قد يسبب ذلك ألم أو انتفاخ في البطن، ومن الأمثلة عليها: غليكول البولي إيثيلين (Polyethylene glycol) وهيدروكسيد المغنيسيوم (Magnesium hydroxide).

على الرغم من أنّ هذه الأدوية آمنة للحامل، إلّا أنّه لا بدّ من استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء لا سيّما خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل فهي فترة حاسمة لنمو الطفل. 

الملينات غير الآمنة للحامل

بعد التعرف على الملينات الآمنة للحامل، لا بد من إلقاء الضوء على أبرز الملينات الأخرى غير الآمنة للحامل، وفيما يأتي أبرزها:

1. الملينات المحفّزة (Stimulant laxatives)

تحفّز المليّنات المحفزة حركة الأمعاء الغليظة موضعيًّا وتقلل امتصاص الماء منها، لكنّها تعدّ غير آمنة للحامل لأنّها يمكن أن تتسبّب في تحفيز تقلّصات الرحم، ونذكر منها لتجنّبها: بساكوديل (Bisacodyl)، والسنامكّي

2. زيت كبد الحوت

يعد زيت كبد الحوت غير آمن أثناء الحمل لتخفيف الإمساك، حيث يمكن أن يعيق من امتصاص بعض الفيتامينات والمعادن.

الآثار الجانبية للملينات الآمنة للحامل

على الرغم من أن الملينات الآمنة للحامل يمكن استخدامها دون خوف من تأثيرها على الحامل أو جنينها إلّا أنّه من المهم تجنّب استخدامها لفترات طويلة لأنّ هذا يمكن أن يؤدّي إلى حدوث الإسهال وفقدان السوائل والجفاف واختلال توازن الأملاح والمعادن في الجسم.

تسبب الملينات آثارًا جانبية كغيرها من الأدوية لكنها تكون خفيفة عادةً وتعتمد على نوع الملين المستخدم، لكن يمكن أن تشمل الآثار الجانبية لمعظم الملينات ما يأتي:

  • نفخة في البطن.
  • خروج الغازات.
  • مغص في البطن.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.

الوقاية من الإمساك للحامل لتقليل الاعتماد على الملينات

على الرغم من وجود الملينات الآمنة للحامل، إلّا أنّ الوقاية من الإمساك من خلال القيام ببعض التغييرات على نمط الحياة تأتي في المقام الأول لتقليل اعتماد الحامل على الملينات لتجنّب حدوث المضاعفات. 

فيما يأتي بعض النصائح لعلاج والوقاية من الإمساك للحامل:

  1. شرب الكثير من السوائل، ويعدّ الماء خيارًا جيّدًا حيث يجب على الحوامل شرب 10 أكواب من الماء يوميًّا. 
  2. تضمين الحركة والنشاط البدني في الروتين اليومي حيث يمكن أن يساعد ذلك في الوقاية من الإمساك.
  3. تضمين الألياف في النظام الغذائي عن طريق اختيار الأطعمة الغنية بالألياف، مثل: الخضروات، والفواكه، والحبوب الكاملة، والفاصولياء، والبقوليات، وبذور الشيا، والمكسرات، والكينوا. 
 
من قبل د. أسيل عبويني - الخميس 23 أيلول 2021