هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية؟

لمعرفة الإجابة العلمية على سؤال هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية؟ أقرأ المقال الآتي:

هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية؟

إليكي إجابة لسؤال هل يمكن حدوث الحمل أثناء الدورة الشهرية:

هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية؟

إن من أكثر الأسئلة التي من الممكن أن تدور في رأس المرأة هي، هل يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية؟ في الغالب لا يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية، والسبب في ذلك يعود إلى أن أيام الإباضة غير قريبة من وقت حدوث الدورة الشهرية في العادة. 

يستثنى من ذلك بعض الحالات التي يأتي تفصيلها فيما يأتي:

  • يمكن أن يحدث لبس على المرأة بين دم الدورة الشهرية ودم الإباضة؛ فتعتقد أن الدم ناجم عن الدورة الشهرية ولكنه بالفعل ناجم عن حدوث الإباضة، ومثل هذه الحالات يمكن حدوث الحمل، ويقصد بالإباضة المرحلة التي يطلق فيها المبيض لدى المرأة بويضة ناضجة استعدادًا لحدوث الحمل، وتكون فرصة الحمل في هذه المرحلة أعلى ما يمكن.
  • حدوث الإباضة قبل توقف نزيف الدورة الشهرية الخاصة بالمرأة.
  • في حال حدثت الإباضة في الأيام القليلة التي تلي نزول دم الدورة الشهرية، فمثلًا في حال وصول الحيوانات المنوية إلى داخل جسم المرأة في اخر يوم من الدورة الشهرية، فإن الحيوان المنوي قادر على العيش لثلاثة أيام في جسمها، بالتالي إذا حدثت الإباضة خلال الأيام القليلة القادمة فإن الحيوان المنوي يخصب البويضة ويحدث الحمل.

حدوث حمل قبل الدورة الشهرية

في الغالب لا يحدث الحمل قبل الدورة الشهرية مباشرة، ولكن لا يعد حدوث ذلك أمرًا مستحيلًا؛ ففي العادة وخاصة عندما تكون الدورة الشهرية منتظمة فإن عملية الإباضة تكون قد اكتملت بحلول اليوم التاسع عشر على أقصى تقدير.

لكن في بعض الحالات تكون الدورة غير منتظمة أو حتى في حال كانت الدورة الشهرية منتظمة؛ يمكن أن يتغير موعد الإباضة من شهر إلى اخر، وبالتالي يمكن حدوث الحمل.

حدوث حمل بعد الدورة الشهرية مباشرة

يمكن أن يحدث الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة، وذلك لأن الإباضة تحدث في الغالب في اليوم الرابع عشر من الدورة الشهرية، وذلك يعني بعد مرور أسبوع على أسبوع الدورة الشهرية.

تجدر الإشارة إلى أن الحيوان المنوي يبقى في الجسم لعدة أيام، وقد تصل مدة بقائه خمسة أيام، وهذا ما يزيد فرصة حدوث الحمل في حال تم الجماع بعد يوم أو يومين من إنتهاء الدورة الشهرية.

لكن يجدر الذكر أنه بشكل عام تعتمد احتمالية حدوث الحمل بعد الدورة الشهرية على طبيعة دورة المرأة من حيث الانتظام وعدد الأيام؛ فكلما كانت الدورة الشهرية أطول أو أقصر من 28 يومًا؛ فإن فرصة حدوث الإباضة تكون قريبة من الدورة الشهرية.

من قبل ثراء عبدالله - الأحد ، 4 أكتوبر 2020
آخر تعديل - الأحد ، 4 أكتوبر 2020