هل يجب رفع رأس الرضيع أثناء النوم؟

هل من الممكن رفع رأس الرضيع أثناء النوم باستخدام الوسادة؟ قبل القيام بذلك، من المهم أن تعرف الإجابة.

هل يجب رفع رأس الرضيع أثناء النوم؟

يتساءل الكثير من الأهالي عن إمكانية رفع رأس الرضيع أثناء النوم، وللإجابة عن هذا السؤال نقدم لك المقال الاتي:

هل يمكن رفع رأس الرضيع أثناء النوم؟

الإجابة باختصار هي لا، حيث لا يجب أن يتم رفع رأس الرضيع أثناء النوم باستخدام الوسادة خلال النوم.

كما لا يجب أن يتم استخدام الوسادة حتى يصبح الطفل بعمر 18 شهرًا تقريبًا، وذلك وفقًا لتوصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال.

بالتالي عند نوم الطفل الرضيع في سريره، من المهم ألا يكون هناك أي شيء على السرير إلا الشرشف المخصص للفرشة، على أن يكون مثبت بها جيدًا.

السبب وراء هذه التوصيات بعدم رفع رأس الرضيع خلال النوم باستخدام الوسادة هو خفض فرص متلازمة موت الرضيع المفاجئة (SIDS)، بسبب الاختناق الناتج عن استخدام هذه الوسادة.

تذكري أن طفلك لا يملك القدرة والتحكم برأسع ورقبته بعد، بالتالي الأضرار الناتجة عن استخدام الوسادة قد تفوق عن فوائدها في هذه الحالة، إلى جانب ذلك، من الممكن أن يعاني طفلك من حساسة تجاه المواد التي تصنع منها الوسائد، الأمر الذي من شأنه أن يولد ردة فعل تحسسية لديه.

هل يمكن استخدام وسادة حذوة الحصان؟

خلال السنوات الأخيرة الماضية انتشرت وسادة حذوة الحصان المخصصة للأطفال الرضع، والتي يعتقد أنها تعمل على حماية رأس الرضع من التسطح، لكن ما هي حقيقة هذا الأمر؟

للأسف من الممكن أن يسبب استخدام هذه الوسادة في رفع فرص إصابة الطفل بمتلازمة الرأس المسطح وذلك بسبب زيادة احتمالية بقاء رأس الطفل بنفس الوضيعة طوال فترة نومه.

إلى جانب ذلك، من الممكن أن تسبب هذه الوسادة خطرًا على صحة الطفل، وذلك لأنها قد تعيق حركة رأسه الأمر الذي من شأنه أن يشكل خطورة في حال ترجيع الطفل وعدم تمكنه من تحريك رأسه إلى الجانب.

توصيات لاختيار وسادة الطفل المناسبة

إذًا بعد أن يصل طفلك العمر المناسب لاستخدام الوسادة، من الممكن البدء بالبحث عن تلك الوسادة المناسبة له، ومن الممكن أخذ التوصيات الاتية بعين الاعتبار:

  • يفضل أن تكون الوسادة صلبة ومسطحة.
  • أن تكون الوسادة صغيرة الحجم وتناسب سريره وعدم استخدام وسادة البالغين.
  • اختيار شرشف الوسادة المصنوع من القطن الكامل واختيار الألوان الفاتحة من أجل استبدالها فور ملاحظة اتساخها.
  • محاولة تجنب الوسائد المحشوة المضاف إليها بعض العطور، فذلك قد يسبب حساسية للطفل.
  • يفضل تجنب اللجوء للوسائد المحشوة بالريش، فهي قد تسبب حساسية له.
  • يجب غسل وتنظيف الوسادة باستمرار وفقًا للتعلميات المرافقة لها، وذلك لأنها تعد بيئة خصبة لنمو الجراثيم والبكتيريا.
  • من الممكن تجنب استخدام شرشف الوسادة في حال كنت قلقة من حساسية طفلك تجاهه.
من قبل سيف الحموري - الخميس ، 22 أكتوبر 2020