هل مخدة الرضاعة مهمة؟: إليك الإجابة

هل مخدة الرضاعة مهمة؟ ما هي أضرارها؟ تعرف على أهم المعلومات حول هذه المخدة بعد قراءة هذا المقال.

هل مخدة الرضاعة مهمة؟: إليك الإجابة

مخدة الرضاعة هي مخدة تقوم الأم باستخدامها من أجل توفير الدعم للظهر والرقبة، أما في هذا المقال سنقوم بالإجابة على سؤال هل مخدة الرضاعة مهمة؟

هل مخدة الرضاعة مهمة؟

تختلف الإجابة على سؤال هل مخدة الرضاعة مهمة؟ من سيدة إلى أخرى، حيث قد تعتبرها بعض السيدات مهمة والبعض الاخر لا حاجة لها، بشكل عام فإن هذه المخدة لها العديد من الفوائد ولكن ليس بالضرورة أن تقتنيها كل سيدة، أما في حال ما زلت محتارة أن تشتريها أو لا إليك بعض فوائد هذه المخدة:

1. تخفيف الضغط

تعاني العديد من الأمهات أثناء الرضاعة الطبيعية من الضغط الواقع على جرح العملية في حال كانت الولادة قيصرية، في مثل هذه الحالات قد تساعد مخدة الرضاعة على التخفيف من هذا الضغط، من خلال شكلها الذي يشبه حرف U والذي يشكل فاصل بين جرح العملية القيصرية والجنين والأم مما قد يسهل الرضاعة.

2. دعم الظهر والرقبة والأكتاف

ترافق الصعوبة عملية الرضاعة الطبيعية خصوصًا في الشهور الأولى من عمر الطفل، حيث ستقوم الأم بإرضاع الطفل أغلب الأوقات خلال اليوم، كما قد تستغرق الرضعة الواحدة ساعة لذلك تشتكي الأمهات من الام الرقبة والظهر والأكتاف. وهنا تكمن أهمية مخدة الرضاعة إذ قد تقلل من المسافة بين الأم والطفل مما يقلل الضغط وبالتالي الألم على الأكتاف والظهر والعنق، كما أنه يمكن للأم التي ترضع طفلها صناعيًا أيضًا أن تستخدم هذه المخدة لتخفف الضغط الواقع على الظهر والرقبة والأكتاف.

3. مساعدة الطفل على الاستلقاء على البطن

يقودنا الإجابة على سؤال هل مخدة الرضاعة مهمة؟ إلى الحديث حول أهميتها للطفل، حيث لا تقتصر فوائد هذه المخدة على الأم إنما قد تتعداها إلى الطفل أيضًا، حيث يمكن أن تقدم الدعم للطفل عند نومه على بطنه باستخدام هذه المخدة بعد إتمامه 3 شهور.

كما قد تساعد على جلوس الطفل بعد إتمامه 9 شهور، إلا أنه يجب على الأم أن تكون قريبة من طفلها في هذه الأثناء. 

كيف تختار مخدة الرضاعة المناسبة؟

بعد الانتهاء من الإجابة على سؤال هل مخدة الرضاعة مهمة؟ والحديث عن أبرز فوائدها وأضرارها سننتقل للحديث حول بعض النقاط التي قد تساعد في اختيار مخدة الرضاعة، مثل:

  • الشكل: حيث يعد شكل O مناسب أكثر للتخفيف من الام الظهر، والمخدة القاسية مناسبة أكثر للأطفال الأصغر سنًا والطرية للأكبر عمرًا.
  • القماشة: إذ تعد بشرة الأطفال حساسة جدًا، لذا من الأفضل الابتعاد عن البوليسترين واستبداله بالقطن.
  • الكلبسات: من الأفضل اختيار مخدة الرضاعة التي تحتوي على الكلبسات. 

كيف يمكن استخدام مخدة الرضاعة؟

بعد الانتهاء من الإجابة على سؤال هل مخدة الرضاعة مهمة؟ سننتقل للحديث حول طريقة استخدام هذه المخدة، والتي تم تلخيصها في النقاط الاتية:

  1. وضع المخدة حول منطقة الخصر قبل رفع الطفل من أجل الرضاعة.
  2. الاستقرار على وضعية الرضاعة التي تجعل الطفل أقرب ما يمكن من جسمك.
  3. ربط الجسم بالمخدة بواسطة الكلبسات التي قد تأتي مع بعض أنواع الوسائد.
  4. تعديل ارتفاع مخدة الرضاعة حسب أكثر وضعية مريحة للأم.
  5. وضع الطفل على المخدة حيث ستوفر له الوضعية المناسبة والمريحة للرضاعة.

ما هي أضرار مخدة الرضاعة؟

بالرغم من الفوائد التي ذكرناها لمخدة الرضاعة إلا أن الأمر لا يخلو من بعض الأضرار، مثل:

  • غرق الطفل في المخدة وعدم قدرته على الوصول إلى الحلمة، حيث أن هذه المخدة سلاح ذو حدين.
  • ضخامة المخدة مما يجعل حملها صعب خصوصًا عند الأمهات اللواتي يتنقلن بشكل كبير.
  • لا يوجد أحجام قياسية للمخدة مما يجعل عملية الاختيار للمخدة صعب.
من قبل د. ملاك ملكاوي - الاثنين ، 6 ديسمبر 2021