معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة

يُعد فحص معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة مهمًا، لكن لماذا يُستخدم؟ وكيف يتم إجراؤه؟

معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة

فحص معدل السكر الطبيعي للأطفال هو واحد من أهم الفحوصات التي تجرى على حديثي الولادة. سنتعرف في المقال الاتي على أهميته وكيفية إجرائه:

معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة

يتغير معدل السكر الطبيعي في الجسم مع تغير العمر، فيكون معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة أقل من المعدل الطبيعي للبالغين وللأطفال الأكبر عمرًا.

ويكون معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة الذين يبلغون من العمر ساعة إلى ساعتين أقل من 2.6 مليمول/لتر، ليرتفع بعد يومين إلى 3 أيام إلى المستويات الشبيهة بمستوى السكر الطبيعي للبالغين التي تتجاوز 3.3 مليمول/لتر.

أهمية فحص معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة

تتمثل أهمية فحص مستوى الغلوكوز في الدم في الحفاظ على المعدل الطبيعي للسكر في الدم عند الأطفال حديثي الولادة، وهو ضروري للنمو والتطور ولإتمام الأنشطة الحيوية في الجسم.

ويسبب اختلاف مستوى الغلوكوز في الدم للأطفال حديثي الولادة عدة مشكلات قد تؤدي إلى تعب الأطفال ومرضهم.

متى يتم فحص معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة؟

يوجد عدة عوامل تزيد من ضرورة فحص معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة، ومن هذه العوامل نذكر الاتي:

1. الولادة المبكرة

إذ يحتاج الأطفال الخدج إلى مستويات طاقة تفوق المستويات اللازمة من قبل الأطفال غير الخدج، وبالتالي قد تتعرض هذه الفئة من الأطفال إلى انخفاض معدل سكر الدم الطبيعي لعدم وجود مخزون كافٍ من الطاقة في أجسامهم.

2. إصابة الحامل بالسكري قبل الحمل أو خلال الحمل

إذ إن ارتفاع مستويات سكر الدم لدى الحامل يسبب ارتفاع مستوى الأنسولين عند الطفل بعد الولادة، مما يزيد من خطر إصابة الطفل بانخفاض سكر الدم.

3. عوامل أخرى

بالإضافة إلى ما سبق تزيد العوامل الاتية الحاجة إلى إجراء فحص معدل السكر الطبيعي:

  • ولادة الطفل بحجم أكبر أو أصغر من الحجم الطبيعي.
  • إصابة الطفل بأمراض نادرة تؤثر على معدل السكر الطبيعي.

كيفية إجراء فحص معدل السكر للأطفال حديثي الولادة

يتم فحص معدل سكر الدم عند حديثي الولادة من خلال القيام بفحص الدم، وذلك عن طريق إحداث جرح صغير في باطن قدم الطفل ليتم أخذ عينة الدم وفحصها بشريط الاختبار.

ويتم إجراء الفحص على عدة مراحل، حيث يتم قياس معدل السكر للأطفال حديثي الولادة للمرة الأولى بعد الولادة بساعتين، ثم قبل القيام بإطعام الطفل، وبعد ذلك يتم قياس معدل السكر الطبيعي 3 إلى 5 مرات خلال اليومين الأول والثاني.

مصادر السكر الطبيعية للأطفال

يحصل الأطفال خلال فترة الحمل على الغلوكوز من أمهاتهم عبر الحبل السري والمشيمة، ليتم استهلاك بعضًا من كمية الغلوكوز هذه وتخزين البعض الاخر.

وبعد الولادة يقوم جسم الطفل خلال الأيام الأولى باستهلاك الكميات المخزنة من فترة الحمل.

وعند بداية تقديم الرضاعة الطبيعية للطفل يتم تحويل اللاكتوز الموجود في الحليب إلى الغلوكوز، ليصبح حليب الأم المصدر الرئيس للسكر.

والجدير الذكر أن جسم الأطفال يستمر في تخزين بعض كميات من الغلوكوز لتجنب انخفاض معدل السكر الطبيعي.

انخفاض معدل السكر للأطفال حديثي الولادة

يعد انخفاض معدل السكر للأطفال حديثي الولادة مشكلة شائعة الانتشار، وتحدث عندما يقل مستوى السكر عن 1.65 مليمول/لتر في غضون أول 24 ساعة من الولادة، ويقل عن 2.5 مليمول/لتر بعد مرور 24 ساعة من الولادة.

1. أعراض انخفاض معدل السكر للأطفال حديثي الولادة

لا يسبب انخفاض معدل سكر الدم ظهور الأعراض عند جميع حديثي الولادة، إلا أنه في بعض الأحيان تظهر الأعراض الاتية:

  • وجود مشكلات في التنفس، مثل: سرعة التنفس، أو انقطاع التنفس، أو ظهور صوت شخير.
  • ارتخاء العضلات.
  • الاستفراغ وعدم تقبل الحليب بشكل جيد.
  • إصابة الطفل بالارتعاش والنوبات.

2. علاج انخفاض معدل السكر للأطفال حديثي الولادة

يتم علاج انخفاض معدل السكر الطبيعي للأطفال حديثي الولادة عن طريق رفع مستويات السكر لديهم من خلال الطرق الاتية:

  • تقديم الرضاعة الطبيعية بشكل أكبر للطفل.
  • تقديم تركيبة حليب الأطفال بشكل أكبر للطفل.
  • تقديم مياه الغلوكوز شكل أكبر للطفل.
  • تقديم الغلوكوز للطفل عبر الوريد.
من قبل د. جود شحالتوغ - الثلاثاء ، 22 ديسمبر 2020
آخر تعديل - الثلاثاء ، 22 ديسمبر 2020