مضادات الهيستامين للحامل

تُستخدم أدوية مضادات الهيستامين في تخفيف أعراض الحساسية بمختلف أنواعها. ولكن هل يجوز استخدامها في حالة الحمل؟ إليك أهم المعلومات حول مضادات الهيستامين للحامل في المقال التالي.

مضادات الهيستامين للحامل

قد تزداد أعراض الحساسية في فترة الحمل، مما قد يسبب الإزعاج والضيق للحامل. وكثيرًا ما تتساءل الحامل حول تناول أدوية الحساسية المختلفة ومنها مضادات الهيستامين. فهل يمكن استخدام مضادات الهيستامين للحامل؟

مضادات الهيستامين للحامل

في الحقيقة يمكن استخدام بعض مضادات الهيستامين للحامل وليس جميع أنواعها، وعادة لا يفضل صرف مضادات الهيستامين للحامل من دون الاستشارة الطبية والحاجات الضرورية لاستخدامها، ويفضل إبقاء مضادات الهيستامين كخيار أخير في حالات الحساسية عند الحامل.

كما يفضل الأطباء اللجوء لأنواع أخرى من الأدوية المضادة للحساسية مثل قطرات العيون وبخاخات الأنف ، ولكن في حال عدم فعاليتها فيتم صرف مضادات الهيستامين للحامل.

أنواع مضادات الهيستامين للحامل

يمكن استخدام بعض مضادات الهيستامين للحامل ومنها:

  • لوراتيدين: إن مضاد الهيستامين لوراتادين هو الخيار الأول عادة في حالات الحمل، بسبب وجود كميات جيدة من المعلومات حول أمانه نوعًا ما في حالات الحمل.
  • سيتيريزين: يمكن أيضًا استخدام مضاد الهيستامين سيتيريزين كخيار اخر في حالات الحمل، يعد امنًا بنسبة معينة.
  • الكلورفينيرامين: إن مضاد الهيستامين الكلورفينيرامين من العلاجات الامنة في الحمل أيضًا ولكن تكمن المشكلة بأن النعاس الشديد هو أحد اثاره الجانبية مما يجعل الخيارات الأخرى تكسب الأولوية.
  • مضادات هيستامين أخرى يمكن استخدامها للحامل مثل: دايفينهايدرامين وفيكسوفينادين.

يجب التحذير حول بعض العلاجات التي تحتوي مضادات الهيستامين للحامل ولكنها قد تحتوي أيضًا على مضادات الاحتقان، لأن مضادات الاحتقان غير امنة على الجنين أبدا وخاصة في الفترة الأولى من الحمل.

علاجات أخرى للحساسية خلال فترة الحمل

كما ذكر فإن استخدام البخاخات والقطرات المضادة للحساسية يفضل أن تكون خيارًا أولًا قبل مضادات الهيستامين للحامل، ومنها: بخاخات الأنف الستيرويدية، بخاخات أنف كرومولين الصوديوم أو قطرات العين المضادة للحساسية.

الوقاية من الحساسية خلال فترة الحمل

إليك بعض النصائح لتخفيف زيادة أعراض الحساسية ومحاولة الوقاية منها:

  1. تجنبي التعرض لأي من محفزات الحساسية عندك، مثل الدخان، الروائح القوية، دخان السيارات أو حبوب اللقاح.
  2. يمكنك استخدام بخاخات الغسول الأنفي عند الحاجة.
  3. مارسي الرياضة الخفيفة، من شأنها تخفيف التهاب الأنف.
  4. ارفعي رأس السرير 30 إلى 45 درجة مئوية، من شأنه أن يخفف الأعراض ليلًا أثناء النوم.
  5. حاولي إبعاد الحيوانات الأليفة من المنزل.
من قبل د. غفران الجلخ - الأربعاء ، 19 أغسطس 2020