مخاطر الكلور على الحامل

قد تتعرض الحامل لعنصر الكلور من خلال مياه الشرب أو السباحة مثلًا، فهل يشكل ذلك خطرًا عليها أو على الجنين؟ إليك المعلومات حول مخاطر الكلور على الحامل.

مخاطر الكلور على الحامل

لنتعرف على أهم المعلومات حول مخاطر الكلور على الحامل في هذا المقال:

مخاطر الكلور على الحامل

يتواجد الكلور في المياه المعدنية المخصصة للشرب ومياه برك السباحة كونه عنصر فعال في التعقيم ومحاربة الميكروبات، وتعددت الدراسات حول تأثير الكلور على الحامل والجنين واختلفت الاراء.

لكن وبشكل عام فقد تبين بأن التعرض المزمن للكلور أو استهلاك كميات كبيرة من الكلور المتواجد في الميا، وزيادة نسبته عن الحد الطبيعي قد يؤثر سلبًا على صحة الجنين.

إذ تكمن مخاطر الكلور على الحامل والجنين بالتعرض للمواد الثانوية الناتجة عن تفاعل الكلور، ويعد ثلاثي الميثان (Trihalomethanes) أحد أخطر المواد الثانوية الناتجة عن تفاعل الكلور والتي تشكل خطرًا على الجنين.

مخاطر ثلاثي الميثان على الحامل والجنين

كما ذكر فإن مخاطر الكلور على الحامل سببها الأساسي هو الخوف من التأثير السلبي لثلاثي الميثان الناتج من تفاعلات الكلور مع المواد العضوية المتواجدة في الماء أو خلايا الجلد. وتتمثل أبرز الأخطار المحتملة لثلاثي الميثان على الحامل والجنين بالاتي: 

1. إصابة الجنين بعيب الحاجز البطيني للقلب

عيب الحاجز البطيني هو أحد أنواع ثقوب القلب وهو أحد المشكلات التي قد تصيب الجنين، وتتمثل بوجود ثقب في الحاجز الفاصل ما بين البطينين، مما يؤدي إلى ارتجاع الدم إلى الرئتين بدلًا من ضخه إلى أجزاء الجسم.

قد يؤدي ثقب القلب البطيني في حال عدم العلاج إلى فشل عضلة القلب أو ارتفاع ضغط الشريان الرئوي أو التهاب غشاء القلب.

2. ولادة جنين مصاب بالشفة الأرنبية

الشفة الأرنبية أو الحنك المشقوق هو وجود فتحة أو شق في الشفة العليا أو في سقف الحلق أو كليهما، وهو أحد أبرز العيوب التي تصيب الجنين، وتحدث بسبب عدم اكتمال انغلاق في هيكل الوجه عند الجنين.

تؤدي مشكلة الشفة الأرنبية إلى التأثير سلبًا على حصول الطفل على الغذاء، كما تزيد من خطر مشكلات الأسنان، والتهاب الأذن والتأثير على السمع والنطق الصحيح أيضًا.

3. انعدام الدماغ عد الجنين

انعدام الدماغ أحد العيوب التي تؤثر على اكتمال نمو الجهاز العصبي والدماغ، بحيث يولد الجنين وهو يعاني من فقدان أجزاء أساسية من الدماغ والجمجمة وفروة الرأس.

في معظم حالات انعدام الدماغ يولد الجنين ميتًا، وفي حال عدم حدوث ذلك فإن حواس الجنين لن تكون طبيعية.

4. مخاطر أخرى

قد يزيد التعرض لثلاثي الميثان من الأخطار الأتية أيضًا:

  • الإجهاض.
  • ولادة جنين بوزن قليل جدًا.
  • مشكلات تتعلق بتكوين الجهاز البولي عند الجنين.
  • تكسر خلايا الدم الحمراء عند الجنين.
  • مشكلات وأمراض الرئة عند الأم الحامل في حال الوجود بشكل مستمر أو العمل بأماكن السباحة.

نصائح للتقليل من مخاطر الكلور على الحامل

كما ذكر فإن برك السباحة هي أحد الأماكن التي تزيد من خطر تعرض الحامل والجنين لكميات كبيرة من الكلور، وبالرغم من الفوائد العديدة لرياضة السباحة خلال الحمل، إلا أن خطر استهلاك كميات كبيرة من الكلور وارد جدًا، لذا يجب تجنب السباحة في حال ازدحام وكثرة الأشخاص في المسبح لأن ذلك يزيد من حرارة الماء والهواء وبالتالي زيادة نسبة ثلاثي الميثان.

كما تبين أيضًا بأن استخدام مادة الكلورامين كمادة معقمة بدلًا من الكلور، يؤدي إلى إنتاج كميات أقل من ثلاثي الميثان، بالتالي فإن اعتماد استخدامه قد يقلل الأخطار الناتجة على الجميع.

كما يفضل مراعاة التعليمات والنصائح الاتية للتقليل من مخاطر السباحة على الحامل:

  • عدم السباحة في المياه الساخنة، بل يفضل أن تكون مياهً دافئة لتجنب رفع درجة حرارة جسم الحامل بشكل كبير.
  • تجنب الحركة والمشي فوق الأرض المبتلة حول المسبح لتجنب الوقوع.
  • الإكثار من شرب المياه قبل وأثناء السباحة، بحيث ينصح بشرب 500 مل من الماء قبل ممارسة رياضة السباحة.
من قبل د. غفران الجلخ - الثلاثاء ، 20 أبريل 2021