متى يظهر الحمل؟ إليك الإجابة

هل تريدين معرفة إجابة سؤال متى يظهر الحمل؟ إذًا فقط عليك قراءة المقال، ليخبرك عن الإجابة وعن معلومات هامة عن اختبارات الحمل.

متى يظهر الحمل؟ إليك الإجابة

فلنتعرف في ما يأتي على إجابة السؤال متى يظهر الحمل؟ إضافًة لمعلومات هامة عن اختبارات الحمل:

متى يظهر الحمل؟

يظهر الحمل عندما يبدأ الجسم بإنتاج هرمون الحمل (HCG)، حيث لدى بعض النساء يتم إفراز هرمون الحمل بعد 6 أيام من لحظة تخصيب البويضة، ولدى نساء أخريات يُفرز الهرمون فقط بعد تخطي الدورة الشهرية.

بعد أن يتم زرع البويضة في بطانة الرحم يبدأ الجسم بإنتاج هرمون الحمل الذي يُضاعف نفسه كل يومين أو ثلاثة أيام، ليزداد تركيزه في الدم والبول، وبهذا يُصبح ظهور الحمل مُمكن من خلال إجراء اختبار الحمل المنزلي أو المخبري.

لتلخيص إجابة سؤال متى يظهر الحمل؟ يُمكن القول أن الحمل يظهر على الاختبارات الحمل المنزلية قبل موعد الدورة بيومين أو ثلاث وفي بعض الأحيان قد يحتاج الأمر تعدي موعد الدورة الشهرية.

أنواع الاختبارات التي تُبين متى يظهر الحمل؟

في حال الرغبة بالتأكد من وجود الحمل يُمكن تحديد موعد مع الطبيب وإجراء اختبار الدم، أو بدلًا من ذلك يُمكن إجراء اختبار الحمل المنزلي المُعد للكشف عن الحمل. 

في ما يأتي سيتم ذكر أنواع الاختبارات التي تُبين متى يظهر الحمل؟ بالتفصيل:

1. تحليل البول

يُجري تحليل البول للحمل في المنزل أو في المختبر وفق الخطوات الآتية:

  1. أخذ عينة بول من المرأة، ويُفضل أن تكون عينة البول الصباحية الأولى؛ لأنها تكون مركزة أكثر بمحتويات الجسم من هرمونات ومواد أخرى.
  2. وضع القليل من البول في ثقب متواجد على جهاز الاختبار أو غمس طرف الجهاز بعينة البول، وهذا يعتمد على نوع الجهاز، ويُمكن معرفة الطريقة الصحيحة للاستخدام من خلال قراءة ورقة التعلمات المرفقة معه.
  3. ترك الجهاز جانبًا عدة دقائق ليظهر بعدها مؤشر يشير إلى النتيجة الإيجابية أو السلبية. 

2. فحص الدم

هناك نوعان من اختبارات الدم التي تُحدد متى يظهر الحمل؟ وهما:

  • اختبار هرمون الحمل النوعي: هذا الاختبار يُحدد إن كان هرمون الحمل متواجد في الدم أم لا.
  • اختبار هرمون الحمل الكمي: هذا الاختبار يُحدد نسبة هرمون الحمل إن وجد بالأرقام.

مصداقية اختبارات الحمل

على الرغم من أن فحص الدم هو الطريقة الأكثر موثوقية لمعرفة وجود الحمل إلا أن اختبارات الحمل المنزلية يُمكن أن تكون دقيقة للغاية أيضًا، فقط إذا تم استخدامها بشكل صحيح، لذا من المهم جدًا التمسك بالتعليمات وعدم استخدام الاختبار المنتهية مدة صلاحيته.

ما هي الأخطاء التي يمكن أن تحدث في اختبارات الحمل؟

يُمكن تقسيم أخطاء اختبارات الحمل وخاصةً المنزلية إلى:

1. أخطاء ناتجة من حالات صحية

يمكن أن يُظهر الاختبار الحمل وجود حمل بالرغم من عدم وجوده في الحالات الآتية:

  • تناول الدواء يحتوي على هرمون الحمل.
  • وجود دم أو بروتينات في البول.
  • المعاناة من كيسات في المبيض أو حمل خارج الرحم.
  • بلوغ سن اليأس.

هذه الحالات نادرة جدًا، فالمرأة غالبًا على دراية كافية بجسمها وما إن كان هناك حمل أم لا.

2. أخطاء ناتجة من عدم تطبيق شروط الاختبار بدقة

نتائج الاختبار قد لا تُشير إلى الحمل على الرغم من وجوده في الحالات الآتية:

  • انتهاء مدة صلاحية الاختبار. 
  • إجراء الاختبار في وقت مبكر جدًا. 
  • عدم استخدام للاختبار وفقًا للتعليمات.
  • البول مخفف بسبب شرب كميات كبيرة من السوائل، لذا يجب إجراء الاختبار في الصباح عندما يكون البول مركزًا كما ذُكر سابقًا.

نهايةً يجدر الذكر أنه إذ كان هناك شك بنتائج اختبارات الحمل المنزلية فيجب إجراء اختبار آخر ومراجعة الطبيب إذا لم تظهر الدورة الشهرية.

اقرؤوا المزيد:

من قبل ويب طب - الخميس 7 آب 2014
آخر تعديل - الأربعاء 22 أيلول 2021