متى يزول فرط الحركة؟

يتساءل البعض متى يزول فرط الحركة؟ وهل توجد طرق تساعد على التخلص من هذا الاضطراب؟ ستجد الإجابات في المقال الآتي.

متى يزول فرط الحركة؟

متى يزول فرط الحركة؟ وهل يتفاقم أو يقل مع التقدم في العمر؟ وهل توجد طرق أو نصائح تساعد على منع تفاقمه والتخفيف من أعراض الاضطراب دون حدوث أي مضاعفات؟ تابع القراءة وتعرف على الإجابات في المقال الاتي:

متى يزول فرط الحركة؟

يتساءل البعض متى يزول فرط الحركة؟ والحقيقة هي أنه في الماضي كان يعتقد أن الأطفال يستطيعون التخلص من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أثناء نموهم ونضجهم، ولكن وجد أنه اضطراب غالبًا ما يستمر مدى الحياة ولكن لا تتفاقم الأعراض مع التقدم في العمر.

وعلى الرغم من أن بعض الأعراض المزعجة قد تستمر حتى مرحلة المراهقة أو ما بعدها، إلا أنها قد تختلف من شخص لاخر خلال مراحل الحياة حيث أنها قد تقل مع التقدم في السن.

لذلك وجد أن الأطفال المصابين بفرط الحركة في مرحلة الطفولة غالبًا ما يظلون متأثرين بالاضطراب في مرحلة البلوغ، وبالتالي كمختصر لجواب سؤالك حول متى يزول فرط الحركة؟ هو أن حوالي 50% - 80% من الأطفال المصابين بالاضطراب تستمر وتنتقل الأعراض لديهم إلى سن البلوغ أو المراهقة.

ويستمر ظهور الأعراض عند حوالي 35% - 65% من الأشخاص كبالغين، وعدد قليل جدًا من الأشخاص الذين يتغلبون تمامًا على اضطراب فرط الحركة في مرحلة البلوغ.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة لاستمرار فرط الحركة معهم؟

لسوء الحظ من الصعب التنبؤ بما إذا كان الشخص سيشهد تحسنًا ملحوظًا في أعراض اضطراب فرط الحركة بمرور الوقت، ومع ذلك يعد الأشخاص المصابين باضطراب فرط الحركة الأكثر حدة، أو لديهم تاريخ عائلي من الاضطراب، أو يعانون من اضطرابات القلق والاكتئاب أكثر عرضة لاستمرار الأعراض معهم.

كيف يمكن التحكم في فرط الحركة؟

لمتابعة جواب سؤالك حول متى يزول فرط الحركة؟ نقدم لك أبرز الطرق المستخدمة للتحكم في الاضطراب ومنع تفاقمه، وتشمل:

1. العلاج بالأدوية

تستخدم بعض الأدوية في علاج فرط الحركة ونقص الانتباه، ومن أبرز الأمثلة: المنشطات، مثل: ميثيلفينيديت (Methylphenidate)، والأمفيتامينات (Amphetamine)، كما أنه قد يقوم الطبيب بوصف مضادات الاكتئاب في حالات نادرة لبعض المرضى. 

2. العلاج النفسي

يعد العلاج النفسي أحد أنواع العلاج الذي يساعد في التغلب على أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

ومن أبرز العلاجات المستخدمة العلاج السلوكي المعرفي حيث أنه يقوم بزيادة وعي الشخص بأي قصور في الانتباه والتركيز لتحسين مهاراته التنظيمية، كما أنه يساعد في التخلص من مشاعر تدني احترام الذات وانخفاض الثقة. 

3. التعليم والتدريب

يساعد التعليم والتدريب على معرفة الذات ومساعدة الاباء على فهم كيفية تأثير اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وأعراضه على حياة الطفل، لذلك ينصح بتعليم الطفل سلوكيات جديدة ومؤيدة للمجتمع وإيجابية لمنع حدوث أي اثار سلبية على حياة الطفل.

بينما البالغين يستطيعون تعلم كيفية التعامل مع السلوكيات غير اللائقة وتشجيع السلوكيات الإيجابية والتي بدورها تقلل من أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه. 

4. اتباع نظام غذائي متوان

يفضل تغيير النظام الغذائي للشخص المصاب بفرط الحركة وتجنب بعض الأطعمة التي تحتوي على الإضافات الغذائية، مثل: المواد الحافظة الاصطناعية، والمحليات حيث أنها تؤدي لتفاقم الأعراض. 

5. إضافة المكملات الغذائية

يمكن أن تساعد بعض المكملات الغذائية الأشخاص المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه في إدارة بعض السلوكيات، ومن أبرز الأمثلة: الزنك، والحديد، وأحماض أوميغا 3 الدهنية. 

6. ممارسة الرياضة وتمارين الاسترخاء

ينصح بممارسة الرياضة بانتظام حيث أنها تساعد في التقليل من السلوكيات المرافقة لفرط الحركة، كما أن تمارين الاسترخاء، مثل: التأمل، وتمارين اليقظة تساعد على تحسين التركيز. 

ما هي مضاعفات عدم السيطرة على أعراض فرط الحركة؟

قد يجد الأشخاص المصابين بفرط الحركة صعوبة في التفكير في العواقب طويلة المدى أو التخطيط لحياتهم بشكل فعال، وبالتالي عندما لا يستطيع الشخص التفكير أو السيطرة على أفعاله فقد يواجه مشكلة في الوظيفة مما يؤدي لحدوث بعض الاثار السلبية، مثل: الإصابة بالاكتئاب، ومحاولة اللجوء لتعاطي المخدرات والكحول

هل يمكن أن يتم تشخيص فرط الحركة في عمر متأخر؟

بعد أن وجدت إجابة سؤالك متى يزول فرط الحركة؟ بالتأكيد تتساءل إذا كان من الممكن أن يشخص المريض بفرط الحركة ونقص الانتباه في سن متأخر؟ والجواب هو نعم، حيث أنه لا يتم تشخيص العديد من الأشخاص المصابين بهذا الاضطراب حتى سن المراهقة؛ لأن أعراضه لديهم قد تكون أقل مقارنةً بالأطفال الذين تم تشخيصهم منذ الطفولة. 

وتعد النساء على وجه الخصوص أكثر عرضة للإصابة بفرط الحركة ونقص الانتباه، حيث أنه قد يتم تشخيصهم في وقت لاحق في الحياة لأن الأعراض تكون أقل وضوحًا لديهن. 

أما بالنسبة لكبار السن فقد وجد أن أعراض فرط الحركة أقل انتشارًا بشكل ملحوظ لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 70 - 80 عامًا مقارنةً بالأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 50 - 60 عامًا. 

وبهذا قد تطرقنا لأهم المعلومات حول سؤال متى يزول فرط الحركة؟

من قبل أمل صباح - الثلاثاء ، 14 ديسمبر 2021