متى يثبت شكل رأس الطفل؟

كثيرًا ما يلاحظ الأبوان عدم تساوي شكل رأس الطفل حديث الولادة، فمتى يثبت شكل رأس الطفل؟ لتعرف الإجابة تابع هذا المقال.

متى يثبت شكل رأس الطفل؟

لا داعي للقلق إذا كان رأس طفلك حديث الولادة غريبًا وغير متساوي، إنها حالة شائعة عند معظم الأطفال حديثي الولادة، لكن متى يثبت شكل رأس الطفل؟  

متى يثبت شكل رأس الطفل؟

تكون عظام جمجمة الأطفال حديثي الولادة مرنة لمساعدتهم بالمرور عبر قناة الولادة، مع وجود فجوات بين صفائح العظام تسمى بالخيوط القحفية (Cranial suture)، ويكون اليافوخ الأمامي والخلفي مكون من مجموعة من النقاط اللينة التي يمكن أن تشعر بها عندما تلمس الجزء العلوي من رأس الطفل.

لذلك عند ولادة الطفل قد يؤدي الضغط على الرأس في قناة الولادة إلى تشكيل الرأس على شكل مستطيل، حيث تسمح المسافات بين العظام بتغيير شكل رأس الطفل، وتتداخل عظام الجمجمة اعتمادًا على مقدار الضغط، كما أنها تسمح للدماغ بالنمو داخل عظام الجمجمة، ويمكن لأسباب أخرى سوف نذكرها لاحقًا أن تؤثر على شكل الرأس أيضًا.

تغلق هذه المساحات عندما يصل الدماغ إلى حجمه الكامل، وقد يستغرق هذا من 9 - 18 شهرًا قبل أن تكتمل جمجمة الطفل، مما يساعد في الحفاظ على توزيع الضغط بالتساوي على الجمجمة. 

وخلال هذا الوقت قد يعاني بعض الأطفال من وضعية الرأس المسطح (Positional plagiocephaly)، وهذا يعني وجود منطقة مسطحة خلف أو جانب الرأس، ولا يؤثر تسطح الرأس على نمو الدماغ، حيث إنها مجرد مشكلة في الشكل.

لكن هل من مضاعفات لعدم تساوي شكل الرأس؟ قد يتجمع السائل أو الدم في فروة رأس الطفل، وقد يؤدي هذا إلى زيادة تشويه شكل ومظهر رأس الطفل، ولكن إن تجمع السوائل والدم في فروة الرأس وحولها يعد أمرًا شائعًا أثناء الولادة وغالبًا يختفي في غضون أيام قليلة. 

أسباب عدم تساوي رأس الطفل

بعد الإجابة على سؤال متى يثبت شكل رأس الطفل؟ عادةً يعاني الطفل من منطقة مسطحة في الجزء الخلفي أو الجانبي للرأس بسبب الضغط المتكرر على نفس المنطقة، وتشمل أسباب ظهور منطقة مسطحة في رأس الطفل ما يأتي:

  • مضاعفات الولادة 

تنتج حالات تشوه شكل الرأس عند حوالي 20% من الأطفال نتيجة الولادة الطبيعية، ذلك بسبب الضغط على رأس الطفل، كما أن استخدام الملقط أو الشفط يؤثر على شكل رأس الطفل.

لكن إذا ولد الطفل بعملية قيصرية قبل مرحلة الدفع فمن المحتمل أن يكون رأسه مستديرًا.

  • استلقاء الطفل على جهة واحدة

حيث يفضل الأطفال جهة معينة للنوم، لذا يلاحظ لدى العديد من الأطفال أيضًا مناطق مسطحة في رؤوسهم نتيجة نومهم على ظهورهم في جهة واحدة من الرأس. 

  • أطفال الخداج

الطفل الذي ولد قبل أوانه لن تكون عظامه قد تشكلت بالكامل وستكون طرية جدًا، مما يعني أن رأسه سيكون أكثر عرضة للتشوه. 

  • حالات التوأم أو الثلاث توائم

يمكن أن يؤدي وجود أكثر من جنين في الرحم إلى تغييرات في شكل الرأس، بسبب ضيق المساحة.

  • الصعر (Torticollis)

يقدر أن 85% من الأطفال المصابين بالصعر يعانون من تشوه موضعي في الجمجمة، وهي حالة تكون فيها عضلات الرقبة مشدودة، مما يسبب إمالة الرأس في اتجاه واحد، أو تجعل من الصعب قلب الرأس.

وقد يحتاج الأطفال المصابون بالصعر أيضًا إلى علاج طبيعي. 

العلاج المنزلي لعدم تساوي رأس الطفل

بعد أن أجبنا على سؤال متى يثبت شكل رأس الطفل؟ فإن الرأس المسطحة يتم تصحيحها عند الكثير من الأطفال حين يصبح الطفل أكثر قدرة على الحركة، وتشمل الطرق التي يمكن اتباعها لتقليل التغيرات التي قد تحدث لرأس طفلك ما يأتي:

  • تغيير اتجاه النوم مع الاستمرار في وضع الطفل على ظهره وتبديل اتجاه رأسه عند النوم، وإذا عاد الطفل إلى وضعه الأصلي أثناء النوم فعلى الوالدين تبديل وضعه.
  • حمل الطفل عندما يكون مستيقظًا يساعد على تخفيف الضغط على رأسه.
  • وضع الطفل على بطنه بإشراف الوالدين، حيث يساعده ذلك على التحكم برأسه وتخفيف الضغط على الرأس.
  • استخدام الألعاب والصور لجذب انتباه الطفل، وتحريك رأسه للجهة السليمة. 

العلاج الطبي لعدم تساوي رأس الطفل

أحيانًا قد يوصي الطبيب بعلاج لبعض الحالات التي تعاني من الرأس المسطحة بدرجة متوسطة أو شديدة، ويشمل:

1. العلاج البدني

يتم تقييم وضع الطفل عن طريق معالج فيزيائي للأطفال، حيث يقوم بفحص الطفل وتقييم المهارات الحركية بسبب ضعف التحكم في الرأس والرقبة.

سوف يقوم بتعليم الوالدين تمارين التمدد لممارستها للطفل في المنزل، وهذا يعتمد على شدة الحالة.

2. العلاج باستخدام الخوذة

إذا كان الطفل يعاني من رأس مسطحة بدرجة معتدلة أو شديدة ولم يتحسن بحلول 6 أشهر، أو إذا كان الطفل أكبر من 8 أشهر وما زال يعاني من تسطح شديد في الرأس فقد يحتاج إلى العلاج بالخوذة، حيث يتم تركيبها من قبل متخصص وتعمل على إعادة تشكيل رأس الطفل.

3. الجراحة

تعد الجراحة خيارًا أخيرًا، ويتم اللجوء إليها في حال استنفاذ جميع الخيارات السابقة، وتتم بعد استشارة طبيب جراح الأعصاب وطبيب الأطفال التجميلي المتخصص في هذه الحالات.  

من قبل د. بيان شحادة - الخميس ، 25 نوفمبر 2021
آخر تعديل - الخميس ، 25 نوفمبر 2021