متى يبدأ غثيان الحمل؟

تعاني الكثير من الحوامل خلال فترة الحمل من الغثيان، ولكن بعضهن لا يعرفن متى يبدأ غثيان الحمل، ولا طرق علاجه، اقرئي لتعرفي المزيد.

متى يبدأ غثيان الحمل؟

لعل من أكثر المشاكل انتشارًا ما بين الحوامل هي مشكلة الغثيان التي ترافق أولى فترات الحمل، فهي تعد أول علامات الحمل فمتى يبدأ غثيان الحمل؟ وكيف يمكن التعامل مع هذه المشكلة؟

متى يبدأ غثيان الحمل؟

غالبًا ما يعرف غثيان الحمل على أنه شعور غير مريح، ولكنه غير مضر سواءً للأم أو للطفل، ويعد كإشارة للحمل الصحي.

يبدأ الغثيان عادة من الأسبوع الرابع إلى الأسبوع الثامن من الحمل، ومن المتوقع أن يهدأ ما بين الأسبوع الثالث عشر والرابع عشر.

من الممكن أن يبدأ بوقت معين ويستمر لوقت أطول اعتمادا على الحالة، ويحدث في فترات الصباح الباكر أو خلال اليوم بأكمله.

أسباب الشعور بغثيان الحمل

تعد أسباب الشعور بالغثيان أثناء الحمل غير واضحة، ولكن يعد هرمون الحمل (HCG) من أهم الأسباب في حدوث الغثيان، حيث ينتجه الجسم بمجرد أن تعلق البويضة في جدار الرحم.

وهناك أسباب أخرى للشعور بالغثيان ومنها:

  • تأثير هرمون الإستروجين الذي يرتفع خلال فترة الحمل.
  • تفاقم حالة المعدة لتصبح أكثر تحسسًا وخاصة عند محاولاتها للتكييف على وضع الحمل الجديد.
  • ظهور ردة فعل جسدي في الجسم نتيجة للتعب والإرهاق المصاحب لفترة الحمل.

كيف يمكن التحكم في الغثيان خلال فترة الحمل؟

بعد التعرف على إجابة متى يبدأ غثيان الحمل نذكر هنا أن علاج الغثيان خلال الفترات الأولى من الحمل يتعلق بالرعاية الذاتية والمنزلية للمرأة الحامل، إليك بعض الاقتراحات التالية للتخفيف من شعور الغثيان:

  • تجنب الأطعمة والروائح التي تسبب الغثيان.
  • تناول الوجبات بكميات صغيرة وبشكل متكرر عوضًا عن تناول ثلاث وجبات يوميًا بكميات كبيرة.
  • محاولة عدم الاستيقاظ من النوم بشكل سريع ومفاجئ.
  • الابتعاد عن شرب الماء أو السوائل خلال الوجبات وشربها ما بين الوجبات.
  • الحرص على تناول الأطعمة الجافة، مثل: الخبز المحمص الجاف، أو الأرز الأبيض، أو البطاطس المحمصة.
  • تناول الحلوى الصلبة.
  • الحرص على وجود مصدر تهوية جيد في الغرفة.
  • الابتعاد عن التعب والإرهاق.
  • الحرص على شرب عصير الليمون أو الزنجبيل أو استنشاقها نظرًا لقدرتها على التخفيف من شعور الغثيان.
  • الانتباه لبعض المكملات الغذائية والفيتامينات التي قد تسبب لك الغثيان، مثل: مكملات الحديد.
  • تناول بعض مكملات فيتامين ب6 والتي تبين دورها في التخفيف من آثار الغثيان.

هل يمكن أن يؤثر غثيان الحمل على طفلي؟

الغثيان المعتدل أثناء الحمل لن يؤذي طفلك حيث أنه لن يشكل أي تهديد عليه طالما حافظتي على رطوبة الجسم من خلال تعويض السوائل المفقودة.

لذلك احرصي على تناول الفيتامينات الضرورية لجسمك، وحاولي التخفيف من القيء الذي يرتبط بالولادة المبكرة وانخفاض وزن المواليد.

هل هناك مخاوف من غثيان الحمل؟

على الرغم من أن الغثيان أثناء الحمل من الأمور الطبيعية التي تصيب النساء، لكن متى يبدأ غثيان الحمل وكان يرافقه القيء الشديد والعلاجات السابق ذكرها لم تفلح معك عليك فورًا مراجعة الطبيب الخاص بك.

من قبل مجد حثناوي - الجمعة 1 آذار 2019
آخر تعديل - الخميس 5 آب 2021