متى يبدأ الطفل بالانتباه؟ إليك الإجابة

هل تعلم متى يبدأ الطفل بالانتباه لما حوله؟ وكيف يبدو الانتباه عند الطفل؟ تعرف على كل ما قد يهمك معرفته عن متى يبدأ الطفل بالانتباه في المقال الآتي.

متى يبدأ الطفل بالانتباه؟ إليك الإجابة

متى يبدأ الطفل بالانتباه؟ سؤال يتراود لدى العديد من الاباء وخصوصًا الذين يتمتعون بمسؤولية الأبوة للمرة الأولى، إليك في هذا المقال أهم مراحل نمو الطفل وكيفية تطور مهارة الانتباه للطفل، تابع القراءة لمعرفة أهم تفاصيل حول متى يبدأ الطفل بالانتباه؟

متى يبدأ الطفل بالانتباه؟

ترتبط قدرة الطفل على الانتباه لما حوله بتطور حواس الطفل ما بعد الولادة من حاسة البصر، وحاسة السمع، وحاسة اللمس، ومهارات التواصل عند الطفل، إذ تلعب هذه الحواس ونمو الطفل الصحي دورًا مهمًا في انتباه الطفل وتفاعله لما حوله.

يبدأ الطفل بالانتباه مع بداية الشهر الثاني وتتطور مهارة الانتباه عند الطفل مع مرور الأيام، إذ يكتسب الطفل قدرة الرؤية مما يزيد من التفاعل والانتباه والتركيز مع غيره، وتبدأ مهارة الانتباه عند الطفل بالبروز في عامه الأول، إذ يكون نمو الطفل خلال عامه الأول سريعًا ويكتسب مهارات عديدة، لكن يختلف هذا النمو من طفل إلى اخر.

ومن علامات التي تدل على بدأ الطفل بالانتباه خلال عامه الأول هي الاتية: 

  • الالتفات إلى اتجاه الأصوات.
  • اكتشاف طرق التهدئة الذاتية، مثل: مص الإبهام.
  • البدء بإصدار أصوات غرغرة وهديل.
  • البدء بالابتسام للناس ومحاولة النظر إليهم.
  • التفات الرأس إلى الجانب عند الاستلقاء على الظهر.
  • محاولة الإمساك بالأشياء والتمسك بها.
  • استجابة الطفل لنبرة صوت الاباء بالبكاء أو إصدار أصواتًا ردًا عليهم.
  • محاولة الطفل على التحرك والنهوض عند مشاهدة الاباء والمقربين.
  • وضع اليدين بالقرب من العينين مع فتحهما وإغلاقهما.
  • القدرة على تميز رائحة الأم.
  • البدء بتميز وجه المقربين عن الغرباء.
  • تقليد الأصوات والحركات.
  • محاولة نقل الأشياء من يد إلى الاخرة.
  • فضول الطفل لاكتشاف كل ما هو جديد.
  • تجاوب الطفل مع مشاعر من حوله.
  • محاولة الطفل جذب الانتباه بصوت والحركة.
  • محاولة الطفل النهوض.
  • تحديق الطفل بالسقف أو بالنافذة لبعض الدقائق.

طرق تعزيز الانتباه عند الطفل

يعتمد متى يبدأ الطفل بالانتباه مهارة على مراحل نمو الطفل الذي يمر بها، إذ يجب على الاباء التركيز على حواس الطفل منذ الولادة، التي تحفز من مهارة الطفل على الانتباه من خلال ألعاب وتعليم الطفل.

إليك بعض طرق تعزيز النمو والحواس عند الطفل التي تنعكس على مهارات الطفل مستقبلًا، ومنها الاتية: 

  • توفير الألعاب البسيطة التي تستهدف حواس البصر، والسمع، واللمس، مثل: ألعاب تصدر أصواتًا، وألعاب التحكم، وألعاب الموسيقى، والمرايا غير قابلة للكسر.
  • تشغيل موسيقى هادئة وخفيفة بتزامن مع وضع الطفل بالحضن، مما يعزز مهارة الانتباه عند الطفل.
  • حمل الطفل الرضيع بين الحين والاخر والسماح للطفل بملامسة وجه الأم، وذلك يعزز من مشاعر الأمان والحب لدى الطفل.
  • التحدث مع الطفل بحرية بقراءة القصص أو الغناء أو التحدث عن المشاعر مع الطفل، إذ يعزز ذلك من قدرة الطفل على الانتباه والتركيز.
  • الاستجابة لهمهمة الطفل بالتفاعل والرد عليه باللعب والتكلم.
  • دمج الألوان الزاهية والقوية بألعاب الطفل لجذب الانتباه، ومحاولة الطفل على رفع رأسه.
  • تغير تعابير الوجه عند ملاعبة الطفل لتعليم الطفل تعابير مختلفة، وتعزيز قدرته على التقليد.
  • مشاركة الاباء الطفل باللعب، إذ يعزز ذلك من قدرة الطفل على الانتباه والتركيز.
  • تغير وضعية الطفل عند الاستيقاظ بوضعه على بطنه بين الحين والاخر مما يسمح للطفل بتحرك، وتقوية عظام الرقبة والكتفين.

علامات تدل على تأخير النمو عند الطفل

قد يصل الطفل إلى مراحل نمو قبل موعده ويمكن أيضًا أن يتأخر في مراحل أخرى وهذا أمر طبيعي، لكن يوجد بعض العلامات التحذيرية التي تدل على تأخر النمو عند الطفل ويجب استشارة طبيب أطفال إذ وجدت هذه العلامات عند الطفل بعد بلوغه 3 أشهر، ومنها الاتي: 

  • عدم تجاوب الطفل مع الأصوات العالية.
  • عدم التحكم بحركة الرأس.
  • عدم التبسم والتفاعل مع صوت الاباء والمقربين.
  • عدم تتبع الطفل الأجسام المتحركة بالعين.
  • عدم ملاحظة الطفل يديه.
  • عدم ملامسة أو حمل الأشياء.
من قبل د. سيما أبو الزيت - الثلاثاء ، 31 أغسطس 2021
آخر تعديل - الثلاثاء ، 31 أغسطس 2021