تخفيف وزن الطفل: ما أهم الطرق؟

سنتحدث من خلال المقال الآتي عن أبرز الطرق المتبعة من أجل تخفيف وزن الطفل.

تخفيف وزن الطفل: ما أهم الطرق؟

البدانة لدى الأطفال وصعوبة تخفيف وزن الطفل مشكلة آخذة في الازدياد، حيث أن هناك مجموعة متنوعة من الأسباب لهذه الظاهرة سواء بسبب زيادة عدد الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات أو بسبب كثرة الجلوس بسبب زيادة عدد القنوات التلفزيونية والانشغال بالإنترنت والشبكات الاجتماعية.

إليكم أهم الطرق من أجل تخفيف وزن الطفل:

تخفيف وزن الطفل

عدم القدرة على تخفيف وزن الطفل كما يجب من الممكن أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض خطيرة في مرحلة لاحقة من الحياة، مثل: مرض السكري، وارتفاع الكولسترول، وارتفاع ضغط الدم، حيث وُجد أن الأطفال البدينين يكونون أكثر عرضة للإصابة بالسمنة المفرطة عندما يكبرون.

كل هذا يقودنا إلى البحث عن الحل الضروري والفوري لمنع أو علاج السمنة لدى أطفالنا، والسبل للقيام بذلك متنوعة ومن المهم الحفاظ عليها لفترة طويلة من الوقت للحصول على التغيير المنشود.

طرق تخفيف وزن الطفل

تتعدد الطرق المتبعة من أجل تخفيف وزن الطفل، وفيما يأتي أهم الطرق المتبعة التي تبين كيفية تخفيف وزن الطفل على الشكل المطلوب:

1. التركيز على المشتريات الصحية

يشمل ذلك الخطوات الآتية:

  • اشتروا الأطعمة الصحية والمتنوعة خاصة الأطعمة قليلة الدهون والسكريات، مثل:
    • الخضروات بألوانها المختلفة.
    • الفواكه.
    • الحبوب الكاملة.
    • الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.
    • منتجات الألبان قليلة الدسم.
    • البقوليات.
  • شراء المنتجات التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن المهمة لتطور ونمو طفلكم وتخفيف وزن الطفل، والتي تتضمن كل من:
    • الكالسيوم: يمكن العثور عليه في منتجات الحليب، والطحينة الخام المصنوعة من السمسم الكامل، والخضار الخضراء.
    • الحديد: موجود في اللحوم والدواجن والبقوليات بأنواعها.
    • فيتامين ب12: يأتي من الأطعمة التي مصدرها حيواني، مثل: منتجات الألبان، والبيض، والأسماك.
  • يفضل شراء الحلويات الصحية نسبيًا، مثل: المعجنات المخبوزة، والفشار، ونقارش الطاقة أو بدلًا من ذلك قطع الحلوى الصغيرة، مثل قطع النقارش الشخصية الصغيرة المغلفة بكيس وقطع الشوكلاته الصغيرة، وضعوا حدودًا للطفل واسمحوا له بتناول قطعة واحدة من الحلوى في اليوم.

2. جعل الأهل قدوة للأطفال

يجب التذكر أن أطفالكم يقلدونكم في طريقة تناولكم للطعام والشراب، وتصرفاتكم يُنظر إليها من قبل الأطفال كطريقة التصرف الصحيحة، وفي نهاية المطاف سوف يتصرف أطفالكم أيضًا مثلكم، لذلك من المهم أن تشكلوا قدوة حسنه لطفلكم، وذلك من خلال تناول الأطعمة الصحية وشرب الماء عوضًا عن المشروبات المحلية، أيّ الاعتماد على التغذية الصحية.

3. ضبط التغيرات الأسرية

وذلك من خلال الآتي:

  • لا تدعوا طفلكم يشعر بأنه يأكل بشكل مختلف عن بقية أفراد الأسرة.
  • اعتمدوا في البيت على أنماط الأكل الصحيح وتأكدوا من أن جميع أفراد الأسرة شركاء في هذا التغيير.
  • احرصوا على تناول وجبة عائلية واحدة في اليوم على الأقل.

4. التركيز على الأطعمة المفضلة والصحية

على الرغم من أنه ليس لدينا أي سيطرة على ما يضع الطفل في فمه، ولكن يمكن الحرص بالتأكيد على أن يكون معظم الغذاء الذي سيأكله خلال النهار معروفًا ومحددًا مسبقًا، فعندما يكون اختيار الطعام في أيديكم فإن الطفل سوف يأكل بشكل صحي أكثر ويعتمد أنماط الأكل الصحيح مع مرور الوقت.

أفضل طريقة للقيام بذلك هي الحرص على أن يأخذ معه إلى المدرسة وجبة إفطار جيدة وصحية وكذلك نقارش صحية على مدار اليوم، مثل: الفواكه، والخضروات، بالإضافة إلى ذلك افحصوا مع طفلكم أي الأطعمة الصحية يحب.

يمكن ببساطة وضع قائمة بالأطعمة الصحية والحرص على وجودها دائمًا في المنزل بحيث إذا أراد قضم شيء ما بين وجبات الطعام يكون لديه دائمًا بديلًا جيدًا بدلًا من تناول وجبة خفيفة أو الحلوى.

5. تجنب ذكر الحمية الغذائية

تخفيف وزن الطفل ليس بالعملية السهلة ولا ينبغي للطفل الانشغال بذلك، فمسؤولية تغذيته تقع على عاتقنا كوالدين، لذلك لا تطلبوا من الطفل اتباع حمية غذائية، واحرصوا على اختيار العادات التي تكسبوها له كجزء من التربية في المنزل.

كما أن التحدث عن وزن الطفل أمامه من الممكن أن يشكل مشكلة في وقت لاحق وفي الحالات القصوى يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات الأكل، فإذا إذا كنتم تريدون أن تعرفوا ما إذا انخفض وزن الطفل؟ فإليكم نصيحة صغيرة بدلًا من قياس وزنه على الميزان افحصوا ما إذا كان مقاس السراويل قد تغيير.

سبب آخر لعدم قياس الوزن بواسطة الميزان هو لسبب بسيط أن الأطفال أيضًا يزيد طولهم، لذلك لا نرى دائمًا التغير في الوزن.

6. زيادة النشاطات البدنية

الساعات الكثيرة التي يقضيها الأطفال أمام التلفزيون أو شاشة الحاسوب ارتفعت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، لذلك حددوا هذه الساعات لكي يصبح أطفالكم أكثر نشاطًا، وذلك عن طريق:

  • تسجليهم في دورات منشطة.
  • إخراجهم للمشي.
  • اللعب معهم بالكرة، أو أي شيء آخر يتطلب منهم بذل الطاقة.
من قبل شروق المالكي - الأحد 10 آب 2014
آخر تعديل - الثلاثاء 12 تشرين الأول 2021