تعرف على طرق علاج ألم ما بعد الولادة

من المهم التعرف على أساليب العلاج المنزلي والطبي التي يُمكن أن تُساعد في علاج ألم ما بعد الولادة؟ تابع المقال لمعرفتها.

تعرف على طرق علاج ألم ما بعد الولادة

فلنتعرف في ما يأتي على علاج ألم ما بعد الولادة الطبيعية والقيصرية:

علاج ألم ما بعد الولادة الطبيعية

أثناء الولادة الطبيعية فإن المنطقة الواقعة بين المهبل وفتحة الشرج، والتي تُسمى العجان يُمكن أن تتمزق أو أن تُشق من قبل الطبيب لتسهيل خروج الطفل، وهذا يعني حدوث جرح في المنطقة الحساسة، وبالتالي سيؤثر على مناحي حياة الأم الجديدة، من حيث صعوبة الجلوس وصولًا لآلام عند العطس.

لذا سيتم في ما يأتي ذكر طرق علاج ألم ما بعد الولادة الطبيعية في ما يخص هذا الجرح:

1. وضع الثلج

يُفضل في اليوم الأول بعد الولادة وضع كيس من الثلج على المنطقة، والذي يُمكن أن يُساعد على تخفيف التورم والألم.

يُفضل بأن يكون الكيس مغلفًا بقطعة قماش لتخفيف البرودة على الجلد، فالبرودة الزائدة قد تؤدي إلى تفجير الشعيرات الدموية وبالتالي مضاعفة الألم بدلًا من علاجه.

2. الغسل بالماء الدافئ

عند استخدام الحمام للتبول يُفضل الغسل بالماء الدافئ كونه يُخفف الحرقة الناتجة من ملامسة البول للجرح.

3. استخدام الضمادات والمراهم المخدرة

أحد طرق علاج ألم ما بعد الولادة هي استخدام الضمادات والمراهم المُخدرة التي يتم وصفها من قبل الطبيب الذي أشرف على عملية الولادة، ولا يُفضل استبدالها بأنواع أخرى.

4. الجلوس في المغاطس الدافئة

فقط بعد يوم من الولادة يمكن الجلوس في حوض الاستحمام الذي يحتوي على مياه دافئة.

كما يُمكن وضع الكمادات الدافئة على المكان فهي يُمكن أن تُساعد في تخفيف الألم.

5. الراحة

الاستلقاء على الجانب يمكن أن يساعد على تخفيف الألم في هذه المنطقة، كما يُفضل عدم الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة جًدا.

يوصى عند الجلوس باختيار وسائد لينة للجلوس عليها كما يُفضل تقليص الأرداف وإرخائها في لحظة الجلوس.

6. ممارسة بعض التمارين

القيام بتمارين لتقوية العضلات حول منطقة الشق يُمكن أن تساعد في الشفاء بشكل أسرع في هذا المكان.

هذه التمارين ليس حادة وإنما جدًا بسيط، فهي قائمة على مبدأ شد وإرخاء عضلات الحوض عدة مرات متتالية.

7. الحفاظ على نظافة المهبل

يُفضل غسل المنطقة جيدًا بالماء ثم مسح المنطقة بقطع القماش النظيفة مع الحرص على عدم الفرك أو الحك بعد كل من التبول والتبرز.

كما يجب تغير الفوط الصحية بأوقات منتظمة لمنع حدوث الالتهابات، وهنا يُلاحظ أنه بالرغم من سهولة هذه الطريقة إلا أنها تُعد من أحد طرق علاج ألم ما بعد الولادة.

8. ارتداء الملابس الفضفاضة

يجب تجنب ارتداء السراويل الضيقة أو الملابس الداخلية الضيقة فهي يُمكن أن تُسبب الاحتكاك وتهيج الجرح.

9. تناول الأطعمة الغنية بالألياف والإكثار من شرب السوائل

تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية والإكثار من شرب الماء يؤدي إلى تسهيل عملية التغوط، مما يخفف من الضغط على المنطقة أثناء التغوط، وهذا ما يجعل هذا النظام الغذائي أحد طرق علاج الألم ما بعد الولادة.

علاج ألم ما بعد الولادة القيصرية

علاج ألم ما بعد الولادة القيصرية يُعد أمر هام، كون الألم جرح الولادة القيصرية أشد من ألم الولادة الطبيعية.

في ما يأتي سيتم ذكر طرق علاج جرح الولادة القيصرية بالتفصيل: 

  • غسل الجرح عدة مرات في اليوم بالماء الدافئ، ويكون الغسل بلُطف، حيث يُمنع رش الماء مباشرة على الجرح.
  • تغيير الضمادات بانتظام.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة وتجنب الملابس التي قد تحتك وتهيج الجرح، كما يجب الحرص على عدم ارتداء الملابس الداخلية ذات المطاط القاسي.
  • تغير الفوط الصحية باستمرار، والحفاظ على نظافة المهبل، فالعملية القيصرية لا تعني إهمال الاعتناء بصحة المهبل ونظافته.

علاج ألم ما بعد الولادة في ما يخص الثديين

إن ألم ما بعد الولادة لا يقتصر على أماكن الجرح إنما يمتد إلى الثديين، فتُعاني أغلب النساء من احتقان الحليب في الثدي في الأيام الأولى من الولادة، وهذا الاحتقان يؤدي إلى ألم شديد، والذي يجب علاجه وفق الطرق الآتية:

  • وضع كمادات دافئة على الثديين.
  • تدليك الثديين بحركات دائرية.
  • ترطيب الثديين باستخدام الزيوت الطبيعية، وهذا الأمر يجب البدء فيه منذ بداية الحمل.
  • وضع المراهم الطبية في حال وجود شقوق أو جروح أو التهابات في الثديين.

متى يجب مراجعة الطبيب؟

في النهاية يجدر الذكر أنه يجب مراجعة الطبيب في حال ظهرت الأعراض الآتية بالرغم من تطبيق طرق علاج ألم ما بعد الولادة السابقة:

  • لم يُشفى الجرح بعد مرور أكثر من 14 يوم.
  • حمى أكثر من 38 درجة مئوية.
  • ظهور رائحة كريهة من الجرح.
  • زيادة الحساسية في منطقة الشق.
  • انفصال حواف الجرح.
  • احمرار وتورم الثديين والحلمات.
من قبل ويب طب - الأحد 9 حزيران 2013
آخر تعديل - الثلاثاء 14 أيلول 2021