كم يستمر مغص بداية الحمل؟

كم يستمر مغص بداية الحمل؟ تعرف في هذا المقال على الإجابة الوافية لكافة تساؤلاتك حول مدة المغص أثناء الحمل.

كم يستمر مغص بداية الحمل؟

سنتعرف فيما يأتي على إجابة السؤال الاتي "كم يستمر مغص بداية الحمل؟":

كم يستمر مغص بداية الحمل؟

في الحقيقة لا يوجد فترة محددة قد ينتهي بها مغص الحمل، فهو من الأعراض الطبيعية المصاحبة لجميع فترات الحمل لكن بشدة مختلفة. إذ من الممكن أن يستمر مغص الحمل في جميع مراحل الحمل الاتية:

  • الثلث الأول من الحمل 

ينتج المغص في الشهور الثلاثة الأولى عند الحامل نتيجة التغيرات الطبيعية التي تحدث خلال نمو الجنين، وعادةً ما يتمركز المغص في بداية الحمل في أحد جانبي البطن أو كلاهما، ويعد المغص بهذه المرحلة أحد الأعراض الشائعة المصاحبة لمعظم النساء الحوامل.

يظهر المغص بسبب تمدد الأربطة أثناء تطور أعضاء الجنين في بطن الحامل أو نتيجة تمدد الرحم أو حبس الغازات، يكون المغص شبيه بالالام الخفيفة المصاحبة للدورة الشهرية، لذلك لا داع للخوف في حال كان المغص خفيفًا ويختفي عند التبرز أو إخراج الغازات أو بعد تغيير وضعية الجلوس.

  • الثلث الثاني من الحمل

تلاحظ الحامل في المرحلة الثانية من الحمل ظهور بعض التشنجات والالام في أسفل البطن، يكون المغص بهذه المرحلة نتيجة توسع الرحم أثناء الحمل، إذ يضغط على الأربطة المجاورة والعضلات، مما يؤدي إلى تشنج العضلات الرباط المستدير أثناء تمددها.

ويتراوح المغص خلال الثلث الثاني من خفيف إلى الشديد ينتج بسبب الجماع أو الغازات أو الإمساك. 

  • الثلث الثالث من الحمل

يصاحب المغص بهذه المرحلة بعض التشنجات الخفيفة، الذي يحدث نتيجة عملية إحماء الرحم أثناء تهيئته لنفسه للاستعداد للمخاض، غالبًا ما يختلف مغص المخاض الكاذب عن المغص الحقيقي.

إذ يكون مغص الطلق الحقيقي متقارب تدريجيًا في الوقت وأشد حدة، قد يرافقه أيضًا احمرار في الوجه وضيق في التنفس بعد التقلصات، عند شعورك بهذه الأعراض يجدر بك التماس العناية الطبية فورًا. 

نصائح لتخفيف مغص الحمل

بعد أن تعرفت على إجابة السؤال "كم يستمر مغص بداية الحمل؟"، إليك بعض النصائح التي تساعدك في التخفيف من مغص الحمل، والتي تشمل ما يأتي:

  1. ارتد رباطًا على البطن، يخفف من مغص البطن المرتبط بألم الرباط المدور في النصف الثاني من الحمل.
  2. اشرب الكثير من الماء، لأنه يخفف من أي مغص مرتبط بالجفاف أو الإمساك أو الانتفاخ.
  3. انقع نفسك في حمام دافئ، يقلل هذا من مغص الحمل المرتبط بزيادة تدفق الدم في الرحم.
  4. استلق واسترخ لفترة من الوقت، يساعد ذلك في التخفيف من مغص الحمل المرتبط بزيادة تدفق الدم إلى الرحم والام الرباط المدور.
  5. استبدل وضعياتك بشكل متكرر مثلًا استلق إذا كنت واقفة.

متى عليك القلق من مغص الحمل؟

بعد أن أجبنا على سؤال "كم يستمر مغص بداية الحمل؟" لا بد أن نذكر متى يجب عليك القلق من مغص الحمل.

من الممكن أن يكون المغص مقلقًا عند العديد من النساء الحوامل فقد يكون مؤشرًا على الإجهاض أو أحد مضاعفات الحمل الأخرى، لذلك من المهم أن تستمعي إلى غرائزك في حال إحساسك بالقلق من الالام التي تعانين منها.

ينبغي عليك التماس العناية الطبية إذا كان لديك أيًا من الأعراض الاتية المصاحبة للمغص:

  1. ألم شديد وطويل الأمد.
  2. مغص مصحوب بألم في الكتف أو الرقبة.
  3. حمى أو دوار أو إفرازات مهبلية.
  4. نزيف حاد.

من الجدير بالذكر أن النساء اللاتي تزيد أعمارهن عن 40 عامًا يكن أكثر عرضة للإجهاض المبكر، لذلك عليهن الانتباه جيدًا للأعراض المصاحبة للمغص أثناء الحمل.

من قبل سلام عمر - الاثنين ، 26 يوليو 2021