كل ما يتعلق بتدليك الرحم

قد تتعرض النساء الحوامل الى العديد من المشاكل بعد الولادة مثل النزيف والذي يتم معالجته عن طريق تدليك الرحم، اليك التفاصيل كاملة.

 كل ما يتعلق بتدليك الرحم

تدليك الرحم امرًا لا نسمع عنه الكثير، ولكنه في الواقع يعد علاجاً شائعاً جدًا بعد الولادة، وهو يهدف إلى وقف أي حالات نزيف محتملة قد تنتج عن ضعف الرحم أو عدم قدرته على العودة الى حالته الطبيعية.

لذا نقدم لك عزيزتي كل ما يتعلق بعملية تدليك الرحم من حيث الفوائد وكيف يتم اجراء هذه العملية.

ما هو تدليك الرحم؟

هو عبارة عن إجراء علاجي يستخدم لتضييق الرحم من خلال التدليك اليدوي للبطن، وذلك من أجل تحفيزه على التقلص لإخراج بقايا المشيمة والدم، منعا لحدوث الجلطات الدموية.

ويتم اللجوء اليه بمجرد تشخيص الأطباء بإصابة الحامل بالنزيف بعد الولادة الطبيعية.

وقد جاءت بعض الإحصائيات والابحاث العلمية لتؤكد أهمية عملية تدليك الرحم، حيث حسب احصائيات منظمة الصحة العالمية، نزيف ما بعد الولادة يحدث فقط بنسبة 5 ٪ من حالات الحمل، وعادة ما تكون الأعراض موجودة في اليوم الأول من الولادة.

وتشير إحصائيات أخرى أن خمس وفيات الأمومة على مستوى العالم، هي بسبب النزيف الذي يحصل خلال فترة 24 ساعة الأولى بعد الولادة.

فوائد تدليك الرحم

هناك فوائد صحية لتدليك الرحم بعد الولادة، تعرفي عليها:

  1. إعادة الرحم لوضعه الطبيعي بعد الولادة.
  2. انزال الدم المتبقي في البطن.
  3. التخفيف من انتفاخ البطن المزعج.
  4. توقيف النزيف الحاصل ما بعد الولادة.
  5. تقوية عضلات البطن التي ضعفت بعد الولادة.

متى يتم اللجوء لتدليك الرحم؟

يعتقد أن التدليك يعمل على تضييق الرحم من خلال إطلاق مركبات البروستاغلاندين بشكل طبيعي للحد من النزف بعد الولادة.

وكما هو معروف، عادة ما تتعرض بعض النساء للنزيف بعد الولادة والذي يعرف بدم النفاس، وهو يمتد بالعادة إلى 12 أسبوعا، لكن يتم اللجوء إلى هذا الإجراء العلاجي في حالة فقدان الام ما يعادل 500 مل أو أكثر من الدم  بعد 24 ساعة بعد الولادة.

ما هو نزيف ما بعد الولادة؟

هو النزيف المهبلي الشديد الذي لا يتوقف أو يتباطأ، ويمكن أن يصاحبه رؤية ضبابية وقشعريرة وضعف ودوار، تورم وألم في أو حول المهبل.

أسباب حدوث النزيف بعد الولادة

يحدث النزيف عندما يفشل الرحم في الانقباض بشكل فعال بعد الولادة نتيجة الأسباب التالية:

  1. كبر حجم الطفل أثناء الولادة.
  2. اصابة المراة الحامل بالأورام الليفية.
  3. تسمم الحمل.
  4. الإصابة بالعدوى.

كيف يتم عمل تدليك الرحم؟

تدليك الرحم يتم من خلال الخطوات التالية:

  • تقوم السيدة بالاستلقاء على ظهرها.
  • يتضمن تدليك الرحم وضع يد مختص الولادة على الجزء السفلي من بطن المرأة
  • يتم الضغط على الرحم لبضع دقائق أو القيام بحركات ذهابا وإيابا لتدليك المنطقة.

أمور تتعلق بتدليك الرحم

نقدم لك مجموعة من المعلومات الطبية التي عليك معرفتها عن هذه العملية:

  1. تدليك الرحم يجب ألا يتم إلا من قبل اختصاصي الولادة، وذلك تجنبا لأي مضاعفات طبية قد تحدث.
  2. عادة ما يتم الجمع بين تدليك الرحم والعلاج الدوائي للتسريع من عملية الشفاء.
  3. قد يحدث التدليك في أول ساعتين أو ثلاث بعد الولادة، ويتم تكرار العملية بعد كل 15 دقيقة أو ما يقارب ذلك.
  4. هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أن تدليك الرحم المستمر يكون ضارًا لأولئك الذين يتناولون أدوية الأوكسيتوسين.
  5. قبل عملية تدليك الرحم، لا تترددي في الحصول على أكبر قدر ممكن من المعلومات من الطبيب، لمساعدتك على الشعور بالراحة أثناء هذه العملية.
  6. عليك بتفريغ المثانة جيدا قبل عملية تدليك الرحم لتكون العملية مريحة وفعالة.
  7. ننصحك بممارسة رياضة التنفس العميق التي تساعد على استرخاء العضلات قبل وأثناء التدليك.
  8. من المفيد جدا أن يكون معك زوجك اثناء العملية، للحصول على الدعم المعنوي والنفسي.
  9. تجنبي تدليك الرحم بنفسك حيث يمكن أن يؤدي ذلك مخاطر تضر الرحم.
من قبل رانيا عيسى - الثلاثاء ، 27 نوفمبر 2018