فيتامين د للأطفال: كيف يمكن الحصول عليه؟

ما هي نسبة فيتامين د للأطفال الطبيعية؟ هل يمكن أن تؤثر بعض العوامل على تلك النسب؟ تعرف على التفاصيل من خلال هذا المقال.

فيتامين د للأطفال: كيف يمكن الحصول عليه؟

يعد فيتامين د من أهم المعادن التي يحتاجها الطفل، أما في هذا المقال سنقوم بنقاش أبرز العلومات حول فيتامين د للأطفال:

ما هي أهمية فيتامين د للأطفال؟

فوائد فيتامين د للأطفال عديدة، وتشمل الاتي:

1. بناء العظام

تعد مرحلة الطفولة والمراهقة من المراحل الأساسية لبناء العظام، ومن أجل بناء العظام يحتاج الطفل فيتامين د الذي يعد أساسي من أجل امتصاص الكالسيوم اللازم من أجل بناء العظام.

أما في حال لم يحصل الطفل على كميات كافية من فيتامين د فقد يصاب بالكساح (Rickets)، وهو لين العظام عند الأطفال والذي تبدو فيه العظام منحنية. 

2. تقوية المناعة

يساعد فيتامين د في تقوية مناعة الجسم ضد الميكروبات خصوصًا ما نعاني منه الان من فيروس كورونا المستجد، ويعتقد بأن 50 نانو غرام / ملليلتر من فيتامين د كافية لوقاية الجسم عند الأطفال وتقوية المناعة. 

ما هي نسبة فيتامين د للأطفال؟

تعتمد النسبة الملائمة للأطفال حسب العمر وطريقة الرضاعة، وتتلخص بالجدول الاتي: 

العمر
نسبة فيتامين د المناسبة (وحدة دولية IU)
حديثي الولادة - 12 شهرًا
يحتاج الطفل في هذه المرحلة إلى 400 وحدة دولية خلال اليوم في حال كان يرضع بشكل طبيعي، إذ إن الرضاعة الطبيعية لا توفر هذه الكمية من فيتامين د، أما في حال كان الطفل يرضع بشكل صناعي فإنه لا داعي لفيتامين د في حال كان يشرب كمية من الحليب تقارب 909 ملليلتر، وعلى أن يكون الحليب مدعم بفيتامين د، أما إذا لم يصل إلى تلك الكمية بعد فهو بحاجة إلى فيتامين د.
أكبر من 12 شهرًا
بحاجة إلى 600 وحدة دولية من فيتامين د خلال اليوم.

ما هي مصادر فيتامين د للأطفال؟

تشمل مصادر فيتامين د للأطفال الاتي:

1. أشعة الشمس

تساعد أشعة الشمس الجسم على بناء أو إنتاج فيتامين د، لكن فرص تعرض الأطفال لأشعة الشمس قليلة حيث يقومون بقضاء أغلب الوقت داخل الصفوف المدرسية، أما إذا أتيح خيار الخروج والتمتع بأشعة الشمس فيجب الحفاظ على جلد الأطفال من التلف بسبب أشعة الشمس من خلال استخدام واقيات الشمس.

2. الطعام

تعد الأسماك العادية والأسماك الدهنية غنية بفيتامين د، إلا أن هذه المأكولات لا يفضل الأطفال تناولها، لذلك تقوم الشركات بدعم بعض الأكولات بفيتامين د، مثل: حليب الأطفال، واللبن، والوجبات الخفيفة، والعصائر، وقد تكون هذه الأطعمة المدعومة مفيدة إلا أنها غالبًا غير كافية. 

3. المكملات

يوجد العديد من المكملات الغذائية التي تحتوي على مجموعة من الفيتامينات من ضمنها فيتامين د، أو فيتامين د لوحده للأطفال والذي عادةً يسمى فيتامين د3 (D3).

وتوجد بدون وصفة طبية ضمن عدة أشكال، مثل: الحلوى، والأقراص، والسائل، ويمكنك استشارة الطبيب لتحديد الشكل الأنسب لطفلك. 

ما هي العوامل التي تزيد من خطر نقصان فيتامين د للأطفال؟

يوجد عدد من العوامل التي يجب الانتباه لها والتي قد تساعد في خفض مستوى فيتامين د للأطفال، وتشمل:

  • ارتداء ملابس تغطي كل الجسم باستمرار.
  • قضاء أغلب الوقت في الداخل مما لا يتيح لهم التعرض لأشعة الشمس.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي تؤثر على مخزون فيتامين د، مثل: أمراض الكبد، وأمراض الكلى.
  • تناول أدوية قد تؤثر على نسب فيتامين د للأطفال.
  • لون الجلد أغمق.
  • الرضاعة الطبيعية لوقت طويل مع وجود نقص في فيتامين د عند الأم. 
من قبل د. ملاك ملكاوي - الثلاثاء ، 7 سبتمبر 2021