أوميغا 3 للأطفال: ما بين الفوائد والجرعة المناسبة

يعد أوميغا 3 للأطفال مفيد جدًا لصحتهم بشكل عام، تعرف معنا بالتفصيل على أهمها والجرعة المناسبة حسب الفئة العمرية.

أوميغا 3 للأطفال: ما بين الفوائد والجرعة المناسبة

تعتبر الأحماض الدهنية أوميغا 3، من بين أهم الدهون الجيدة التي يحتاجها جسم طفلك، وذلك نظرًا لدورها الكبير في محاربة بعض الأمراض والتخفيف من أعراضها والاضطرابات الصحية العديدة التي قد يتعرض لها.

لذلك سنخبرك في هذا المقال عن أهمية أوميغا 3 للأطفال:

الأحماض الدهنية أوميغا 3 للأطفال

هي عبارة عن أحماض دهنية أساسية، وتُعرف أيضًا باسم الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة (PUFAs)، وهي ضرورية للنمو الطبيعي، والتمثيل الغذائي لدى الأطفال، وتوجد أوميغا 3 بشكل كبير في الزيوت البحرية، مثل: زيوت سمك الكريل، والماكريل، والتونة، وعدد قليل من المأكولات البحرية الأخرى.

ويمكن أن يؤدي عدم حصول طفلك على الكمية المناسبة من هذه الدهون إلى ضعف جهاز المناعة لديه، والتعرض لمجموعة متنوعة من المشاكل الصحية بما في ذلك الالتهابات المختلفة، ومن جهة أخرى تعتبر أوميغا 3 ضرورية لنمو الأطفال لتحسين أدائهم الإدراكي والسلوكي.

فوائد أوميغا 3 للأطفال

الخصائص العلاجية للأوميغا 3 كثيرة، في ما يأتي بعض الفوائد العامة للاستهلاك أحماض أوميغا 3 الدهنية بانتظام:

  • تزيد هذه الدهون من مستوى الكوليسترول الجيد وتقلل من مستوى الدهون الثلاثية في الدم، لذا فهي مهمة جداً لمحاربة أمراض القلب المختلفة.
  • تساعد في التطور المعرفي للطفل، حيث أن الأطفال الذين يحصلون على كميات كافية من الأوميغا 3 من خلال نظامهم الغذائي يتمتعون بقدرة ومستوى عالي من التركيز والذكاء والمهارات الاجتماعية.
  • تعمل الأحماض الدهنية أوميغا 3 الضرورية على تحسين الرؤية ووظيفة العين.
  • تزيد أوميغا 3 من قدرة الطفل على التعلم والقراءة والتصرف بشكل أفضل.
  • تساعد الأوميغا 3 الأطفال في محاربة أمراض الجلد المختلفة، مثل الصدفية.
  • تلعب دورًا هامًا في تحسين السلوك لديهم، وتقلل من النشاط الزائد، وتعزز الانتباه لدى الأطفال دون سن 12 عامًا.
  • يكون لأوميغا 3 تأثير على الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 12 سنة في التخفيف من أعراض الاكتئاب بشكل كبير.
  • يساهم بشكل كبير في تقليل فرصة إصابتهم بمرض السكري من النوع الثاني، حيث وجد العلماء أن أولئك الذين تناولوا حمية غذائية عالية من أوميغا 3 كانوا أقل عرضة لتطور هذه الحالة.
  • يساهم في محاربة الربو والتهاب الشعب الهوائية.

مصادر الأوميغا 3 للأطفال

يمكنك إعطاء طفلك أطعمة تحتوي على دهون أوميغا 3، مثل:

  • زيت السمك هو واحد من أغنى مصادر أوميغا 3.
  • السمك، بما في ذلك سمك السلمون، والتونة، والماكريل، والهلبوت، والرنجة، والسلمون المرقط.
  • الجمبري.
  • المحار.
  • بذور الكتان.
  • عين الجمل.
  • بذور الشيا.
  • فول الصويا.
  • لحم بقري.

وتجدر الملاحظة أنه إذا كنت تريدين أن تعطي طفلك أوميغا 3 على شكل مكملات غذائية فعليك باستشارة الطبيب أولًا.

ما هي الكمية الموصى بها من الأوميغا 3 للأطفال؟

الكمية الصحيحة من أوميغا 3 للأطفال حسب توصيات الخبراء كما يأتي:

  • العام الأول: 0.5 غرام يوميًا للأطفال الذكور.
  • 1-3 سنوات: 0.7 غرام يوميًا للأطفال الذكور.
  • 4-8 سنوات: 0.9 غرام يوميًا للأطفال الذكور.
  • 9-13 سنة: 1.2 غرام يوميًا للأطفال الذكور، وغرام واحد فقط يوميًا للأطفال الإناث.

ملاحظات حول الأوميغا 3 للأطفال

تعرف على بعض الأمور الهامة التي تتعلق بالأوميغا 3 للأطفال:

  • الحرص على الكمية الموصى بها، حيث يمكن أن يصاب الأطفال الذين يحصلون على كمية أكبر من الأوميغا 3، بالغثيان، ومشاكل الهضم، وحتى النزيف.
  • الإفراط في تناول الأوميغا 3 يمكن أن يؤثر على قدرة الجسم على محاربة البكتيريا ومسببات الأمراض الجرثومية الأخرى.
  • لمستويات أوميجا 3 المنخفضة أن تجعل الطفل عرضة لظروف التهابية معينة أو تؤثر على أدائه الإدراكي.
من قبل رانيا عيسى - الأربعاء 2 كانون الثاني 2019
آخر تعديل - الاثنين 30 آب 2021