فقدان الشهية عند الحامل

تعاني الكثير من النساء الحوامل من فقدان الشهية، فما هي أسباب فقدان الشهية عند الحامل وكيفية التخلص منه؟

فقدان الشهية عند الحامل

في ما يأتي سنتناول أبرز المعلومات التي تهمك عن فقدان الشهية عند الحامل:

فقدان الشهية عند الحامل

يعد حدوث تغييرات في الشهية والشعور بالغثيان من السمات المعروفة للحمل، إذ يكون لدى النساء رغبة شديدة بتناول الطعام في بعض الأحيان، بينما يعاني بعضهن من نفور من الطعام.

وفي حين أن هذه التغييرات في الشهية قد تكون أمرًا شائعًا للغاية، إلا أنها قد تجعل تناول الطعام الصحي أثناء الحمل يشكل تحديًا.

وهذا يعني أن من الطبيعي أن تعاني الحامل من فقدان الشهية، أو تغيير في طبيعة الأطعمة المفضلة، وقد يلعب ذلك دورًا في مقدار تغير وزنها خلال فترة الحمل، حيث تظهر الأبحاث أن حوالي 6 من كل 10 نساء يعانين من نفور من الطعام أثناء الحمل.

أسباب فقدان الشهية عند الحامل

يمكن توضيح أسباب فقدان الشهية عند الحامل اعتمادًا على فترة الحمل كما الاتي:

1. أسباب فقدان الشهية خلال الثلث الأول من الحمل

غالبًا ما يتزامن فقدان الشهية في الثلث الأول من الحمل مع ما يأتي:

  • يمكن أن يتزامن فقدان الشهية مع غثيان الصباح خلال المراحل المبكرة من الحمل، ويؤثر على حوالي 75% من النساء الحوامل، ويعد غثيان الصباح طريقة غريزية لحماية الجنين من أي مواد غذائية ضارة يمكن أن تتناولها الأم، وهذا ما يفسر فقدان الشهية عند الحامل خلال الثلث الأول.
  • تساهم زيادة الهرمونات، مثل: الإستروجين، وهرمون الحمل (hCG) في فقدان الشهية، حيث تزداد حساسية الحامل للروائح وتجعلها أكثر عرضة لنوبات الغثيان.

2. أسباب فقدان الشهية خلال الثلث الثاني من الحمل

في هذه المرحلة يحدث فقدان الشهية عادة بسبب الاتي:

  • تباطؤ الجهاز الهضمي، إذ يتزايد حجم الرحم في منطقة أسفل البطن، مما يسبب ضغطًا على المعدة والأمعاء وهذا يؤدي إلى الإمساك وفقدان الشهية.
  • يزداد مستوى البروجسترون في هذه الفترة، وهذا يسبب الإمساك وعدم الشعور بالجوع.

3. أسباب فقدان الشهية خلال الثلث الثالث من الحمل

يرتبط فقدان الشهية في الثلث الثالث من الحمل بالعوامل الاتية:

  • يترك الرحم المتنامي مساحة صغيرة لباقي الأعضاء بما في ذلك المعدة، مما يتسبب في حرقة في المعدة، وهذا بدوره يمنح شعورًا بالنفور من الأطعمة الحارة أو الحمضية.
  • يعد الإمساك الناجم عن هرمون البروجسترون من العوامل في فقدان الشهية خلال الثلث الثالث من الحمل.

4. أسباب أخرى

التي قد تشمل الاتي:

  • قد تكون الحامل أكثر عرضة للقلق والاكتئاب، مما قد يساهم في فقدان الشهية وانخفاض تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية.
  • قد تسبب بعض الأدوية امنة الاستخدام أثناء الحمل، مثل: مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، اثارًا جانبية تشمل انخفاض الشهية.
  • قد تعاني بعض النساء الحوامل من اضطرابات الأكل التي تؤدي إلى تغيرات في الشهية، ورهاب من زيادة الوزن، وانخفاض الرغبة في تناول الطعام.
  • قد تعاني النساء الحوامل أيضًا من فقدان الشهية بسبب حالات طبية، مثل: الأورام، وتأخر إفراغ المعدة، وحرقة المعدة، ومرض أديسون.

كيفية التعامل مع فقدان الشهية عند الحامل

في ما يأتي بعض النصائح للحصول للتعامل الصحيح مع فقدان الشهية عند الحامل:

  • استهلاك كمية كافية من السوائل من جميع مصادرها، بما في ذلك الفواكه والخضروات.
  • يعد الماء الدافئ مع الليمون أو الزنجبيل خيارًا ممتازًا، حيث يساعد في تقليل الغثيان وتوفير التغذية المطلوبة أثناء الحمل.
  • تناول ست وجبات صغيرة موزعة على مدار اليوم بدلًا عن عدد أقل من وجبات كبيرة.
  • تناول أكبر قدر ممكن من البروتينات والكربوهيدرات في الأوقات التي تعود فيها الشهية، مما سيحافظ على استقرار نسبة السكر في الدم والشعور بالامتلاء لفترة أطول.
  • تجنب الأطعمة ذات الرائحة القوية والوجبات السريعة.
  • تجنب الأطعمة التي تساهم في الشعور بعدم الارتياح.
  • تغيير درجة حرارة الطعام بما يتناسب مع الحالة المزاجية.
  • تناول فيتامينات ما قبل الولادة يوميًا لضمان الحصول على جميع العناصر الغذائية المطلوبة.
  • تناول الخضروات الورقية يمكن أن يساعد في تخفيف الإمساك وتهدئة المعدة.
من قبل د. ديما تيم - الأربعاء ، 2 ديسمبر 2020