عملية القلب المفتوح للأطفال

عملية القلب المفتوح للأطفال بين دواعي إجراء العملية وكيفية القيام بها، كل ما يهمكم حول هذا الموضوع تجدونه في هذا المقال.

عملية القلب المفتوح للأطفال

معلومات وتفاصيل حول عملية القلب المفتوح للأطفال في هذا المقال:

عملية القلب المفتوح للأطفال

تجرى عملية القلب المفتوح للأطفال في حال وجود عيب خلقي في قلب الطفل أو إصابة مكتسبة خلال سنوات الطفل الأولى، وذلك سواء كانت المشكلة في قلب الطفل بحد ذاته أو أحد الأوعية الدموية المهمة جدًا والقريبة من القلب.

ويحتاج الطفل عادةً لإجراء عملية قلب مفتوح واحدة، إلا أن بعض الأطفال يحتاجون عدة عمليات قلب مفتوح.

متى يحتاج الطفل إجراء عملية قلب مفتوح؟

في بعض الحالات يجب إجراء عملية القلب المفتوح للطفل فور ولادته، بينما في حالاتٍ أخرى يكون من الأصح الانتظار عدة سنوات لإجراء العملية.

فعندما تظهر على الطفل الأعراض الاتية تصبح الحاجة ملحة لإجراء العملية:

  1. ازرقاق لون الطفل: بما فيها الجلد والشفاه والأظافر نتيجة نقص الأكسجين في الدم (Hypoxia).
  2. صعوبة التنفس: وذلك بسبب امتلاء الرئة بالسوائل واحتقانها مما يؤدي لفشل القلب (Heart failure).
  3. اضطراب في ضربات قلب الطفل: سواء كان ذلك في نسقها أو عددها.
  4. قلة الطعام والنوم: بالتالي تأخر نمو الطفل.

ما يحدث داخل غرفة العمليات

إليكم تفاصيل عملية القلب المفتوح للأطفال:

  1. يوضع الطفل تحت تأثير المخدر العام، حيث لا يشعر بألمٍ إطلاقًا.
  2. يقوم الطبيب بعمل شق في الجلد ومن ثم عظمة القص ليصل إلى القلب.
  3. يضع الطبيب جهاز المجازة القلبية الرئوية (Heart-lung bypass machine)، التي تقوم بعملين هما:
    • إمداد الجسم بالدم والأكسجين بالكامل أثناء عملية القلب المفتوح.
    • إيقاف عمل القلب بشكل كامل مع الإبقاء على حياته بشكل مناسب لإجراء العملية.
  4. يقوم الطبيب بالإجراء اللازم.

تحضير الطفل لإجراء عملية القلب المفتوح

يجب تحضير الطفل نفسيًا وإخباره عن موعد العملية قبل إجراء عملية القلب المفتوح للأطفال إن كان بعمر يستطيع استيعاب ذلك، إضافةً إلى ضرورة اتباع توجيهات الطبيب، كالاتي:

  1. عدم تناول أي نوع من السوائل ابتداءً من منتصف الليل قبل العملية.
  2. إيقاف مميعات الدم كالوارفارين (Warfarin) حسب توصيات الطبيب.
  3. شرب الأدوية الضرورية قبل العملية بكمية ماء قليلة جدًا.
  4. عمل الفحوصات الطبية اللازمة.

ما بعد عملية القلب المفتوح للأطفال

يكون من المتوقع بعد عملية القلب المفتوح للأطفال الاتي:

  1. بقاء الطفل في غرفة العناية الحثيثة لمدة يومين تقريبًا مزودة بأنابيب للتزويده بالأكسجين والغذاء ولتخليص البول.
  2. خروج الطفل من غرفة العناية الحثيثة مع بقائه داخل المستشفى، حيث يستطيع الطفل تناول الطعام والأشربة من تلقاء نفسه دون الحاجة لأنابيب التغذية بعد يومين تقريبًا من غرف العناية الحثيثة.
  3. خروج الطفل من المشفى وعودته للحياة الطبيعية خلال عدة أسابيع من العملية.
  4. حاجة الطفل للزيارات الدورية لعيادة الطبيب كل (6-12) شهر بعد العملية للتأكد من سلامته.

مخاطر عملية القلب المفتوح للأطفال

يترافق مع عملية القلب المفتوح للأطفال عدة مخاطرٍ منها:

  • دخول الفقاعات الهوائية في الدم.
  • التجلطات الدموية.
  • التهاب الرئة.
  • اضطراب نظم القلب (Arrhythmia).
  • النوبة القلبية (Heart attack).
  • الجلطة الدماغية (Stroke).
  • نزيف أثناء العملية.
  • العدوى الميكروبية.
  • اضطراباتٌ تنفسية.

نصائح للعناية بالطفل بعد العملية

إليكم بضعٌ من النصائح التي يفضل اتباعها بعد إجراء العملية:

  • نظم وجبات طعام الطفل وأوقاتها وافصل بين الرضعات.
  • تجنب تحميم الطفل للوقت الذي يقرره الطبيب.
  • قم بتغطية جرح الطفل عند التعرض لأشعة الشمس حتى بعد إزالة الغرس.
  • اتبع توجيهات الطبيب حول تناول المضادات الحيوية قبل الذهاب لطبيب الأسنان.

متى يجب مراجعة الطبيب؟

اتصل بالطبيب أو توجه إلى عيادته في الحالات الاتية بعد إجراء العملية:

  • ظهور أحد أعراض الالتهاب الجرح، كالاحمرار والانتفاخ في مكان الجرح.
  • ألمٌ عامٌ أو ألم في الصدر مع ضيق في التنفس.
  • تغيير لون الجلد للأزرق أو الرمادي.
  • انخفاض الشهية.
  • ارتفاع الحرارة والاستفراغ.
  • اضطراب دقات القلب.
من قبل حنان عليوة - الخميس ، 24 يونيو 2021