علامات نجاح الحقن داخل الرحم المختلفة

يُعد الانتظار مُزعجًا لكثيرٍ من النساء لمعرفة النتيجة بعد إجراء الحقن داخل الرحم، معلومات حول علامات نجاح الحقن داخل الرحم في هذا المقال.

علامات نجاح الحقن داخل الرحم المختلفة

يعد الحقن داخل الرحم (Intrauterine insemination) نوع من أنواع التلقيح الصناعي، حيث يعد إجراء لعلاج العقم، علامات نجاح الحقن داخل الرحم في السطور الاتية:

علامات نجاح الحقن داخل الرحم: أعراض الحمل المبكرة

قد تلاحظ بعض النساء علامات الحمل المبكرة بعد إجراء الحقن داخل الرحم، وأحيانًا يحدث ذلك بسبب تناول الأدوية التي تحتوي على هرمون البروجسترون (Progesterone)، الذي يسبب ظهور أعراض الحمل الشائعة سواء عند نجاح الحقن داخل الرحم أم لا، لذا الانتظار لحين إجراء فحص الحمل هو الخيار الأمثل لتأكيد وجود الحمل من عدمه.

تتشابه أعراض انغراس البويضة المخصبة في الرحم بعد إجراء الحقن داخل الرحم مع أعراض الحمل الطبيعي، حيث تعد هذه الأعراض طبيعية، وقد لا تحدث لجميع النساء، ومن هذه العلامات: 

  • ظهور بقع من الدم

عادةً يكون ظهور بقع من الدم هو أول علامة تدل على الحمل، وقد تعود إلى انغراس البويضة المخصبة في جدار بطانة الرحم، أو نتيجة تناول هرمون البروجسترون كما تكلمنا سابقًا، لذا لا يمكن الاعتماد على ظهور هذه العلامة لإثبات وجود الحمل.

  • تأخر العادة الشهرية

يعد التأخير في العادة الشهرية علامة لإمكانية وجود حمل، وذلك بسبب إفراز الجسم لهرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية (Human chorionic gonadotropin)، وقد يرافقها وجود بقع خفيفة من الدم، ويمكنك استشارة الطبيب في حال وجود أي نزيف غير عادي. 

  • الشعور بألم في الثدي

قد يكون تورم الثدي والألم المصاحب عند لمسه علامة على نجاح الحقن داخل الرحم واحتمالية الحمل، وهذا بسبب تأثير هرمونات الحمل، ويحدث عادةً بين الأسبوع 4 - 6 من الحقن داخل الرحم. 

  • الشعور بالتعب والإرهاق

قد تشعرين بالتعب الشديد بسبب ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون الذي يسبب الشعور بالنوم، ويقوم بخفض ضغط الدم ومستوى السكر في الدم أيضًا، وقد يشير ذلك إلى عملية حقن ناجحة.

  • الشعور بالغثيان

يعد من الأعراض الشائعة، وقد يحدث الغثيان بسبب رائحة قوية، أو نفور من طعام معين، وقد يكون لديك رغبة شديدة في تناول بعض الأطعمة في أوقات غريبة.

ويعود سبب الرغبة الشديدة أو النفور إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث للجسم، وتحديدًا ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين (Estrogen) في الجسم. 

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم باستمرار

يمكن أن يؤدي ارتفاع مستوى هرمون البروجسترون إلى ارتفاع درجة حرارة الجسم، فإذا استمرت الحرارة بالارتفاع فهذه علامة على الحمل. 

  • زيادة معدل ضربات القلب

حوالي الأسبوع 8 - 10 قد تلاحظين زيادة في معدل ضربات القلب، فقد يعود ذلك إلى نجاح الحقن داخل الرحم.

  • التقلبات المزاجية

نتيجة التغيرات الهرمونية وزيادة مستويات هرموني البروجسترون والإستروجين تصبحين حساسة أكثر من المعتاد.

  • الإمساك والنفخة

يعود سبب الإمساك إلى التغيرات الهرمونية التي تسبب بطء في عمل الجهاز الهضمي

  • تقلصات البطن أو ألم في الرقبة والساقين

قد تكون تقلصات البطن علامة دالة على نجاح الحقن داخل الرحم.

  • علامات أخرى

وتشمل هذه العلامات ما يأتي: 

  1. زيادة التبول.
  2. الشعور بالدوار.
  3. قد تتشابه بعض علامات نجاح الحقن داخل الرحم مع متلازمة فرط تنبيه المبيض (Ovarian hyperstimulation syndrome)، لذا يجدر التنويه بضرورة استشارة الطبيب عند وجود مثل هذه الأعراض مترافقة مع ضيق التنفس.

علامات نجاح الحقن داخل الرحم: اختبار الحمل المنزلي

على الرغم بأن أثناء الحقن داخل الرحم يقوم الطبيب بإدخال الحيوانات المنوية مباشرة إلى الرحم، إلا أنه بعد إخصاب البويضة يستغرق وصولها إلى الرحم 4 - 6 أيام، وبضعة أيامٍ أخرى لتنغرس في الرحم، لذا يجب عليك الانتظار 14 يومًا من إجراء الحقن داخل الرحم لإجراء اختبار الحمل الأول.

قد يكون الانتظار صعبًا ومتلفًا للأعصاب ولكن عليك الانتظار للحصول على نتيجة اختبار حمل صحيحة، فقد يؤدي إجراء فحص الحمل في وقت قريب إلى ما يأتي:

  • فحص سلبي خاطئ

وذلك في حال لم تصل هرمونات الحمل إلى مستوى قابل للقياس، فتظهر النتيجة سلبية مع وجود حمل في الحقيقة.

  • فحص إيجابي خاطئ

وذلك في حال استخدام المرأة أدوية تحفز الإباضة، فإن الدواء لا يزال ينتشر في الجسم، فتظهر النتيجة إيجابية مع عدم وجود حمل في الحقيقة. 

علامات نجاح الحقن داخل الرحم: الإجراءات الطبية

بعد استخدام اختبار الحمل المنزلي قد يطلب منك الطبيب إجراء فحص دم لمعرفة مستوى هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية، وإجراء فحص للمهبل بالموجات فوق الصوتية لتأكيد وجود الحمل.

في حال عدم حدوث حمل يمكنك الاتفاق مع الطبيب لتحديد موعد لإجراء عملية الحقن داخل الرحم مرة أخرى قبل الانتقال إلى علاجات الخصوبة الأخرى، ويجدر التنويه أنه قد تستخدم هذه الطريقة لمدة 3 - 6 شهور لزيادة فرصة الحمل.

من قبل د. بيان شحادة - الأربعاء ، 17 نوفمبر 2021