علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

في بداية الحمل تكون الأم قلقة جدًا حول حملها وصحتها، لذلك نقدم لك في هذا المقال علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى.

علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

من الممكن أن تكون الفترة الأولى من الحمل محفوفة ببعض المخاطر الصحية، إليك مجموعة من علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى التي يجب معرفتها:

علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

تشمل هذه العلامات ما يأتي:

1. النزيف المهبلي

يعد النزيف المهبلي من أهم علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى، والمقصود هنا النزيف المهبلي الغزير وليس التنقيط.

من الممكن أن يكون النزيف المهبلي الغزير دلالة أو مؤشر على حدوث إجهاض، وخاصة في حال ترافق مع تشنجات في منطقة البطن تشبه تلك المصاحبة للدورة الشهرية.

من المهم أن تقومي باستشارة الطبيب في حال كان النزيف المهبلي غزير وترافق مع ألم في منطقة البطن.

2. غثيان وقيء مفرطان

من الطبيعي أن يترافق الحمل وخاصة في الأشهر الأولى مع الشعور بالغثيان والقيء في بعض الأحيان، لكن من الممكن أن يكون مؤشرًا على وجود مشكلة ما في حال كان ذلك مفرطًا، حيث إن الخطر في هذه الحالة يكمن بسبب احتمالية الإصابة بالجفاف وأثره على صحة الأم والحمل.

يجب أن تقومي باستشارة الطبيب في حال لم تتمكني من الاحتفاظ في السوائل بجسمك لأكثر من 12 ساعة تقريبًا.

3. ارتفاع في درجة حرارة الجسم

من المهم أن تقومي بمراقبة درجة حرارتك في حال الإصابة بالحمى، وطلب المساعدة الطبية في حال كانت فوق ال 38 درجة مئوية، حيث أن ارتفاع درجة حرارة الجسم من الممكن أن يكون دليلًا أو مؤشرًا على الإصابة بعدوى ما، الأمر الذي من شأنه أن يؤثر سلبًا على صحة الحمل.

ملاحظة: من الضروري أن تراقبي ظهور أي أعراض أخرى مع الحمى مثل الطفح الجلدي أو ضيق في التنفس وإبلاغ الطبيب عن ذلك.

4. حكة وافرازات مهبلية

بالطبع تعاني المرأة الحامل من الإفرازات المهبلية خلال فترة الحمل، لكن في حال لاحظت تغير لونها أو حتى رائحتها، فمن المهم أن تخبري طبيبك بذلك.

5. ألم او حرقة خلال عملية التبول

خلال فترة الحمل يجب أن تقوم الحامل بمراقبة كل الأمور التي تمر بها، وإخبار الطبيب في حال لاحظت أي شيء غريب، ومن بينها ألم أو حرقة خلال عملية التبول.

هذه العلامات قد تكون مؤشرًا على الإصابة بالتهابات في المسالك البولية، والتي يجب علاجها لتجنب أي مشاكل أو مضاعفات مثل الولادة المبكرة.

علامات تستدعي استشارة الطبيب

إلى جانب كل ما ذكر، فقد تظهر علامات أخرى تستدعي مراجعة الطبيب حولها، ونذكر منها ما يأتي:

  • صداع شديد وحاد لا يزول بعد تناول مسكنات الألم المسموحة خلال الحمل.
  • ألم في احد القدمين أو تورم فيها.
  • دوار شديد.
  • فقدان مستمر للوزن.
  • ضيق في التنفس وتسارع في نبضات القلب.
  • إصابة أو سقوط على منطقة البطن.
من قبل سيف الحموري - الثلاثاء ، 27 أكتوبر 2020