ما هي أهم علامات الحمل الأكيدة للمرضع

في كثير من الأحيان قد تصبح الأم المرضعة حاملًا، لكن من أجل التأكد من حدوث الحمل لا بد من معرفة علامات الحمل الأكيدة للمرضع.

ما هي أهم علامات الحمل الأكيدة للمرضع

هل من الممكن أن تكون الأم المرضع حاملًا؟ إن الدليل القطعي الذي يثبت أن المرأة حامل هو القيام باختبار الحمل، كما أنه من الممكن أن تتأمل المرأة أو تشك في احتمالية حدوث الحمل، وذلك حتى قبل أن يفوت موعد الدورة الشهرية الخاصة بها، وسيتم في هذا المقال توضيح أهم علامات الحمل الأكيدة للمرضع.

هل يمكن للأم المرضع الحمل

على الرغم من أن الرضاعة الطبيعية قد تكون عائقًا للأم المرضع عادةً من أجل حدوث الحمل، وذلك لأنها توفر بعض الحماية من حدوث عملية الإباضة.

إلا أن هناك احتمالية لحدوث حمل خلال هذه الفترة، فمن الممكن أن تحدث هذه الإباضة وتحمل الأم المرضعة قبل حدوث الدورة الشهرية الأولى لها.

إن العامل الأساس أو الرئيس وراء منع حدوث الحمل خلال فترة الرضاعة، هو هرمون الأكسيتوسين (oxytocin) المسؤول عن إنتاج الحليب الذي يحتاجه الطفل الرضيع.

في الواقع فإن هذا الهرمون له دور رئيس في منع إنتاج الهرمون المسؤول عن تحفيز المبيض على نمو بويضة كل شهر التي ستؤدي في النهاية إلى حدوث الإباضة بهدف مقابلة الحيوان المنوي من أجل إتمام العملية.

أي أنه في أغلب الأحيان عندما تقوم الأم المرضعة بالرضاعة الطبيعية بشكل حصري، أو حتى على أساس ثابت فمن غير الممكن أن تحدث الإباضة على الوجه المطلق، حتى تبدأ الأم بمرحلة الفطام، أي تقوم بفطم ولدها.

لكن هذا لا يعني عدم حدوث الحمل خلال هذه الفترة إطلاقًا فمن الممكن أن يحدث الحمل للأم المرضعة، وذلك لأن التأثير الوقائي للرضاعة الطبيعية تقل فعاليته مع مرور الوقت منذ ولادة الطفل.

علامات الحمل الأكيدة للمرضع

إن من أهم علامات الحمل الأكيدة للمرضع الاتي:

1. الإعياء والتعب الشديد

من الممكن أن تعاني الأم المرضعة خلال فترة حملها من الإعياء والتعب الشديد، والشعور بالإجهاد خاصةً عند القيام بممارسة بعض الأنشطة العادية.

2. الشعور بالعطش الشديد

إن من علامات الحمل الأكيدة للمرضع، هي شعورها الشديد بالعطش، وهذا أمر شائع بين أغلب حالات الأمهات المرضعات الحوامل.

3. التهاب الثدي أو الحلمات (Sore breasts)

قد تعاني بعض الأمهات المرضعات من الإصابة بالتهاب الثدي أو الحلمات في بعض الأحيان.

4. الشد العضلي والنزيف الخفيف

إن من إحدى علامات الحمل الأكيدة للمرضع هي المعاناة من بعض الام الشد العضلي، بالإضافة إلى الإصابة بنزيف الإنغراس الذي يعد من أحد هذه الأعراض أيضًا.

لكن لا بد من الإشارة إلى احتمالية وجود صعوبة في التمييز إن كان هذا النزيف الخفيف هو نزيف الانغراس، أو علامة للاستعداد لحدوث الدورة الشهرية.

5. الغثيان 

إن الشعور بالغثيان عادةً ما يكون أحد أعراض الحمل خاصةً في حال كانت الحامل أم مرضعة.

6. انخفاض مخزون الحليب

عند حدوث انخفاض في إدرار الحليب الخاص بالأمهات المرضعات، عندها تكون هذه علامة أكيدة على أن هذه الأم من المحتمل أن تكون حاملًا.

فينصح عادةً عند حدوث هذا الانخفاض في إدرار الحليب بشكل مفاجئ أن تقوم الأم بعمل بعض التحليلات اللازمة من أجل التحقق والتأكد من حدوث الحمل.

 7. زيادة مستويات الجوع

إن الحالة الطبيعية أن تشعر الأم المرضعة بالجوع بسبب الرضاعة الطبيعية التي تقوم بها.

لكن في حال زادت مستويات الجوع عندها بشكل مفاجئ، بالإضافة إلى ظهور بعض علامات الحمل الأخرى عليها في نفس الوقت، عندها من الممكن أن يكون هناك احتمال كبير في حدوث الحمل عند هذه الأم المرضع.

8. ظهور بعض الكتل في الثدي

من الممكن أن يتسبب الحمل، بالإضافة إلى التغييرات الهرمونية التي تحدث في الجسم بعد الولادة بتكوين وتشكل بعض الكتل المختلفة في الثدي.

فمن المحتمل أن تكون هذه الكتل، أكياس الحليب المسدودة التي تعرف في بعض الأحيان باسم (Galactoceles)، أو قد تكون خراجات مملوءة بالسوائل والأنسجة الليفية المعروفة أيضًا باسم الورم الغدي الليفي (Fibroadenoma).

من قبل ثراء عبدالله - الثلاثاء ، 22 سبتمبر 2020