علاج مرض الجدري عند الأطفال

هل يعاني طفلك من الجدري وتتساءل كيف يمكن علاج مرض الجدري عند الأطفال؟ تعرف على ذلك في هذا المقال.

علاج مرض الجدري عند الأطفال

إن مرض الجدري هو مرض فيروسي يسبب الحمى والطفح الجلدي والحكة، فكيف يمكن علاج مرض الجدري عند الأطفال؟ 

علاج مرض الجدري عند الأطفال

في الواقع لا حاجة لعلاج مرض الجدري عند الأطفال في معظم الحالات، إذ يزول مرض الجدري من تلقاء نفسه دون علاج طبي لدى معظم الأطفال الأصحاء. ولكن يوصي الأطباء بالنصائح الآتية للمساعدة في علاج ورعاية الأطفال المصابين بجدري الماء:

1. تخفيف الحكة

ينصح بالإجراءات الآتية للمساعدة في التخلص من الحكة الناجمة عن مرض الجدري لدى الأطفال:

  • استخدام الكمادات الباردة المبللة أو جعل الطفل يستحم بماء فاتر كل 3 - 4 ساعات خلال الأيام القليلة الأولى.
  • النقع في حمامات الشوفان الغروي الذي يتوفر في الصيدليات ويعمل على تخفيف بعض الحكة، إذ يمكن إضافة دقيق الشوفان تحت الصنبور أثناء امتلاء الحوض بماء فاتر وليس ساخنًا.
  • نقع ضمادات الشاش في صودا الخبز والماء ومن ثم وضع هذه الضمادات فوق القروح والبثور.
  • وضع مرهم موضعي بعد الاستحمام، مثل: غسول الكالامين (Calamine lotion) أو الفازلين أو أي مرطب آخر مضاد للحكة خالٍ من العطر، مع ضرورة تجنب المضادات الحيوية الموضعية المتاحة دون وصفة طبية فهي قد تسبب الحساسية.
  • إعطاء الطفل مضادات الهيستامين الفموية الآمنة للأطفال والتي لا تستلزم وصفة طبية دون وصفة طبية، ويجب اتباع إرشادات الطبيب حول الجرعة الصحيحة.
  • استشارة الطبيب حول إمكانية استخدام كريمات مسكنة للألم لتطبيقها على القروح في منطقة الأعضاء التناسلية.

2. تجنب خدش البثور

إن اتباع الإجراءات الآتية سيساعد على منع الالتهابات الجلدية الناتجة عن حك البثور وخدشها والحد من حدوث التندب:

  • وضع الجوارب أو القفازات على يدي الطفل لمنعه من الحكة والخدش.
  • إبقاء أظافر الطفل قصيرة ومقلمة.

3. تخفيف الحمى والألم

يمكن إعطاء الطفل دواء الأسيتامينوفين (Acetaminophen) للمساعدة في تسكين الألم والتخفيف من الحمى.

ولكن يجب التنويه إلى بعض المحاذير في هذا الشأن كما الآتي:

  • يجب تجنب إعطاء الأسبرين للأطفال المصابين بالجدري، إذ أن ذلك قد يسبب متلازمة راي (Reye’s syndrome) وهي مرض خطير يصيب الكبد والدماغ وقد يتسبب في الوفاة. 
  • ينبغي استشارة الطبيب قبل إعطاء أي نوع من الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية (NSAIDs)، مثل الأيبوبروفين (Ibuprofen) للمصاب بمرض الجدري، فهذه الأدوية قد تسبب إصابة الجلد بالعدوى أو تضرر الأنسجة. 

4. علاج بثور الفم

إذا كان الطفل يعاني من بثور في الفم فيمكن إجراء الآتي: 

  • إعطاءه أطعمة باردة وطرية، لأن مرض الجدري في الفم قد يسبب صعوبة في شرب أو تناول الطعام.
  • تجنب الأطعمة الحامضية أو المالحة، مثل: عصير البرتقال أو البسكويت المملح.

5. إعطاء الطفل بعض الأدوية

وتشمل على:

  • الأدوية المضادة للفيروسات 

قد تكون هناك حاجة إلى علاج مرض الجدري عند الأطفال الذين يعانون منه بشكل شديد ويحتاجون إلى دخول المستشفى باستخدام الأدوية المضادة للفيروسات، ومن أكثرها شيوعًا دواء الأسيكلوفير (Acyclovir).

والجدير بالذكر أن هذا الدواء قد يساعد في التقليل من شدة الجدري عند إعطائه في غضون 24 ساعة بعد أول ظهور للطفح الجلدي. 

  • المضادات الحيوية

لا يمكن علاج مرض الجدري عند الأطفال بالمضادات الحيوية لأنه ناجم عن عدوى فيروسية، ولكن المضادات الحيوية ضرورية لعلاج الالتهابات البكتيرية التي قد تصيب القروح، وقد يحدث هذا عندما يقوم الطفل بحك البثور وفقعها. 

6. نصائح أخرى لعلاج مرض الجدري عند الأطفال

يساعد اتباع تدابير الرعاية الآتية للطفل في التخفيف من مرض الجدري لديه:

  • يوصى بالتأكد من زيادة تناول الطفل للسوائل خاصة الماء لمنع الجفاف، كما ينصح بعض الأطباء باستخدام المصاصات الخالية من السكر للأطفال الذين لا يشربون ما يكفي من الماء. 
  • يجب إبقاء الطفل في المنزل والتقليل من تعرضه لأشخاص آخرين حتى تظهر وتتلاشى جميع بثور الجدري، وذلك نظرًا لأن الجدري مرض مُعدي. 
  • ينبغي التحقق من حصول الطفل على الراحة. 

متى يجب الاتصال بالطبيب؟

إن علاج مرض الجدري عند الأطفال لا يحتاج إلى علاجات طبية خاصة في معظم الحالات، ولكن يجب مراجعة الطبيب على الفور في الحالات الآتية: 

  • استمرار الحمى لأكثر من 4 أيام.
  • سعال حاد أو صعوبة في التنفس.
  • خروج قيح أصفر ولزج من إحدى مناطق الطفح الجلدي أو في حال أصبحت حمراء أو دافئة أو منتفخة أو مؤلمة.
  • صداع شديد.
  • نعاس الشديد أو صعوبة في الاستيقاظ.
  • وجود مشكلة عند النظر إلى الأضواء الساطعة.
  • صعوبة في المشي.
  • الارتباك.
  • التقيؤ.
  • تيبس الرقبة.

طرق الوقاية من مرض الجدري عند الأطفال

يتوافر لقاح للجدري ويتم إعطاؤه على جرعتين للأطفال، بحيث تكون الجرعة الأولى في عمر 12 - 15 شهرًا والأخرى في عمر 4 - 6 سنوات، ويعد هذا اللقاح فعالًا بنسبة 90% في الوقاية من مرض الجدري. 

كما يمكن الوقاية من الإصابة بالجدري عند الأطفال بتجنب الاختلاط بالمصابين والحفاظ على النظافة بشكل مستمر.

من قبل د. ديما تيم - الاثنين 9 آب 2021