علاج القمل بسهولة

علاج القمل يجب ان يكون فعالا وسريعا بحيث يقتله ويزيل البيض ويمنعه من العودة إلى فروة الرأس مجدداً، تعرف على كيفية القيام بذلك.

علاج القمل بسهولة

القمل عبارة عن طفيليات تعيش بالأساس على رؤوس بني البشر، خصوصا لدى الأطفال.

القملة المتوسطة الحجم ​​تضع حتى ست بيضات في اليوم في مكان قريب من قاعدة الشعرة، بالضبط في نقطة الارتباط مع جلد فروة الرأس. القمل لا يترك الرأس من تلقاء نفسه، وانما يبقى في فروة الرأس من أجل الحصول على الغذاء، المأوى، الحرارة والرطوبة وهي البيئة المناسبة له، فكيف يتم علاجه إذا؟

علاج القمل منزلياً

بالإمكان استخدام الطرق المنزلية التالية والتي تهدف لعلاج القمل:

  1.  الثوم: فرائحة الثوم القوية من شأنها أن تقتل القمل وتخلصك منه، استخدم الثوم من خلال مزج القومة المسحوقة مع بعضاً من عصير الليمون للحصول على مزيج متماسك من ثم وضعه على فروة الرأس لمدة نصف ساعة.
  2.  زيت الأطفال (Baby oil): ضع بعضاً من زيت الأطفال على شعرك من ثم قم بتمشيطه باستخدام المشط المخصص للقمل وستلاحظ تساقط القمل ميتاً.
  3.  زيت الزيتون: قم بوضع زيت الزيتون على الرأس قبل النوم ولف الشعر بقطعة من القماش، عند الصباح تخلص من هذه القطعة ومشط شعرك باستخدام المشط المخصص.
  4.  الملح والخل: قم بخلط المزيج في عبوة ورشه على الرأس، لف الرأس بقطعة نظيفة من القماش لمدة ساعتين قبل أن تقوم بتمشيطه.
  5.  الخل الأبيض: يحتوي على حمض الخليك (Acetic acid) الذي يساعد في القضاء على القمل. اخلط كمية مساوية من الماء والخل الأبيض وقم بتوزيع المحلول على الرأس ولفه لمدة ساعتين تقريباً، من ثم غمس المشط بالمحلول وقم بتمشيط الرأس.

علاج القمل بالطرق التقليدية

يتم إجراء علاج القمل فقط عند العثور على قمل حي في الرأس. إذا تم العثور على بيوض القمل فقط، فليس هناك حاجة للعلاج، وانما فحص الرأس لمدة 10 أيام، وإذا تم العثور خلال هذه الفترة على القمل فيجب البدء بالعلاج.

يمكن تقسيم علاج القمل إلى ثلاث مراحل:

1- المرحلة الأولى: العلاج القاتل للقمل، وينقسم علاج القمل هذا إلى قسمين:

  •  قتل كل القمل والقضاء على جزء من بيضه من اليوم الأول.
  •  تكرار العملية بعد حوالي 10 أيام من المعالجة الأولى. في العلاج الثاني تفقس كل البيوض وتلك التي لا تفقس تموت، فالقمل الذي يفقس خلال هذه الفترة لا يمكنه وضع البيض.

2- المرحلة الثانية: العلاج المزيل للبيض.

  • بعد علاج القمل بواسطة المستحضر الذي يقتل القمل، يجب استخدام مستحضر يسهل إزالة بيض القمل.
  • يجب فرك الرأس بشكل جيد، الانتظار لبضع دقائق والغسل.
  • بعد ذلك يجب تمشيط الشعر بمشط سميك الذي يناسب القمل أو مشط القمل كما نعهده، من أجل إزالة القمل الميت وإزالة قسم من البيض.

3- المرحلة الثالثة: العلاج الوقائي والمحافظة على نظافة الرأس.

  • من اجل الحفاظ على نظافة الرأس يوصى باستخدام شامبو على أساس روزمارين (أو اكليل الجبل أو حصى البان)، فرائحة إكليل الجبل تطرد القمل ولا تسمح بالإصابة به مجدداً. 
  • بدلا من ذلك يمكن استخدام زيت اكليل الجبل المركز، بواسطة وضع بضع قطرات خلف الأذن وعلى الشعر.
  • يجب أن نعرف أن معظم البالغين لا يصابون بالقمل، لأن فروة رأس الشخص الكبير تفرز رائحة طارده للقمل.

أدوية علاج القمل

علاج القمل لا يقتصر على الخطوات السابقة، بل يوجد في الصيدليات مجموعة متنوعة جدا من الأدوية التي تباع من غير وصفة طبية لعلاج القمل، بحيث أن الغالبية العظمى من هذه المستحضرات مناسبة للاستخدام من جيل سنتين وما فوق.

على كل حال، قبل أخذ أي دواء، يجب دائما قراءة استمارة المستهلك المرفقة للدواء قبل الاستخدام، كما يجب التوجه الى الصيدلي لتلقي المستحضر المناسب للعلاج.

بالنسبة لاستخدام المستحضرات فيجب الحذر من دخول المواد للعينين، ففي حال حدوث ذلك يجب غسل المكان بالماء.

يجب أن نعرف أن القمل يطور مقاومة للأدوية عن طريق انتاج انزيمات تحلل السموم الموجودة في المستحضرات القاتلة للقمل، من بين الانزيمات الشائعة: جلوتيون S ترانسفيراز، ميكروسومل أوكسيداز وكاربوكسي استراز، لذلك يوصى دائما أن نسأل الصيدلي عن المستحضر الفعال المتوفر في السوق اليوم.

معلومات هامة حول القمل

القمل والصيبان تظهر في الغالب في المواسم الانتقالية وتعيش في رؤوس الأطفال وخاصة الفتيات بسبب الشعر الطويل الموجود لديهن عادة.

الجدير بالذكر أن القمل يحب بشكل خاص الرؤوس النظيفة، ولا تعني الإصابة بالقمل أن الشخص يفتقر للنظافة كما هو سائد.

واحدة من الظواهر المزعجة التي يواجهها كل أهل على الأقل مرة واحدة في حياتهم، تحدث عندما يعود الطفل من الروضة أو المدرسة ويحك رأسه باستمرار بسبب القمل، فالقمل يشكل مصدر ازعاج كبير ويؤدي لخيبة الأمل الشديدة لدى الطفل المصاب ووالديه.

كيف يصاب الأطفال بالقمل؟

مدة حياة القملة 35 يوما وهي تنتقل من شخص لاخر، عادة من خلال الاتصال المباشر بين رأسين، ونادرا ما ينتقل القمل بواسطة الأمشاط، الفرشاة و/ أو فراش السرير المشترك.

تبدأ الحكة بعد أسبوع الى ثمانية أسابيع من الإصابة الأولية، ولكن من المهم أن نعرف أن القمل لا ينقل الكائنات الحية الدقيقة أو مسببات الأمراض الأخرى.

الجدير بالذكر أنه أثناء اللدغ تفرز القملة لعاباً يحتوي على مادة مضادة للتخثر والتي تسبب لتهيج شديد في الرأس.

اقرؤوا ايضاً...
 نصائح لوقاية أطفالكم من أمراض الشتاء
 ظاهرة السمنة الزائدة عند الاطفال
 الدليل للاباء الجدد: كيفية تربية الطفل!
 هل دخلتم الى قسم العائلة الجديد في الموقع؟
من قبل ويب طب - الجمعة ، 6 ديسمبر 2013
آخر تعديل - الثلاثاء ، 28 نوفمبر 2017