علاج الصرع عند الأطفال

إن كنت تود معرفة طرق علاج الصرع عند الأطفال سواء بالأدوية أو بالطرق الأخرى أكمل قراءة المقال.

علاج الصرع عند الأطفال

إليك أبرز التفاصيل حول طرق علاج الصرع عند الأطفال:

علاج الصرع عند الأطفال

تكمن أهمية علاج الصرع عند الأطفال في التقليل من خطر تعرضهم للحوادث، مثل: الغرق أو الوقوع على الرأس أو الاختناق، إذ لا تسبب نوبات الصرع أي ضرر للدماغ ولكن في بعض الأحيان يصعب التحكم بالنوبات عند بعض الأطفال أو يتعرض الطفل للحوادث ما يستدعي الحاجة إلى الرعاية الحثيثة لمنع أي أضرار للدماغ أو فقدان حياة الطفل.

لذلك يبدأ الطفل علاجه باستخدام جرعات قليلة من الأدوية وزيادتها بشكل تدريجي حتى يصل للجرعة المطلوبة، كما يجب أن يتناول الطفل أدويته كل يوم في ذات الوقت حسب ما يقرر الطبيب.

وقبل بدء العلاج المناسب يحتاج الطبيب معرفة عدة أمور، مثل:

  • عمر الطفل والجنس.
  • نوع الصرع الذي يعاني منه.
  • الحالة الصحية الحالية للطفل.

علاج الصرع عند الأطفال: الأدوية

تبين في أبحاث علمية أن 75% من الأطفال الصغار يمكن التحكم بنوبات الصرع لديهم من خلال استخدام دواء أو اثنين من مضادات التشنجات، لكن هذا لا يمنع تعرض بعضهن من نوبات بشكل يومي لأكثر من مرة حتى مع استخدام الأدوية. تعرف على مجموعة الأدوية المستخدمة في علاج الصرع فيما يأتي:

1. النوبة التوترية الرمعية (Tonic Clonic Seuizre)

لعلاج النوبة التوترية الرمعية أو النوبة الجزئية يتم استخدام:

  • الكاربامازيبين (Carbamazepine).
  • الفينيتيون (Phenytoin).
  • حمض الفالبرويك (Valporic Acid).

2. نوبة الصرع المصحوبة بغيبوبة

يستخدم في حالة نوبة الصرع المصحوبة بغيبوبة أدوية، مثل:

  • دايفالبوريك الصوديوم (Divalproex Sodium).
  • إيثوسكسيميد (Ethosuximide).

3. حالات الصرع الأخرى

لحالات الصرع الأخرى المختلفة يتم وصف الأدوية الاتية:

  • فيلبامات (Filbamate).
  • جابابنتين (Gabapentin).
  • لاموتريجين (Lamotrigine).
  • ليفيتيراسيتام (Levetiracetam).
  • اوكسكاربازيبين (Oxcarbazepine).
  • تياجابين هيدروكلوريد (Tiagabine Hydrochloride).
  • توبيراميت (Topiramate).
  • زونيساميد (Zonisamide).

علاج الصرع عند الأطفال: وسائل أخرى

يعاني بعض الأطفال من المزيد من نوبات الصرع رغم التزامهم بالأدوية وتناولهم لأكثر من دواء، فإن لم يكن العلاج الدوائي فعالًا قد يلجأ الطبيب لاقتراح علاجات أخرى، مثل:

  • تحفيز العصب المبهم (Vagal nerve stimulator)

العصب المبهم هو عصب قحفي من أعصاب الجهاز العصبي اللاإرادي الذي يؤثر على الدماغ وعلى الوظائف الحركية في الحنجرة والحجاب الحاجر والمعدة والقلب.

يمكن لتحفيز العصب المبهم أن يساعد الأطفال الذين لم يستجيبوا للعلاج الدوائي، إذ يستخدم فيه جهاز يشبه جهاز تنظيم ضربات القلب ليزرع تحت الجلد في منطقة الصدر ليقوم بتزويد العصب المبهم بنبضات كهربائية متقطعة.

  • الجراحة

يحدد الأطباء الجراحة في علاج الصرع عند الأطفال بعد مقارنة فوائد الجراحة مع مخاطرها، إذ تتحكم الجراحة بنوبات الصرع على المدى الطويل. وهناك نوعان من الجراحة وهما:

  1. الجراحة المقطعية التي تتخلص من جزء الدماغ المسبب للنوبات، وتستخدم في النوبات الجزئية التي يعرف فيها منطقة الدماغ المسببة للصرع وهي الأكثر شيوعًا.
  2. النوع الثاني من الجراحة يقوم باعتراض الشبكات العصبية الحرجة التي توصل أجزاء كبيرة من الدماغ بعضها ببعض، ويستخدم في الحالات الصعبة من الصرع.
  • اتباع النظام الغذائي المولد للكيتون (Ketogenic Diet)

من طرق علاج الصرع عند الأطفال الالتزام بالنظام الغذائي المولد للكيتون الذي يتناول فيه الأطفال نسب عالية من الدهون وكميات قليلة من الكربوهيدرات.

إذ ارتبط تناول الكربوهيدرات القليلة بإفراز مادة الكيتون في الدم والتي يمكنها أن تمنع نوبات الصرع.

نصائح مهمة متعلقة باستخدام الأدوية

يجب الالتزام بجدول مواعيد محدد في علاج الصرع عند الطفل، وهناك بعض النصائح التي قد تساعد على ذلك، منها:

  • احتفظ بالأدوية في مكان بعيد عن الأطفال لخطر الجرعة الزائدة عليهم.
  • اشتر علبة أقراص الأدوية التي تمكنك من تفريغ الأودية بها، مع ضبط أوقات الاستخدام على الهاتف أو على ساعة اليد لتذكير الطفل.
  • أخبر معلم الطفل أو ممرض المدرسة عن تفاصيل تناول الدواء، لكن يفضل تجنب إعطاءه وقت المدرسة.
  • اسأل الطبيب عن طرق يمكن فيها تبسيط الجدول الدوائي.
  • ضع لطفلك جدولًا يناسب أوقات الدراسة والنوم وأنشطة حياته المختلفة.
  • حاول أن تحضر لطفلك دواءه قبل نفاذه بأيام.
  • تعلم تدارك الموقف في حال فوت طفلك جرعته، ولا تضاعف الجرعة ما لم يسمح لك الطبيب بذلك.
  • أشرك طفلك في تنظيم أوقات أدويته لتشجيعه على تناولها؛ لأنه يجب أن يعتمد على نفسه كلما تقدم في العمر.
  • كن صريحًا مع الطبيب حول أي خطأ طبي قمت به أو في حال قام الطفل بتناول جرعة زائدة لتجنب الموقف دون أضرار.
من قبل هناء جواد - الأربعاء ، 30 يونيو 2021