ماذا الذي يحدث لعضلات البطن بعد الولادة؟

قد يتصاحب الحمل والولادة مع العديد من التغيرات الجسمية عند الكثير من السيدات، بما فيها تغيرات في عضلات البطن، فماذا يحدث لعضلات البطن بعد الولادة؟ تابع هذا المقال.

ماذا الذي يحدث لعضلات البطن بعد الولادة؟

من الطبيعي حدوث تغيرات في جسم الأم خلال فترة الحمل وبعد الولادة، بما في ذلك تغيرات قد تحدث لعضلات البطن بعد الولادة، فما هذه التغيرات؟ وكيف يمكن التحقق من سلامة عضلات البطن بعد الولادة؟

ماذا يحدث لعضلات البطن بعد الولادة؟

أثناء فترة الحمل يتمدد الرحم لاستيعاب الجنين كما تتمدد عضلات البطن والأنسجة الضامة بمساعدة هرمونات الحمل، مثل: الريلاكسين (Relaxin)، والإستروجين (Estrogen).

وقد ينتج من هذا التمدد انفصال عضلي جزئي أو كامل في العضلات البطنية المستقيمة مما يسبب انفصال عضلات البطن (Diastasis recti) خلال الحمل أو بعد الولادة، وعادة ما يستدل على انفصال العضلات البطن بعد الولادة عن طريق:

  • وجود انتفاخ في البطن خاصةً عند إجهاد عضلات البطن وتقلصها. 
  •  الام أسفل الظهر.
  •  حدوث إمساك أو غازات في البطن.
  • سلس في البول.
  • تمزق في الأنسجة ينتج عنه حدوث فتق في البطن.
  • صعوبة في الحركة والتنفس بشكل طبيعي في الحالات الشديدة من انفصال عضلات البطن.

كيف يمكنك أن تتحققي من سلامة عضلات البطن بعد الولادة؟

يسبب الحمل إطالة وضعف في عضلات البطن المتواجدة في منتصف البطن، مما قد يسبب انفصال في عضلات البطن وتكوين فجوة في البطن خلال الحمل أو بعد الولادة.

يمكنك التحقق من حجم الفجوة بين عضلات البطن باتباع هذه الخطوات البسيطة:

  1. استلق على ظهرك وقومي بثني ساقيك من بقاء قدميك مسطحتان على الأرض.
  2. ارفعي كتفيك قليلًا عن الأرض مع النظر إلى أسفل البطن.
  3. تحسسي باستخدام أصابعك المنطقة ما بين أطراف العضلات، لاحظي عدد الأصابع التي يمكن وضعها في الفجوة ما بين العضلات.
  4. قومي بتكرار الخطوات بشكل دوري للتحقق من تضاؤل الفجوة بشكل تدريجي.

عادة ما تعود عضلات البطن بعد الولادة إلى طبيعتها خلال 8 أسابيع من الولادة، لذلك تواصلي مع طبيبك في حال ملاحظة بقاء الفجوة بعد 8 أسابيع من الولادة، قد يقترح الطبيب بعض التمارين الرياضية أو توجيهك لمراجعة أخصائي العلاج الطبيعي لتجنب الام الظهر التي قد تنتج من انفصال عضلات البطن بعد الولادة.

كيف يمكن استعادة صحة عضلات البطن بعد الولادة؟

من المهم منع تفاقم المشكلات التي قد تحدث لعضلات البطن بعد الولادة، ينصح باتباع النصائح الاتية:

  • تجنبي حمل أي أوزان ثقيلة أو حمل أي وزن يتجاوز وزن طفلك.
  • استديري على جانبك عند النهوض من السرير أو الجلوس.
  • مارسي تمارين رياضية مناسبة من أجل تقوية عضلات البطن، واحرصي على استشارة الطبيب وتجنب التمارين التي قد تزيد من مشكلات عضلات البطن.
  • ارتدي دعامات أو مشدات مناسبة أو ملابس داخلية ضاغطة، قد يساعد ذلك في علاج انفصال عضلات البطن بعد الولادة.
  • ادعمي أسفل ظهرك عند الجلوس عن طريق وضع منشفة أو وسادة خلف الظهر.

معلومات هامة عن انفصال عضلات البطن بعد الولادة

كما ذكرنا سابقًا، في العادة يتم التعافي من انفصال عضلات البطن بعد الولادة بشكل تلقائي، ولكن قد تستمر مشكلات عضلات البطن بما فيها انفصال عضلات البطن بعد 12 شهرًا من الولادة عند سيدة من بين كل 3 سيدات.

من الضروري التخلص من انفصال عضلات البطن قبل الحمل مرة أخرى، قد يجد الطبيب ضرورة للخضوع للجراحة لتقليل الفجوة بين عضلات البطن بعد إخضاعك للفحص باستخدام الأصابع أو باستخدام جهاز الموجات فوق الصوتية.

قد يكون من الضروري إجراء الجراحة في حال كون الانفصال يتجاوز 3 سنتيمتر، حيث تتضمن الجراحة استخدام الغرز لإعادة عضلات البطن لحالتها الصحيحة وتقليل الفجوة بين عضلات البطن.

من قبل د. شهد نجار - الخميس ، 14 أكتوبر 2021