ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال: أعراض ونصائح

ما هو وقت ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال؟ اقرأ هذا المقال لتتعرّف على أبرز المعلومات عن ذلك.

ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال: أعراض ونصائح

تعرف في هذا المقال على وقت ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال، إضافةً إلى معلومات أخرى تهمك عن ذلك:

ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال

يبدأ ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال عادةً ما بين 23 - 33 شهرًا. ويمكن تقسيم المدة أيضًا حسب الاتي:

  • أضراس الفك السفلي: في سن 23 - 31 شهرًا.
  • أضراس الفك العلوي: في سن 25 - 33 شهرًا.

ويشار إلى أن هذه الأضراس هي اخر الأضراس اللبنية، فلا يظهر بعدها لدى الطفل إلا الأسنان الدائمة. ونظرًا لتصاحب ظهورها مع بعض الأعراض، فهي تعد تجربةً مزعجةً للطفل ولوالديه، لكن الجانب الإيجابي هو وجود مجموعة من الأساليب التي يمكن أن تخفف من تلك الأعراض وتلطفها.

أعراض ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال

يسبب ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال شعورًا بالألم وعدم الراحة، ويتصاحب مع مجموعة من الأعراض والعلامات، أبرزها الاتي: 

  1. مضغ الألعاب أو الأصابع.
  2. زيادة سيلان اللعاب.
  3. عصبية الطفل.
  4. الارتفاع الطفيف في درجات الحرارة.

ويذكر أن التسنين سواء أكان بظهور الأضراس الخلفية أم غيرها من الأسنان، لا يتصاحب مع ارتفاع كبير في درجات الحرارة، فارتفاع الحرارة الناجم عن ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال لا يزيد عن 37.2 درجةً مئويةً. 

وتتسم هذه الأعراض بأن شدتها تزداد ليلًا، وذلك لأن الطفل يكون متعبًا وليس لديه ما يشتت انتباهه عن الألم.

نصائح لتخفيف أعراض ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال

إليك مجموعة من النصائح التي تساعد في التخفيف من أعراض التسنين، لا سيما ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال:

  • أعط الطفل شيئًا للعض 

وذلك قد يكون على سبيل المثال، حبة جزر باردة؛ فالأشياء الباردة تخفف الألم الذي يشعر به، إضافةً إلى التأثير التلطيفي للعض. 

  • دلك لثته

وذلك يكون بإصبعك النظيف أو بقطعة من الشاش المعقم، إذ إن الضغط الذي يصنعه التدليك اللطيف يساعد في التخفيف من الشعور المزعج المصاحب لظهور السن أو الضرس. 

  • أعطه دواءً

إن سبب ظهور السن أو الضرس ازعاجًا وألمًا شديدين للطفل، فبإمكانك أن تعطيه جرعةً من دواء مسكن، مثل البارسيتامول

  • تجنب استخدام أدوية معينة

حذرت إدارة الغذاء والدواء (Food and Drug Administration - FDA) من استخدام المعاجين والمواد الهلامية (الجل) التي تحتوي على مادة البنزوكاين (Benzocaine) كونها قد تسبب إصابة الطفل بمرض ميتهيموغلوبينية الدم (Methemoglobinemia) الذي يعرف بأنه حالة خطرة على الحياة. 

  • استخدم المستحضرات المرطبة

ينصح بوضع الكريمات المرطبة حول فم الطفل تجنبًا لجفاف هذه المنطقة نتيجةً لسيلان لعابه المتكرر عليها. 

  • شتت انتباهه

يجب الحرص على أن يبقى الطفل مشغولًا باللعب لصرف انتباهه عما لديه من انزعاج وألم، وذلك بإحضار الألعاب ودفاتر التلوين وغير ذلك مما يمكن أن يجذب انتباهه. 

متى يستدعي ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال استشارة الطبيب؟

عادةً لا يستدعي ذلك استشارة الطبيب، فالانزعاج والألم من الطبيعي أن يتصاحبا مع التسنين، لكن هذا لا يعني تجاهل الأعراض عندما تكون شديدةً، بل يجب اللجوء إلى الطبيب وذلك في حالات معينة، منها الحالتين الاتيتين: 

1. ارتفاع الحرارة أو الإسهال

ينصح باستشارة الطبيب إن تصاحب ظهور الأضراس الخلفية عند الأطفال مع ارتفاع شديد في درجات الحرارة أو مع الإسهال، فهذا قد يكون مؤشرًا على وجود مرض ما لدى الطفل في نفس الوقت.

2. استمرار الأعراض

في حالات قليلة قد يدل استمرار انزعاج الطفل وكونه متواصلًا على أن الأضراس لا تظهر بالطريقة الصحيحة.

من قبل ليما عبد - الأحد ، 26 سبتمبر 2021
آخر تعديل - الأحد ، 26 سبتمبر 2021