طعام الطفل في الشهر السابع

إنّ تغذية طفلك تلعب دورًا مهمًا في تحديد صحته على المدى البعيد، تابع القراءة لمعرفة أهم المعلومات حول طعام الطفل في الشهر السابع.

طعام الطفل في الشهر السابع

إن النظام الغذائي المتبع للطفل يعد من أهم العناصر التي تحدد قوة الجهاز المناعي لديه، وفي هذا المقال سنتعرف على أهم المعلومات حول طعام الطفل في الشهر السابع تحديدًا:

طعام الطفل في الشهر السابع

يكون طعام الطفل في الشهر السابع بجانب الغذاء الرئيسي من حليب الأم أو الاصطناعي على هيئة الأطعمة المهروسة الرقيقة ومن ثم الانتقال إلى الأطعمة المهروسة المتكتلة وبعد ذلك الأطعمة ذات القطع الصغيرة اللينة، وتكون على هيئة عدد محدد من الملاعق من طعام واحد من 1-3 مرات يوميًا، وترك يومين أو ثلاثة من غير إدخال أطعمة أخرى للانتباه إذ كان هناك أي رد فعل تحسسي.

أولويات اختيار طعام الطفل في الشهر السابع

من أهم الأولويات عند البدء في إدخال المجموعات الغذائية إلى نظام الغذائي للطفل هو:

  • التدرج في إدخال هذه المجموعات

إذ يبدأ ذلك من الشهر السادس والسابع على شكل وجبة واحدة في اليوم وبمقدار محدد، وذلك لتهيئة الطفل لإدراج الأطعمة المختلفة معًا، إذ من المهم إدراج المجموعات الغذائية المختلفة التي تضمن حصول الطفل على العناصر الغذائية المختلفة ومن أهمها الحديد، وكما يصبح الطفل أكثر تقبلاً للأطعمة والنكهات المختلفة.

  • معرفة إذ كان يعاني الطفل من أي رد فعل تحسسي تجاه صنف غذائي معين

يتم تحديد معاناة الطفل من أي رد فعل تحسسي عن طريق التدرج والتنوع في الأصناف الغذائية المتبعة في النظام الغذائي وإعطاء الطفل كل نوع من الأطعمة لوحده ومراقبة ما إذا ظهرت أعراض تحسيية أو لا.

أصناف غذائية لطعام الطفل في الشهر السابع

يجب أن يحتوي النظام الغذائي للطفل على كافة المجموعات الغذائية، توضح هذه المجموعات والأصناف بالاتي:

1. الخضراوات

إحدى أبرز الأصناف التي يجب أن يتضمنها طعام الطفل إذ أنها غنية في المعادن والفيتامينات، ويكون التوجه تجاه الخضراوات الطرية التي يسهل هرسها أو طبخها على البخار، مثل: بروكلي، وجزر، وجزر الأبيض، وبازيلاء، وقرنبيط، وكوسا، والبطاطا الحلوة، وسبانخ.

2. الفواكه

تعد الفواكه من الخيارات الجيدة الغنية في العديد من العناصر الغذائية وذات مذاق حلو أو حامض، إذ يجب التأكد من غسلها جيدًا وإزالة الأجزاء التالفة أو الصلبة منها، ومن ثم هرسها جيدًا أو تركها أصابع إذ كانت طرية وسهلة الهضم.

ومن هذه الفواكه: تفاح، وفراولة، وموز، وأفوكادو، وتوت، ومانجو، وإجاص، وبرتقال، وكرز، وخوخ، أناناس.

3. الأطعمة النشوية

قد يوجد بعض المخاوف عند الأمهات عند إضافة الأطعمة النشوية إلى طعام الطفل خوفًا من أي مشكلات هضمية، ولكن التدرج والكمية القليلة من الأطعمة النشوية تقي من هذه المشكلات.

ومن الأطعمة النشوية الغنية في الكربوهيدرات التي يمكن إدراجها: الأرز، والشوفان، ودقيق الشوفان، والذرة، ودقيق الذرة، والمعكرونة، والخبز المحمص أو خبز بيتا، والعصيدة.

4. الأطعمة البروتينية

إحدى أهم العناصر الغذائية التي يجب أن يحتويها طعام الطفل في الشهر السابع هي البروتين، إذ يمكن الحصول عليها من اللحوم الحمراء قليلة الدسم، والدجاج منزوع الجلد، والأسماك الصغيرة خالية العظام مثل السلمون وسمك القد، والبقوليات والحبوب الكاملة، والبيض.

وكما إن هذه المجموعات الغذائية تحتوي على الزنك والحديد المهمين في تغذية الطفل.

5. منتجات الألبان

تعد منتجات الألبان المبسترة، مثل: اللبن، والجبن المبستر كامل الدسم من الأطعمة المناسبة لطفل في عمر 6 أشهر، وكما يعد الزبادي كامل الدسم خيارًا جيدًا لأنه لا يحتوي على سكريات مضافة، ويمكن استخدام حليب الأبقار المبستر كامل الدسم أو حليب الماعز في الطهي أو خلطه بالطعام في عمر 6 أشهر ولكن ليس كمشروب حتى يبلغ الطفل 12 شهرًا.

الحصص الموصى بها من طعام الطفل في الشهر السابع

توضح الحصص الموصى بها يوميًا في طعام الطفل في الشهر السابع من المجموعات الغذائية في الجدول الاتي:

المجموعة الغذائية
حليب الأم أو الحليب الاصطناعي
الخضراوات
الفواكه
الأطعمة النشوية
اللحوم ومنتجات الألبان
عدد الحصص الموصى بها
500-750 ملليلتر
1/2 حصة
1/2 حصة
1-2 حصص
1/2 حصة

نصائح هامة حول اختيار طعام الطفل في الشهر السابع

عند اختيار طعام الطفل في الشهر السابع من المهم الانتباه إلى مجموعة النصائح الاتية:

  • تجنب الأطعمة الغنية بالسكريات المضافة والمصنعة، لأن الجهاز الهضمي للطفل غير مهيأ لهضم هذا النوع من الأطعمة.
  • لا تكثر الملح على الطعام، إذ أن الحد الأقصى هو 1 غرام من الملح.
  • تجنب الأطعمة المصنعة إذ تحتوي على نسبة عالية من الأملاح.
  • تجنب إضافة المواد الدهنية والأطعمة المقلية إلى طعام الطفل.
  • استشر الطبيب إذ كان هناك أي تاريخ عائلي تجاه حساسية الطعام.
  • ضع الطفل على كرس مرتفع أثناء إطعامه، وتجنب إطعامه خلال الحركة لتفادي الاختناق.
  • تجنب إطعام الطفل أي شيء صلب وغير مهروس أو يحتوي على بذور خوفًا من الاختناق.
من قبل د. سيما أبو الزيت - الخميس ، 8 يوليو 2021