طريقة تنويم الرضيع

تعد مهمة تنويم الطفل الرضيع من المهام الشاقة لبعض الأهالي وخاصة في حال كان الطفل الأول، لذلك نقدم لك طريقة تنويم الرضيع.

طريقة تنويم الرضيع

إليك في هذا المقال شرح حول طريقة تنويم الرضيع وأهم المعلومات حول نومهم خلال الفترة الأولى من حياته:

طريقة تنويم الرضيع: تعرف على طرق مختلفة

بداية وقبل الحديث عن مجموعة من الطرق التي تساعدك في تنويم طفلك الرضيع، من المهم أن تعرفي أن دورة نومهم في الأشهر الستة الأولى من حياتهم لا تكون طبيعية كالبالغين بعد.

إلى جانب ذلك من المهم أن تعرف أنه وعلى الرغم من أن الأطفال حديثي الولادة ينامون 16-17 ساعة في اليوم، إلا أن الدورة الواحدة من النوم لا تتعدى الساعة أو الاثنتين تقريبًا وخاصة في حال الرضاعة الطبيعية

إليك طريقة تنويم الرضيع دون عناء:

1. وضع روتين محدد لنوم الطفل

يعد هذا الأمر الخطوة الأولى والأساسية في تنيوم الطفل الرضيع.

ففي دراسة علمية استهدفت 405 أمهات لأطفال تراوحت أعمارهن من ستة أشهر إلى 36 شهرًا، وجد أن الأمهات اللاتي اتبعن روتين نوم محدد لأطفالهن قد قلل من مشكلات النوم وحسن من جودة النوم للأطفال، كما قلل من نوبات بكاء الطفل في حال استيقاظه من النوم.

ومن الجدير بالذكر أن بعض الأهالي يبداون في تحديد روتين نوم معين لأطفالهم بين الستة أشهر أو الثمانية أشهر من عمر الأطفال، ومن الممكن أن تساعد النصائح التالية في تحقيق ذلك:

  • ممارسة ألعاب نشطة خلال اليوم ونشاطات هادئة خلال ساعات الليل.
  • الحفاظ على نفس النشاطات وترتيبها.
  • تجربة تحميم الطفل قبل النوم، فذلك يساعده في الشعور بهدوء.
  • ترك النشاطات الممتعة للطفل أقرب لموعد نوم، فذلك يجعله متحمسًا لموعد النوم من أجل ممارستها.
  • الحفاظ على نفس بيئة النوم عند نوم الطفل وخلال ساعات النوم.
  • قبل موعد النوم بنصف ساعة تقريبًا من المفضل القيام بتخفيف إنارة المنزل والأصوات تحضيرًا للنوم.

2. ضعي الطفل في السرير عند شعوره بالنعاس

قد يكون هذا من أهم الطرق التي يجب اتباعها من أجل تنويم الطفل الرضيع.

عندما تشعر أن الطفل بحاجة إلى النوم ضعه في سريره وحاول تهدئته حتى ينام.

تجدر الإشارة إلى أنه لا ينصح أبدًا بأن ينام الطفل الرضيع بحضنك أو بين يديك، من ثم تقوم بنقله إلى سريره، فقد تصبح هذه عادة يصعب التخلص منها لاحقًا.

3. لا تقومي بإرضاع طفلك حتى ينام

حيث ينصح بأن تقومي بإرضاعه بوقت أبكر من ثم قومي بنشاط معين معه، مثل: قراءة قصة معينة.

في حال إرضاع طفلك حتى ينام سوف يبدأ باعتبار هذه عادة لتهدئته حتى النوم وليس طريقة للتخلص من الجوع فقط، وهذا أيضًا من شأنه أن يصعب عملية التخلص من هذه العادة.

ماذا تفعل في حال بكاء طفلك عند النوم؟

يميل الكثير من الأطفال إلى البكاء عند النوم، وبعض الأهالي يستجيبون لذلك إما عن طريق حمل الطفل أو حتى إرضاعه، لكن ماذا يجب أن تفعل في هذه الحالة؟

  • عندما يشعر الطفل بالنعاس يجب وضعه في سريره.
  • عليك الانتظار قليلًا في حال بدأ طفلك في البكاء، أي ما بين دقيقة إلى خمس دقائق.
  • عند الدخول إلى الغرفة لا تقم بحمل الطفل أبدًا بل يجب تركه بالسرير، ولا تبقى هناك أكثر من 3 دقائق، فرؤية وجهك يعطي الطفل انطباعًا بأنك قريب منه.
  • في حال استمر الطفل بالبكاء بعد خروجك، انتظر وقتًا أطول من المرة الأولى، يعني إذا انتطرت 3 دقائق في المرة الأولى انتظر خمس دقائق هذه المرة قبل دخولك لغرفة الطفل.
  • زد فترة انتظارك خارج غرفة الطفل كل ليلة.

من الجدير بالذكر أنه لا ينصح اتباع هذه الطريقة في حال كان الطفل أقل من ستة أشهر.

من قبل سيف الحموري - الخميس ، 8 أكتوبر 2020