سوء التغذية عند الأطفال: أسباب، أعراض وعلاجات

ما هي أسباب سوء التغذية عند الأطفال؟ وما هي الأعراض التي ترافق الحالة؟ وما هي أبرز طرق العلاج المتاحة؟ دعونا نتعرف عليها.

سوء التغذية عند الأطفال: أسباب، أعراض وعلاجات

يشير مصطلح سوء التغذية عند الأطفال إلى الحالة التي يعاني منها الطفل من نقص العناصر الغذائية واختلال التوازن الطبيعي للمعادن والفيتامينات، ما يؤثر على الصحة بشكل سلبي، وفي بعض الحالات قد يسبب الوفاة. تفاصيل حول هذا الموضوع في المقال الآتي:

أسباب سوء التغذية عند الأطفال

تعزى سوء التغذية لدى الأطفال إلى عدة أسباب، منها:

  • قلة تناول الطعام، إذ قد يجد الطفل صعوبة في تناول الطعام نفسه لوجود مشكلات في الفم أو الأسنان أو بسبب وجود صعوبة في البلع.
  • فقدان الشهية العصبي واضطرابات الأكل الأخرى التي لا يستطيع بسببها الطفل تناول الغذاء الكافي.
  • أمراض الجهاز الهضمي، مثل: متلازمة سوء الامتصاص أو مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي، إذ تؤدي هذه الحالات إلى صعوبة استيعاب العناصر الغذائية التي يتم الحصول عليها من النظام الغذائي.
  • الإصابة بالقيء أو الغثيان أو الإسهال بشكل مستمر ومتكرر.
  • تناول أنواع معينة من الأدوية والتي تؤدي إلى مشكلات في امتصاص وتفكيك العناصر الغذائية.
  • عدم معرفة الوالدين بكمية السعرات الحرارية التي يجب أن يتناولها الطفل بشكل يومي.
  • الإصابة بأمراض القلب الخلقية أو التليف الكيسي أو السرطان أو أمراض الكبد أو أمراض الكلى أو الاكتئاب أو الالتهابات المزمنة أو الأمراض الأخرى طويلة الأمد.
  • إهمال الرعاية بالطفل وبالطعام الذي يجب أن يتناوله كل يوم.
  • معاناة الأطفال من مشكلات تحتاج إلى بقائهم في الخداج والأطفال في مرحلة الفطام.

أعراض وعلامات سوء التغذية عند الأطفال

هناك عدة علامات وأعراض تظهر على الطفل المصاب بسوء التغذية تؤثر على الجسم والدماغ، وهي:

  • الشعور بالتعب والدوار والدوخة.
  • جفاف البشرة وتقشرها.
  • ضعف العضلات.
  • النمو البطيء بمعدل أقل من الطبيعي.
  • انخفاض الوزن بشكل ملحوظ.
  • حدوث مشكلات في وظائف أجهزة الجسم.
  • ضعف جهاز المناعة وسهولة الإصابة بالعدوى.
  • مشكلات وصعوبات التعلم.
  • هشاشة وترقق العظام.
  • نزيف اللثة وتورمها.
  • تسوس الأسنان.
  • انتفاخ المعدة.
  • عدم القدرة على الانتباه والتركيز وبطء في ردات الفعل.
  • التخلف العقلي بسبب نقص الحديد.

طرق تشخيص سوء التغذية عند الأطفال

تشمل طرق تشخيص سوء التغذية لدى الأطفال على:

  1. قياس الوزن والطول: يتم قياس وزن وطول الطفل لمقارنته مع الطول والوزن المثالي للطفل في نفس العمر.
  2. قياس قطر منتصف العضد: يمكن أن يساعد قياس قطر منتصف العضد على تشخيص سوء التغذية، إذ أن محيط العضد الذي يقل عن 110 ملليمتر يصنف بسوء التغذية الحاد.
  3. قياس سماكة ثنايا الجلد: عند إصابة الطفل بسوء التغذية، فإن جسمه سيفقد الدهون الموجودة تحت الجلد، ما يؤدي إلى ظهور ثنايا الجلد الرقيقة.
  4. تحليل الدم والبول: هناك اختبارات عدة يمكن اعتمادها مثل: فحص الغلوكوز في الدم، وتعداد الدم، وفحص البول، وفحص البراز، وكذلك فحص فيروس نقص المناعة البشرية، وفحص مستويات البروتين أو الألبومين في الدم، إضافة إلى اختبارات العدوى الأخرى.

طرق علاج سوء التغذية عند الأطفال

عادة يحتاج الأطفال المصابين بسوء التغذية الشديد والحاد إلى البقاء في المستشفى لفترة من الزمن لتلقي العلاج اللازم من خلال تلقي التغذية الوريدية أو توصيل الغذاء من خلال أنبوب التغذية، لكن لا تحتاج جميع الحالات إلى ذلك، إذ يمكن علاجها بالطرق الآتية:

  • إجراء تغييرات في النظام الغذائي الخاص بالطفل، ما يضمن حصول جسمه على العناصر الغذائية والطاقة التي يحتاجها في اليوم.
  • علاج الحالات الطبية المسببة لسوء التغذية.
  • استخدام مكملات الفيتامينات والمعادن، ويمكن الاستعانة بالبروتين والمكملات عالية الطاقة في حال كان النقص حادًا.

كما يتم علاج الحالة الصحية التي سبب سوء التغذية.

من قبل دينا الساريسي - الخميس 24 حزيران 2021