كل ما يهمك معرفته عن زغللة العين للحامل

تُعاني الأم خلال فترة الحمل من مضاعفات وأمور مزعجة أبرزها التقيؤ والغثيان، ولكن هل خطر في ذهنك بأنَّ الأمر قد يؤثر على الرؤية؟ تعرف أكثر حول الرؤية وزغللة العين للحامل في مقالنا الآتي.

كل ما يهمك معرفته عن زغللة العين للحامل

إن زغللة العين للحامل والرؤية الضبابية من المشكلات والمضاعفات المعتادة خلال فترة الحمل، ولكن ما السبب وراء ذلك؟ وهل لها علاج أم تبقى دائمة وملازمة للحامل بعد الولادة؟

زغللة العين للحامل

تعد زغللة العين من المشكلات التي تتعلق بالعين والتي تحدث خلال فترة الحمل، حيث تشعر الحامل بعدم وضوح الرؤية وأحيانًا تجد بأن العين أكثر جفافًا وحكة.

ولكنه أمر لا يستدعي القلق، حيث أن 15% من النساء الحوامل يتعرضن لهذا الأمر، ويمكن التعامل معه.

أعراض زغللة العين للحامل

تشمل الأعراض التي تعاني منها الحامل والتي تدل على زغللة العين وحدوث مشكلات وتغيرات في العين ما يأتي:

  1. عدم وضوح الرؤية بشكل متكرر، ذلك في بداية الحمل أو منتصفه أو عند نهايته.
  2. رؤية ضبابية مصحوبة بالغثيان والدوار والتقيؤ.
  3. تغيير نسبة الرؤية عند الحوامل اللواتي يرتدين نظارات طبية بنسبة 14% منهن، حيث قد تقل الرؤية الطبيعية عندهن بشكل مؤقت.

أسباب زغللة العين للحامل

يعود السبب وراء زغللة العين للحامل والمشكلات الأخرى المتعلقة بالرؤية إلى ما يأتي:

  • تراكم السوائل

يعمل احتباس السوائل عند الحامل على تراكمها داخل الأنسجة مما يؤدي إلى التورم والانتفاخ، إضافةً لتأثيره على الرؤية وعدم وضوحها.

وقد تتداخل التغيرات الهرمونية مع ذلك فيقل إفراز الدموع مما يؤثر سلبًا على العين ويؤدي إلى الرؤية الضبابية. 

  • سمك القرنية

قد يزداد سمك القرنية خلال نهاية فترة الحمل نتيجة التورم والانتفاخ وهو ما يعرف باسم وذمة القرنية، مما يؤدي إلى حدوث اضطرابات في العين وزيادة حساسيتها مما يصعب أحيانًا ارتداء العدسات اللاصقة. 

  • جفاف العين

عندما يقل إفراز الدموع من العين يعمل هذا على زيادة جفاف العين والحكة وقد تتهيج العين أيضًا، مما يؤثر على الرؤية واضطرابها. 

  • الصداع أو الصداع النصفي

قد تعاني الحامل من الصداع أو الصداع النصفي وهو الشعور بالألم في شق واحد من الرأس، فيصاحبه مجموعة من الاضطرابات البصرية، مثل: ومضات الضوء الساطعة، أو خطوط متعرجة، أو نقاط عمياء. 

  • تسمم الحمل

قد تكون زغللة العين للحامل وغيرها من مشكلات الرؤية علامة من علامات تسمم الحمل، حيث يعاني عدد قليل من الحوامل من تسمم الحمل الذي يؤثر سلبًا على الرؤية متمثلًا بما يأتي: 

  1. فقدان مؤقت للرؤية.
  2. رؤية بقع أو هالات أو أضواء ساطعة.
  3. رؤية ضبابية.

علاج زغللة العين للحامل

عادةً ما تكون زغللة العين وغيرها من اضطرابات الرؤية مؤقتة وتعود الرؤية لطبيعتها بعد الولادة في غضون أيام أو أسابيع قليلة، إلا أنه في بعض الأحيان قد يؤثر بشكل دائم مما يستدعي على الأم زيارة طبيب العيون بعد الولادة مباشرة.

وحتى تتخلصي من زغللة العين وضبابية الرؤية إليك أبرز الأمور التي قد تساعد في ذلك:

  • استخدام قطرات العين.
  • التوقف عن استخدام العدسات اللاصقة.
  • عدم الحصول على وصفة طبية جديدة فيما يتعلق بضعف البصر لديك.
  • أخذ قسط من الراحة للعين والابتعاد عن الشاشات والأمور التي تعمل على إجهاد العين.

ما الأمور التي تستدعي رؤية الطبيب واستشارته؟

إضافة لما ذكرناه أعلاه قد تلاحظ الحامل وجود مشكلات تتعلق بالعين وتعاني منها لم يسبق التعرض لها، ولذلك إن لاحظت أي من الأمور الاتية فعليك الاتصال مباشرة مع الطبيب وإخباره:

  1. رؤية مزدوجة.
  2. رؤية ضبابية.
  3. حساسية للضوء.
  4. فقدان مؤقت للرؤية.
  5. بقع أو أضواء وامضة بالرؤية.
  6. احمرار وألم بالعين.
  7. تورم وانتفاخ حول العين.
من قبل داليا العرندي - الخميس ، 9 سبتمبر 2021