رائحة الفم الكريهة عند الأطفال: أسباب وعلاج

تُعاني الكثير من الأمهات من رائحة الفم الكريهة عند أطفالهن دون معرفة السبب الرئيس وراء ذلك، إليك التفاصيل حول رائحة الفم الكريهة عند الأطفال في هذا المقال.

رائحة الفم الكريهة عند الأطفال: أسباب وعلاج

يُعاني بعض الأطفال من رائحة الفم الكريهة التي تزعج الجميع وتسبب الإحراج للوالدين دون معرفة السبب الرئيس وراء هذه الرائحة، ولكن هذه الظاهرة لها أسباب عرضية كقلة النظافة الشخصية، وأسباب أخرى تعود للإصابة بأمراض معينة والتي بدورها تسبب هذه الرائحة.

لذلك نقدم في ويب طب كل ما تريد معرفته عن رائحة الفم الكريهة عند الأطفال وطرق التعامل معها:

ما هي أسباب رائحة الفم الكريهة عند الأطفال؟

يُوجد عدة أسباب تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة عند الأطفال، نذكر منها الآتي:

1. سوء نظافة الفم والأسنان

وهو من أكثر الأسباب الشائعة بين الأطفال، فقد تفشل فرشاة الأسنان في التخلص من البكتيريا المتراكمة والتي تنمو على جزيئات الطعام المتبقية أو البروتين بين الأسنان الناتجة عن بقايا الطعام، مما يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة.

2. التنفس من الفم

غالبًا ما يتنفس الأطفال من فمهم عند النوم أو عند انسداد الأنف، لذا إذا كان طفلك يتنفس عبر فمه بسبب احتقان الأنف على سبيل المثال فيرجح أن البكتيريا في فمه تنمو بهدوء وبدون إزعاج.

3. أمراض اللثة

إن التهاب اللثة أو مرض اللثة هو أيضًا حالة التهابية تسبب رائحة الفم الكريهة عند الأطفال.

وقد يصاب الطفل بالتهابات أو أمراض اللثة بسبب نقص الرعاية المناسبة، ويمكن أن تكون الإصابة ناتجة عن نسبة عالية من السكر في نظامه الغذائي أو بسبب سوء نظافة الأسنان.

4. النظام الغذائي

إن بعض الأطعمة، مثل: الثوم والبصل يمكن أن تسبب رائحة الفم الكريهة عند الأطفال.

واتباع نظام غذائي عالي البروتين أو منخفض الكربوهيدرات يمكن أن يؤدي أيضًا إلى رائحة الفم الكريهة، حيث أن قلة نسبة الكربوهيدرات في الجسم تؤدي إلى إنتاج الكيتونات.

والكيتونات هي مواد ناتجة عن تحلل الدهنيات الذي يحدث عند وجود نقص في مصدر غذائي معين، ونتيجة لذلك تتجمع الكيتونات في الدم، ويتم تحرير الكيتونات غير المستخدمة في الجسم من خلال الهواء الذي نتنفسه، مما يعطي رائحة تشبه الأسيتون.

وترافق سوء النظام الغذائي جنبًا إلى جنب مع ضعف نظافة الفم مما قد يُؤدي في النهاية إلى رائحة الفم الكريهة عند الأطفال.

5. وجود حالة صحية أو مرضية

يمكن أن يسبب التهاب الجيوب الأنفية، أو التهاب اللوزتين، أو حتى الحساسية الموسمية رائحة فم كريهة، كما أن بعض الأطفال المصابين بمرض ارتجاع المريء يعانون من رائحة فم غير محببة.

6. تسوس الأسنان

تسوس الأسنان يؤدي إلى تراكم الجراثيم في الفم وفوق سطح اللسان، ويبدأ التسوس بالظهور كبقع بيضاء على الأسنان، وفي مرحلة متقدمة يؤدي إلى وجود حفر فيها.

ويسبب ذلك تكوّن خراجات صغيرة في جذر السن أو اللثة تسبب آلامًا مزعجة، وتصبح رائحة فم الطفل كريهة.

7. جفاف الفم

يقلل جفاف الفم من إنتاج اللعاب الذي يلعب دورًا مهمًا في التخلص من بقايا الطعام والبكتيريا التي تميل إلى الاستقرار في فم الطفل، وقد يحدث جفاف الفم بسبب تنفس الطفل من فمه.

8. النوم لساعات طويلة

من المعروف أن الأطفال ينامون لساعات أطول ويميلون إلى تناول الأطعمة المحلاة بكثرة، ومن المعروف أن الجراثيم تحتاج للسكريات لكي تتغذى وتتكاثر منتجة أحماضًا قوية تقوم بالتغلغل في الفم.

كما يقل إنتاج اللعاب أثناء النوم، لذلك عندما ينام الطفل لا يتم إنتاج اللعاب بشكل كافي وبالتالي تتجمع الجراثيم في فمه، ما يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة لديه بعد أن يستيقظ.

وبذلك نستنتج أن نوم الطفل لساعات طويلة والإكثار من تناول الحلويات يؤدي إلى زيادة تراكم الجراثيم في فمه، مما ينجم عنه رائحة الفم الكريهة.

ما هي طرق علاج رائحة الفم الكريهة عند الأطفال؟

يُوجد عدة خطوات يمكن اتباعها مع طفلك لعلاج رائحة الفم الكريهة، إليك أهمها في الآتي:

1. اتباع عادات صحية

أهم العادات الصحية التي يمكن اتباعها هي الآتي:

  • الاعتناء بنظافة الفم

إن تعليم أطفالك عن نظافة الفم هو الخطوة الأولى التي يجب عليك اتخاذها لمنع رائحة الفم الكريهة.

تأكد من أن طفلك يقوم بتنظيف أسنانه بانتظام مرتين يوميًا لمدة دقيقتين على الأقل في كل مرة، ويوصى بأن يقوم الوالدان بتنظيف أسنان الطفل حتى يبلغ الثامنة من عمره.

  • شرب الماء بكثرة

اجعل طفلك يشرب الكثير من الماء؛ لأنه يحفز على إنتاج اللعاب المفيد للقضاء على البكتيريا المتبقية من بقايا الطعام.

وكذلك إفراز اللعاب بالمستوى المطلوب يمنع جفاف الفم، وبالتالي منع تكوّن الرائحة الكريهة في الفم.

  • اتباع نظام غذائي صحي

احرص أن يتناول طفلك وجبات صحية تشمل الفواكه والخضروات في نظامه الغذائي مع تقليل تناول السكر، كما أن هذه الأطعمة تزيد من تدفق اللعاب وتمنع جفاف الفم.

2. العلاجات المنزلية

تأكد من استشارة الطبيب دائمًا قبل إعطاء الطفل أي من الوصفات الطبيعية والعلاجات المنزلية الآتية التي يمكن أن تقلل من رائحة الفم الكريهة:

  • البقدونس

البقدونس هو معطر طبيعي، فهو يُساعد في عملية الهضم ويقلل أيضًا من الغازات في الأمعاء الداخلية التي يمكن أن تسبب رائحة الفم الكريهة.

شجع طفلك على مضغ قطعة صغيرة من البقدونس بعد الوجبة الغذائية، والتي قد تسهم في إزالة رائحة الفم الكريهة لديه.

  • الهيل والقرنفل

التوابل، مثل: الهيل والقرنفل بمثابة معطرات للفم التي يمكن أن تقضي على رائحة الفم الكريهة عند الأطفال.

  • خل التفاح

خل التفاح يُساعد على تطهير الجسم من السموم والتخلص من رائحة الفم الكريهة.

ويمكن مزج ملعقة من خل التفاح في كوب من الماء لاستخدامه في الغرغرة، وجعل طفلك يشطف الفم بهذا المحلول، وذلك عندما يصل المرحلة العمرية التي يتمكن فيها من القيام بذلك.

  • مضغ العلكة الخالية من السكر

تُساعد العلكة الخالية من السكر على إفراز المزيد من اللعاب، وتجنب جفاف الفم، وبالتالي منع رائحة الفم الكريهة.

من قبل رانيا عيسى - الأربعاء 16 أيار 2018
آخر تعديل - الأحد 25 تموز 2021