معلومات تهمك عن رائحة البول والحمل

هل يمكن أن يسبب الحمل رائحة كريهة للبول؟ تعرف في هذا المقال على أهم المعلومات حول رائحة البول والحمل.

معلومات تهمك عن رائحة البول والحمل

سنتعرف فيما يأتي على أهم المعلومات حول رائحة البول والحمل:

رائحة البول والحمل

هناك العديد من التغيرات التي تطرأ على وظائف الجسم أثناء الحمل بما في ذلك الجهاز البولي، إذ قد يزداد تركيز البول عند العديد من الحومل الذي يتسبب في تغير رائحته عن السابق.

وقد تدل هذه التغييرات الحاصلة في البول في البداية على الحمل أو تحذر من وجود مشكلات صحية أثناء الحمل.

لذا عليك التنبه للتغييرات التي تحدث في البول خلال أشهر الحمل وإبلاغ الطبيب عنها، من أجل إجراء الفحوصات اللازمة للحفاظ على صحتك وجنينك أثناء الحمل.

ويجدر التنويه أنه في حال كان لون البول داكنًا وذو رائحة شديدة فقد يشير إلى إصابتك بالجفاف، وعادةً ما يوصي الأطباء النساء الحوامل بشرب المزيد من الماء خلال أشهر الحمل التسعة.

أسباب رائحة البول في الحمل

بعد أن تعرفتي على العلاقة بين رائحة البول والحمل، هناك العديد من الأسباب المرتبطة بظهور رائحة قوية للبول أثناء الحمل، التي تتمثل فيما يأتي:

1. تسرب البول

تصبح أنسجة المثانة والإحليل مرتخية قليلاً أثناء الحمل، مما يتسبب في حدوث قدر من تسرب البول اللاإرادي، تعرف هذه الحالة أيضًا باسم سلس البول.

يزداد سلس البول عند الحامل عندما تضحك أو تعطس.

2. زيادة حاسة الشم

ترتفع مستويات الهرمونات لديك خلال فترة الحمل وحتى التغيير الطفيف في رائحة البول سيكون ملحوظًا بالنسبة لك. لذا قد تكون الحساسية المتزايدة للروائح سببًا في اعتقادك أن بولك الان له رائحة قوية.

3. الجفاف

عادةً ما تعاني النساء الحوامل من الجفاف. وإذا كنت لا تشربين الكثير من الماء فلن يتمكن جسمك من إنتاج من البول كالمعتاد.

4. التغييرات الغذائية

تعاني العديد من النساء أثناء الحمل من الرغبة الملحة في الحصول على أطعمة لم تكن تتناولها عادةً قبل الحمل، يمكن أن تسبب هذه التغييرات المفاجئة في زيادة قوة رائحة بول الحامل.

5. تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية

قد يؤدي تناول الحامل للمكملات الغذائية والفيتامينات المتنوعة التي تحتاجها خلال الأشهر التسعة خاصة التي تشتمل على أنواع فيتامين ب، إلى إحداث تغير في رائحة البول.

6. مشكلات طبية

قد تعاني الحوامل من رائحة مريبة في منطقة المهبل بسبب الالتهابات، مثل: التهاب المهبل الجرثومي أو عدوى الخميرة أو الأمراض المنقولة جنسياً، لذا عليك مراجعة الطبيب في حال لم تتخلصي من رائحة البول الكريهة بمجرد الولادة.

طرق طبيعية للتعامل مع رائحة البول والحمل

قد لا تتمكنين من التخلص من رائحة الجسم الناتجة عن الحمل تمامًا، لكن يمكنك الحد منها إلى حد ما بإتباع الإجراءات الاتية:

  • الاستحمام مرتين يوميًا باستخدام صابون لطيف مضاد للبكتيريا واستخدام المناشف النظيفة قبل ارتداء ملابسك.
  • تقليم شعر الأعضاء التناسلية لمنع نمو البكتيريا ورائحة البول.
  • الحفاظ على الرطوبة من خلال شرب المزيد من الماء، لأنه يمكن أن يتحكم في رائحة البول وكذلك يطرد السموم من الجسم.
  • ارتداء الملابس القطنية القابلة للتنفس التي تقلل من درجة حرارة جسمك، ونقع الملابس الداخلية في ماء الخل لإزالة أي روائح كريهة.
  • تناول الطعام الصحية، مثل: الفواكه، والخضروات التي لا تسبب روائح كريهة وتجنب الأطعمة ذات الرائحة، مثل: البصل، والثوم.
  • الحفاظ على نظافة المهبل عن طريق غسل المنطقة بالمنظفات غير المعطرة، هذا يساعد في تقليل البكتيريا ومستويات الحموضة في منطقة المهبل.
  • استخدام مناديل الأطفال المبللة لمسح العرق من منطقة البكيني.
  • الحصول على العلاج الطبي، فقد يصف الطبيب علاجًا مضادًا للبكتيريا أو أدوية لمعالجة رائحة البول التي غالبًا ما توصف بالمضادات الحيوية لعدوى البول.
من قبل سلام عمر - الخميس ، 1 أبريل 2021
آخر تعديل - الخميس ، 1 أبريل 2021