حكة الخياطة بعد الولادة

يُلجأ إلى الخياطة بعد الولادة القيصرية وفي بعض حالات الولادة الطبيعية لإغلاق الشق، ولكن ما هي أسباب حكة الخياطة بعد الولادة؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه في المقال الآني.

حكة الخياطة بعد الولادة

ما هي أسباب حكة الخياطة بعد الولادة القيصرية أو المهبلية؟ وكيف يمكن التخفيف منها؟ وما هي طريقة العناية بجرحها؟ في ما يأتي توضيح لذلك:

ما هي أسباب حكة الخياطة؟

في ما يأتي توضيح لأسباب حكة الخياطة في الولادة القيصرية والطبيعية:

1. حكة خياطة الولادة القيصرية

الحكة التي تصيب جرح الولادة القيصرية هي أمر طبيعي ويعد من أحد علامات التئامه والشفاء، بالإضافة إلى أن نمو الشعر مرة أخرى في المنطقة قد يتسبب في ذلك أيضًا وخصوصًا إن تمت إزالته ما قبل إجرائها، ويجدر الإشارة إلى ضرورة تجنب حكه بأي شكلٍ كان حتى لا تتسبب بالعدوى.

2. حكة الولادة الطبيعية

يلجأ أحيانًا إلى شق المنطقة القريبة من المهبل المعروفة باسم العجان خلال الولادة الطبيعية حتى يتم إخراج الطفل بسهولة، أو قد تتعرض للتمزق إثر عملية الشد والتمدد وخصوصًا في الولادة الأولى، ويجدر الإشارة لأن هذه القطب تجف وتذوب من تلقاء نفسها بمجرد أن يبدأ الجرح بالتعافي، أما السبب وراء الحكة فهو يعود لجفاف القطب بالإضافة لأنها دلالة على تعافي الجرح.

كيف يمكن التخفيف من حكة الخياطة بعد الولادة؟

في ما يأتي عدد من الأساليب التي يمكن اتباعها للتخفيف من حكة جرح الولادة القيصرية والطبيعية:

1. الولادة القيصرية 

ينصح باستشارة الطبيب قبل اعتماد أي من النصائح الاتية:

  • تدليك المنطقة أو الضغط عليها برفق بدلًا من الحك.
  • فرك المكان بخليط من زيت اللافندر العلاجي مع أحد الزيوت الناقلة كزيت الجوجوبا.
  • استخدام الكمادات الثلجية.

2. الولادة الطبيعية

وتشمل على ما يأتي:

  • استخدام الكمادات الثلجية.
  • عمل مغطس بالماء الدافئ مع إضافة مطهر موصى به طبيًا.
  • الحفاظ على المنطقة نظيفة للحد من فرص نمو العدوى والحكة جراءها.

كم يستغرق شفاء قطب الخياطة بعد الولادة؟

يتم عمل شق العملية القيصرية عادةً بطول يتراوح ما بين 10 - 15 سنتمترK ويختلف باختلاف موضعه والمساحة المطلوبة لإخراج الجنين، هذا ويحتاج إلى 6 - 10 أسابيع حتى يشفى الجرح تمامًا.

أما فيما يخص الولادة الطبيعية فيحتاج شق العجان إلى ما يتراوح ما بين 2 - 4 أسابيع حتى يشفى تمامًا.

ما هي النصائح الواجب اتباعها لتجنب تعريض الخياطة للخطر؟

تشمل هذه النصائح على ما يأتي:

1. الولادة القيصرية 

فيما يأتي أهم النصائح اللازم مراعاتها لتجنب تعريض الجرح للخطر:

  • أخذ الوقت الكافي عند الجلوس أو الانحناء.
  • الحصول على القسط الكافي من الراحة.
  • وضع مخدة على الجرح عند السعال أو الضحك لتخفيف الألم.
  • الامتناع عن حمل ما هو أثقل من الطفل حديث الولادة.
  • تجنب ممارسة الرياضة التي تتطلب مجهود كبير.
  • الحفاظ على نظافة الجرح من خلال تنظيفه بالماء الدافئ والصابون وبعد الحصول على الموافقة الطبية.
  • تغطية الجرح طوال المدة التي أوصى بها الطبيب المختص.
  • تجنب السباحة والاستحمام وأحواض المياه الساخنة.
  • ارتداء الملابس الواسعة والفضفاضة والابتعاد عن تلك الضيقة.
  • ترك الشرائط اللاصقة الموضوعة على الجرح تسقط لوحدها، وقد تتطلب هذه العملية ما يقارب الأسبوع.

2. الولادة الطبيعية

اتيًا عدد من النصائح التي يجب اتباعها للحد من خطر المضاعفات:

  • الحفاظ على نظافة الجرح من خلال الاستحمام يوميًا والابتعاد عن المواد العطرية، مع ضرورة تهوية المنطقة وإبقائها جافة.
  • تغيير الفوط الصحية كل أربع ساعات.
  • سكب الماء الدافئ على المنطقة بعد أثناء وبعد التبول لتجنب الشعور بالحرقة.
  • رفع القدمين على كرسي صغير أثناء التغوط بهدف تغيير زاوية المستقيم وحماية مكان الغرز من التلوث به.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف لتجنب الإمساك.
من قبل د. اسيل متروك - الثلاثاء ، 2 نوفمبر 2021