تمارين كيجل للحامل وأهم المعلومات حولها

هل تقتصر فوائد تمارين كيجل على الحامل أم أنها مفيدة لما بعد الولادة ايضًا؟ تعرف على كافة التفاصيل من هنا:

تمارين كيجل للحامل وأهم المعلومات حولها

تعتبر فترة الحمل فترة حرجة حيث يجب المحافظة خلالها على صحة الأم والجنين، والحفاظ على سلامة وصحة الأم والجنين يستوجب تغيير أسلوب الحياة ليصبح صحي على كافة الأصعدة كأن تقوم الام بممارسة التمارين الرياضية تبعًا لتوصيات الطبيب أو خبير الصحة.

أحد أهم التمارين التي يمكن اتباعها اثناء فترة الحمل هي تمارين كيجل.

تمارين كيجل للحامل

تمارين كيجل هي تمارين تقوم بها الحامل أثناء فترة الحمل وما بعدها لتقوية عضلات قاع الحوض.

عضلات قاع الحوض مهمة جداً وما يزيد من أهميتها هو موقعها فهي تقع ما بين الوركين و بذلك تشكل دعم للمثانة، الرحم فتحة الشرج واعضاء أخرى، أثناء فترة الحمل يزيد الحمل على عضلات قاع الحوض مما يضعفها و يزيد من فرصة التبول اللاإرادي أو التبرز اللاإرادي.

 فتساعد تمارين كيجل على دعم هذه العضلات وبالتالي التحكم بالتبول أو التبرز اللاإرادي. وتعد تمارين كيجل للحامل من أسهل التمارين التي قد تمارسيها أيضًا خطوات تمارين كيجل للحامل؟

هي ببساطة عبارة عن عملية انقباض ثم إرخاء عضلات قاع الحوض، حيث تقومين بذلك وكأنك تحصرين البول لعدة ثواني ثم تقومين بالاسترخاء مرة أخرى عدة مرات في اليوم.

فوائد تمارين كيجل للحامل؟

تمارين كيجل مهمة للحامل، إليك بعض من فوائدها:

  1. تمنع التبول الإرادي أثناء فترة الحمل وما بعد الولادة.
  2. تقلص من الفترة الزمنية التي تحتاجها الحامل عند الولادة.
  3. تشهد بعض السيدات تغير شكل المهبل نتيجة ارتخاء في عضلات قاع الحوض خصوصًا بعد الولادة، تعمل تمارين كيجل على خفض نسبة هذا التغيير لدى السيدات بعد الولادة.

بالرغم من سهولة تمارين كيجل للحامل إلا أنه يمكن أن يصعب عليك تحديد عضلات قاع الحوض لأداء التمارين، فكيف تستطيعين معرفة مكان العضلات؟

الأمر ليس بالمعقد بل تستطيعين معرفة مكان هذه العضلات بخطوات بسيطة:

في منتصف تدفق البول أثناء التبول حاولي إيقافه، هل شعرتي بتلك العضلات التي ساعدتك على إيقاف تدفق البول؟ نعم إنها عضلات قاع الحوض.

تستطيعين من خلال قبضها وكأنك توقفين تدفق البول أو قبض عضلات الشرج ممارسة تمارين كيجل.

هل يتناسب كثرة ممارسة تمارين كيجل تناسبًا طرديًا مع الفائدة المرجوة؟

الجواب هو لا. متى ما أتقنت هذه التمارين لا يهم كم مرة باليوم مارستها الأهم هو أن تمارسيها بإتقان.

باللحظة التي أتقنت التمرين فيها سوف تمارسينها بانتظام لأنها سهلة وتستطيعين القيام بها في أي مكان.

يجب عليك معرفة أن الانقباض في عضلات قاع الحوض يجب أن يتبع بانبساط في تلك العضلات، أي أنه لا يقل أهمية عن الانقباض فكلاهما مهم في التمرين.

إذا كنت تخططين للحمل فالبدء بتمارين كيجل قبل الحمل سوف يساعدك في الحصول على حمل صحي وسليم.

أيضاً ستساعدك هذه التمارين بالتخفيف من حدة الأعراض في شهور الحمل الأخيرة حيث تصبح عضلات الحوض أقوى مما يمكنك من العطس أو السعال دون خوف، هذا عدا عن عضلات حوض قوية لتساعدك أثناء الولادة.

من قبل د. ملاك ملكاوي - الاثنين ، 15 يونيو 2020